افتح القائمة الرئيسية

مليح جودت أنضاي

مليح جودت أنضاي
(بالتركية: Melih Cevdet Anday تعديل قيمة خاصية الاسم باللغة الأصلية (P1559) في ويكي بيانات
Melih Cevdet Anday.JPG

معلومات شخصية
الميلاد 13 مارس 1915(1915-03-13)
إسطنبول
الوفاة 28 نوفمبر 2002 (87 سنة)
إسطنبول
مواطنة
Flag of Turkey.svg
تركيا  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة شاعر،  وكاتب  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
اللغات المحكية أو المكتوبة التركية[1]  تعديل قيمة خاصية اللغة (P1412) في ويكي بيانات

ولد مليح جودت أنضاي في 13 مارس عام 1915 في إسطنبول. وتوفى أيضاً في إسطنبول في 28 نوفمبر عام 2002. هو شاعر تركي وكاتب روائي ومسرحي بالإضافة إلى كتابة المقالات. كان تيار الغريب الذي أعده مع أصدقائه أورخان ولي قانيق، أوكتاي رفعت في المرحلة الثانوية هو بداية التجديد في الشعر التركي. وقد بدأ تيار الشعر الفلسفي الخاص به بشعره الذي بعنوان الفروع التابعه لأوديسيوس، وانفصل عن تيار الغريب. وقد أعربت مجلة كورير التابعه لمنظمة اليونسكو عن رؤيتها له كشخصيةٍ أدبية في مستوى كل من ثيربانتس، دانتي، ليو تولستوي، أونامونو، سفريس و كواباتا.

محتويات

حياتهعدل

قضى مليح جودت أنضاي طفولته في الواحات البحريه في مدينة قاضي كوي بإسطنبول. وتلقى تعليمه الإبتدائي في إسطنبول، أما المرحلة الثانوية فقد أمضاها في مدرسة غازي في أنقرة. وأثناء دراسته في المرحلة الثانويه تعرف على أورخان ولي وأوكتاي رفعت. وبعد أن أتم المرحلة الثانوية واصل تعليمه لمده في كلية الحقوق، وبعدها التحق بكلية اللغات والتاريخ والجغرافيا في جامعة أنقره. ولكن بسبب عمله كموظفاً في السكك الحديديه للدوله فانه لم يستطع استكمال تعليمه. وقد أُرسل إلى بلجيكا من قبل المؤسسه التي يعمل بها من أجل تعلم علم الاجتماع.

نُشر شعره الذي بعنوان "يو كى دي اي" في مجله الوجود عام 1936. وبعدها نُشرت أشعاره في عدة مجلات مثل الصوت، الورقه، التلال السبع، بابيروس، الافاق الجديده، المجلة الجديده، الملخص، أطاطش، العهد، الإتجاه. وأعد ديوانه الشعري بعنوان الغريب مع أورخان ولي وأوكتاي رفعت عام 1941. عُين موظفاً في دائرة المطبوعات بوزارة التربية والتعليم بتوصيةٍ من حسن علي يوجل. وعقب التغيير الوزاري مع انتخاباتِ عام 1946، أولاً تم استدعائه إلى الخدمةِ العسكرية مره أخرى وبعدها عين في قونية. ولكن بعدها عُزل عن تلك الوظيفه، وبعد مده عاد أنضاي إلى إسطنبول تاركاً تلك الوظيفه.

كان يقوم باعداد صفحة الفن والأدب في جريدة المساء بين عامي 1953-1954. وبسبب أفكاره تم عزله عن وظيفته، وانتقل إلي دار دوغان كاردش للنشر وعمل مترجماً. ولنفس السبب فقد أُجبر أيضاً على ترك وظيفته تلك. واعتباراً من عام 1958 كتب مقالاتٍ عديده بإسمه وبأسماءٍ مستعاره مختلفه في جريدة المترجم والجريده العظمى والطنين الجديد وإقدام، ونُشرت فيها رواياته المتسلسله. وفي عام 1960 وبمساعدة من نادر نادي بدأ في كتابة كتاباته في عمود بجريدةِ الجمهوريه. واستمرت كتاباته في هذه الجريده حتى عام 1997. وفي عام 1964 تم حظر ديوانه الشعري الذي نُشر عام 1956 لكونه مخالفاً لأحكام الماده رقم 142.

هذا وقد نال أنضاي جوائزٍ عديده سواء على دواوينه الشعريه أم على أعماله التي إتجه إليها بعد ذلك في مجال المسرح والروايه. وأعطى أنضاي دروس فن الخطابه في قسم المسرح من المعهد الموسيقي لبلدية إسطنبول وأيضاً دروس في علم الأساطير في إحدى المدارس المسرحيه الخاصه. كما عمل عضواً في مجلس إدارة مؤسسة الإذاعة والتلفزيون التركية بين عامي 1964-1966، ومستشاراً تعليمياً في باريس بين عامي 1979-1980. وقد توفى مليح جودت أنضاي في مستشفى كوشويولو لجامعة مرمرة بسبب مرض فشل الجهاز التنفسي والفشل الكلوي في 28 نوفمبر عام 2002 عن عمر يناهز 87 عاماً ودفن في مقبرة الجزيره الكبيره.

