مقياس سفير-سمبسون

مقياس سفير-سمبسون للأعاصير Saffir–Simpson Hurricane Scale (SSHS)، أو مقياس سفير-سمبسون لريح الأعاصير Saffir–Simpson Hurricane Wind Scale (SSHWS)، تصنـِّف الأعاصيرالأعاصير المدارية في نصف الكرة الغربي التي تتعدى في شدتها المنخفضات المدارية والعواصف المدارية — إلى خمس درجات حسب شدة الريح المستدامة. ولكي يُصنـّف كإعصار، فإن الإعصار المداري يجب أن يحافظ على ريح مستدامة قصوى بسرعة لا تقل عن 74 ميل/س (33 م/ث؛ 64 عقدة؛ 119 كم/س) (الدرجة الأولى). أعلى درجة في المقياس، الدرجة الخامسة، محجوزة للعواصف ذات الرياح التي تتعدى 156 ميل/س (70 م/ث؛ 136 عقدة؛ 251 كم/س).

مقياس سفير-سمبسون
معلومات عامة
سُمِّي باسم
المشغل
موصوف في وصلة
مقياس سفير-سمبسون
التصنيف سرعة الرياح
(لمدة دقيقة واحدة أقصى رياح مستدامة)
متر في الثانية عقدة (وحدة) ميل في الساعة كيلومتر في الساعة
الخامسة ≥ 70 م/ث   ≥ 137 عقدة   ≥ 157 ميل/ساعة  ≥ 252 كم/س  
الرابعة   58–70 م/ث     113–136 عقدة     130–156 ميل/ساعة    209–251 كم/س  
الثالثة   50–58 م/ث     96–112 عقدة     111–129 ميل/ساعة    178–208 كم/س  
الثانية   43–49 م/ث     83–95 عقدة     96–110 ميل/ساعة    154–177 كم/س  
الأولى   33–42 م/ث     64–82 عقدة     74–95 ميل/ساعة    119–153 كم/س  
تصنيفات إضافية
(لمدة دقيقة واحدة أقصى رياح مستدامة)
عاصفة مدارية   18–32 م/ث     34–63 عقدة     39–73 ميل/ساعة    63–118 كم/س  
منخفض مداري   ≤ 17 م/ث     ≤ 33 عقدة     ≤ 38 ميل/ساعة    ≤ 62 كم/س  

ويمكن لدرجات التصنيف أن تعطي مؤشراً للضرر والفيضان المحتملين لدى الهبوط أرضاً للإعصار.

ورسمياً، يُستخدم مقياس سفير-سمبسون للأعاصير فقط لوصف الأعاصير التي تتكون في المحيط الأطلسي وشمال المحيط الهادي شرق خط التاريخ العالمي. وتستخدم المناطق الأخرى مقاييس مختلفة لتصنيف تلك العواصف، والتي تسمى «إعصار/زوبعة cyclones» أو «تايفون typhoons»، حسب المنطقة.

وهناك بعض الانتقاد لمقياس SSHS لعدم أخذه في الاعتبار الأمطار وسرعة العاصفة والعوامل الهامة الأخرى، إلا أن المدافعين عن SSHS يقولون أن جزءاً من هدف SSHS هو أن يكون مباشراً وبسيطاً للفهم.

تاريخ عدل

المقياس طوره في 1971 المهندس المدني هربرت سفير وخبير الأرصاد الجوية بوب سمبسون، الذي كان آنذاك مدير مركز الأعاصير الوطني الأمريكي (NHC).[1] المقياس ظهر للعلن في 1973،[2] وشهد استخداماً على نطاق واسع بعد أن حل نيل فرانك محل سمبسون في إدارة NHC in 1974.[3]

الدرجات عدل

الدرجة الأولى عدل

رياح خطيرة جداً سينتج عنها بعض الضرر

الدرجة الأولى Category 1
سرعة الرياح:
33–42 م/ث
64–82 عقدة
119–153 كم/س
74–95 ميل/س
 
إعصار باربرا (2013) [الإنجليزية] يدخل اليابسة.

الدرجة الثانية عدل

رياح شديدة الخطورة سوف تسبب ضرراً واسعاً

الدرجة الثانية Category 2
سرعة الرياح:
43–49 م/ث
83–95 عقدة
154–177 كم/س
96–110 ميل/س
 

إعصار خوان [الإنجليزية] في عام 2003 يقترب من نوفا سكوشا

الدرجة الثالثة عدل

ضرر مدمر سوف يحدث

الدرجة الثالثة Category 3
سرعة الرياح:
50–58 م/ث
96–112 عقدة
178–208 كم /س
111–129 ميل/س
 

إعصار إيزيدور [الإنجليزية] على وشك بلوغ اليابسة في شبه جزيرة يوكاتان

الدرجة الرابعة عدل

ضرر مروع سيحدث

الدرجة الرابعة Category 4
سرعة الرياح:
58–70 م/ث
113–136 عقدة
209–251 كم /س
130–156 ميل/س
 

إعصار دانيال (2006) في شرق المحيط الهادئ.

الدرجة الخامسة عدل

ضرر كارثي سيحدث

الدرجة الخامسة Category 5
سرعة الرياح:
≥ 70 م/ث
≥ 137 عقدة
≥ 252 كم/س
≥ 157 ميل/س
 
إعصار باتريسيا بالقرب من شدة الذروة

انظر أيضا عدل

المصادر عدل

  1. ^ Williams, Jack (17 مايو 2005). "Hurricane scale invented to communicate storm danger". يو إس إيه توداي. مؤرشف من الأصل في 2012-08-24. اطلع عليه بتاريخ 2007-02-25.
  2. ^ Staff writer (9 مايو 1973). "'73 Hurricanes to be Graded". Associated Press. مؤرشف من الأصل في 2017-08-26. اطلع عليه بتاريخ 2007-12-08.
  3. ^ Debi Iacovelli (يوليو 2001). "The Saffir/Simpson Hurricane Scale: An Interview with Dr. Robert Simpson". Sun-Sentinel. Fort Lauderdale, Fla. مؤرشف من الأصل في 2013-09-21. اطلع عليه بتاريخ 2006-09-10.