نادي المثنى

حزب سياسي في العراق

نادي المثنى كان مجتمعًا فاشيًا عروبيًا مؤثرًا في بغداد من العام 1935 تقريبًا حتى العام 1937 حيث ظل نشطًا حتى مايو 1941، عندما فشل انقلاب رشيد عالي الكيلاني المؤيد للنازية.[1] لقد سمي النادي على اسم المثنى بن حارثة، وهو جنرال عربي مسلم قاد قوات ساعدت في هزيمة الساسانيين الفرس في معركة القادسية.[2] عُرف النادي فيما بعد باسم الحزب الوطني الديمقراطي، وقد تأثر بالفاشية الأوروبية وكان يسيطر عليه القوميين العرب المتطرفين الذين "طبقًا لذكريات الدولة لعام 2005" شكلوا قلب الراديكاليين الجدد لائتلاف مدني وعسكري مشترك بين العرب.[3][4]

نادي المثنى
البلد Flag of Iraq.svg العراق  تعديل قيمة خاصية (P17) في ويكي بيانات
تاريخ التأسيس 1935  تعديل قيمة خاصية (P571) في ويكي بيانات
Fleche-defaut-droite-gris-32.png 
الأيديولوجيا وحدة عربية  تعديل قيمة خاصية (P1142) في ويكي بيانات
سياسة العراق
الأحزاب السياسية
الانتخابات

سامي شوكتعدل

في عام 1938، ومع نمو الفاشية في العراق، تم تعيين سامي شوكت، وهو فاشي معروف وقومي عربي، مديراً عاماً للتربية.[5]

قام نادي المثنى، تحت تأثير السفير الألماني فريتز غروبا بتطوير منظمة شبابية، هي الفتوة، على غرار الخطوط الفاشية الأوروبية وعلى غرار شباب هتلر،[6] وقد تأسست عام 1939 من قبل المدير العام للتعليم العراقي آنذاك (المؤسس المشارك للمثنى) الناشط العربي سامي شوكت وكانت تحت إشرافه.

هو مشهور أيضًا بخطابه الذي ألقاه في عام 1933 بعنوان «صناعة الموت»، والذي نادى فيه بأعلى درجات لقبول الموت من أجل قضية الوحدة الوحدة العربية، وجادل بأن القدرة على التسبب وقبول الوفاة في السعي لتحقيق المثل العربية العليا كانت الأعلى. لقد قيل، إن طريقة شوكت (الأيديولوجية والحركة الشبابية العسكرية)، أثرت على الجيش الشعبي ومنظمات الشباب في حزب البعث، والتي ظهرت بعد ذلك بوقت طويل.[7]

يونس السبعاويعدل

كان يونس السبعاوي (الذي ترجم كتاب هتلر "مين كامبف" إلى اللغة العربية في أوائل ثلاثينيات القرن العشرين) نشطًا في نادي المثنى[8] وفي قيادة الفتوة،[9] نائبًا في الحكومة العراقية،[10] ووزيرًا للاقتصاد.[11]

لقد طور شوكت والسبعاوي مشاعر قوية معادية لليهود (معاداة السامية)، مما أدى إلى المأساة المعروفة باللغة العربية العامية باسم الفرهود (التي تسبب بها المفتي الحسيني)[12][12]، وباعتبارها نتيجةً لذلك، هاجمت مجموعة من الغوغاء بقيادة أعضاء نادي المثنى ومنظمة الشباب الجالية اليهودية في بغداد في 1 و2 يونيو 1941، مما أدى إلى مقتل وجرح العديد من اليهود.[13] خطط يونس السبعاوي لذبح عدد أكبر من اليهود ولكن تم تجنبه بسبب ترحيله.[14][15][16]

انظر أيضًاعدل

المراجععدل

  1. ^ Party, Government and Freedom in the Muslim World: Three Articles Reprinted from the Encyclopaedia of Islam, 2d Ed., V. 3. E. J. Brill. 1968. صفحة 9. ISBN 9789004017061. مؤرشف من الأصل في 5 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 14 ديسمبر 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ Edmund Ghareeb, Beth Dougherty. Historical Dictionary of Iraq. Lanham, Maryland, USA; Oxford, England, UK: Scarecrow Press, 2004. Pp. 167, 1.
  3. ^ دائرة المعارف الإسلامية, Volume 4, p. 125, by هاملتون غيب, Johannes Hendrik Kramers, برنارد لويس, شارل بلا, يوسف شخت, 1954,
  4. ^ Davis, E. (2005). Memories of State: Politics, History, and Collective Identity in Modern Iraq. University of California Press. صفحة 74. ISBN 9780520235465. مؤرشف من الأصل في 23 ديسمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ Saddam Hussein and the crisis in the Gulf p. 73, Judith Miller, Laurie Mylroie, Biography & Autobiography, Times Books, 1990
  6. ^ "'You boys you are the seeds from which our great President Saddam will rise again' - Telegraph". telegraph.co.uk. مؤرشف من الأصل في 30 يوليو 2019. اطلع عليه بتاريخ 14 ديسمبر 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ Iran, Iraq, and the Arab Gulf States, Joseph A. Kechichian, Gustave E. von Grunebaum Center for Near Eastern Studies, lgrave Macmillan, 2001, p. 84
  8. ^ Intellectual life in the Arab East, 1890–1939, Center for Arab and Middle East Studies, American University of Beirut, 1981, p. 172
  9. ^ "The Farhud". ushmm.org. مؤرشف من الأصل في 14 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 14 ديسمبر 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ Documents on German foreign policy, 1918–1945: from the archives of the German Foreign Ministry, H.M. Stationery Off., 1966, p. 566
  11. ^ Britain's informal empire in the Middle East: a case study of Iraq, 1929–1941, Daniel Silverfarb, Oxford University Press US, 1986, p. 135
  12. أ ب "Remembering the Farhud – the Mufti Inspired Krystallnacht in Iraq | Middle East, Israel, Arab World, Southwest Asia, Maghreb". crethiplethi.com. مؤرشف من الأصل في 12 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 14 ديسمبر 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ Davis, E. (2005). Memories of State: Politics, History, and Collective Identity in Modern Iraq. University of California Press. صفحة 70. ISBN 9780520235465. مؤرشف من الأصل في 23 ديسمبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 14 ديسمبر 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ mbih. "The Farhud (Farhoud). MIDRASH ben ish hai lecture". midrash.org. مؤرشف من الأصل في 7 ديسمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 14 ديسمبر 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. ^ "The Scribe - Issue 11 (May-Jun 1973)" (PDF). مؤرشف من الأصل (PDF) في 26 أبريل 2018. اطلع عليه بتاريخ 14 ديسمبر 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  16. ^ "The Iraq coup of Raschid Ali in 1941, the Mufti Husseini and the Farhud (Farhoud)". mideastweb.org. مؤرشف من الأصل في 13 يوليو 2019. اطلع عليه بتاريخ 14 ديسمبر 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)