أسماءه المستعارهعدل

لقد استخدم أنضاي في أشعاره بخلاف اسمه الحقيقي أسماء مستعاره أيضاً ومنها: يشار تاليده، نياظ بن نياظ، أ.مجدي ولد، يشار تاليدهلر، جاني جيرجين، زعتر، بن يشار تالى.[2]

أعمالهعدل

أشعارهعدل

  • ديوان الغريب (عام 1941 مع أورخان ولي وأوكتاي رفعت).
  • الشجره التي هربت راحتها (أعمال أولماز، عام 1946).
  • دار التلغراف (التلال السبع، عام 1952).
  • جنباً إلى جنب (التلال السبع، عام 1956).
  • الفروع التابعه لأوديسيوس (التلال السبع، عام 1962).
  • على بحر الرحاله (جيم، عام 1970).
  • موت القوارب (صندر، عام 1975).
  • الكلمات (بنك العمل، عام 1978، أشعار مجمعه).
  • جلجامش فيما بعد الخلود (الجزيره، عام 1981).
  • الدنيا التي عرفناها (الرجل، عام 1984).
  • في الشمس (الرجل، عام 1989).
  • تحت المطر (الرجل، عام 1959).

أشعاره المترجمهعدل

  • أنابيل لي - ادغار الان بو.
  • أغنية الخياله - فيديريكو غارسيا لوركا.
  • أنا أيضاً - لانغستون هيوز.
  • أغنية فتاةٍ زنجيه - لانغستون هيوز.
  • خانة الشاي - عزرا باوند.
  • الليل، نوم المدينه - ألكسندر بلوك.
  • الحريه - برتولد بريخت.
  • القانون - هيو أودن ايز.
  • مات بان - عزرا باوند.
  • فن الشعر - بول فيرلين.

رواياته المترجمهعدل

رواياتهعدل

  • قبل الزفاف (عام 1957 - باسم مراد تك).
  • الشارع الممطر (عام 1959 - باسم مراد تك).
  • مأزق الأرامل (عام 1962 - باسم مراد تك).
  • ثلاثة رجال في ليله (باسم مراد تك).
  • الأقدام (رمزي، عام 1965).
  • الأمر السري (بيلجي، عام 1970).
  • يوميات يسوع (الحريه، عام 1974).
  • راضيه (الذهب، عام 1975).
  • كمثل مريم (سيماوي، عام 1991).
  • لا يمكننا أن نفهم بعضنا البعض (سيماوي، عام 1992).

مقالاتهعدل

  • الشرق والغرب (أطاطش، عام 1961).
  • مقالات من الأدب الإنجليزي (أولوش، عام 1964).
  • أثناء الحديث (المده، عام 1964).
  • الكوميديا المتطوره (تشان، عام 1965).
  • روسيا السوفييتيه (الحقيقه، عام 1965).
  • الالهه الجديده (المعاصر، عام 1974).
  • العالم الإجتماعي (المعاصر، عام 1975).
  • حوارات حول لغتنا (مؤسسة اللغة التركية، عام 1975).
  • الماديه والمثاليه ( صاندر، عام 1977).
  • في الأناضول والدول الإجتماعية (المعاصر، عام 1977).
  • الممنوع (المعاصر، عام 1978).
  • كتابات باريس ( الرجل، عام 1982).
  • نحو الإنفتاح (الرجل، عام 1984).
  • الزمن الجاري والزمن الثابت (الرجل، عام 1984).
  • كمال ونقصان معاملة العشق (المعاصر، عام 1990).
  • الكلمه المفقوده (الرجل، عام 1992).
  • أن لا تنخدع (رمزي، عام 1992)
  • الحياه المستقبيله ( الرجل، عام 1994).
  • صورة الغابات (الرجل، عام 1994).

كتاباته حول الشعرعدل

  • معنى المعنى.
  • وتمر العصور.
  • حول الشعر.
  • ثلاثة عصور لا غنى للشعر عنها.
  • مفهوم الشعر.
  • الشعر الطويل والشعر القصير.
  • فكرة الغد.

كتاباته المسرحيهعدل

  • الذين في الداخل (عام 1965).
  • قمامة امبراطور اليابان (عام 1967).
  • في بُستانٍ أخر للغد.
  • إحذر فهناك كلب.
  • الموتى يريدون التكلم.
  • المحققون (عام1972).
  • الخالدين (عام 1984).

جوائزهعدل

  • جائزة مؤسسة اللغة التركية للروايه عن روايته الأمر السري عام 1970.
  • جائزة مؤسسة اللغة التركية للترجمة عن ترجمته قصر الثلج عام 1973.
  • جائزة التلال السبع للشعر عن شعره موت القوارب عام 1976.
  • جائزة مؤسسة سعدت سيماوي للأدب عن شعره الكلمات عام 1978.
  • الجائزه الكبيره لبنك العمل عن شعره جلجامش فيما بعد الخلود عام 1981.
  • جوائز فن الإينكا عن عمله المسرحي الخالدين عام 1984.
  • الجائزه الشرفيه عام 1991.
  • جائزه مؤسسة الشرق المنير عام 2000.

انظر أيضاًعدل

المصادرعدل

  1. ^ http://data.bnf.fr/ark:/12148/cb11888750r — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — الرخصة: رخصة حرة
  2. ^ Edebiyatımızda Müstear Adlar - Tahsin Yıldırım - Selis Kitaplar - 2006