معاهدة أيناليكافاك


معاهدة أيناليكافاك هي معاهدة وُقعت بين الدولة العثمانية والإمبراطورية الروسية  في 10 مارس عام 1779. كان الاسم الرسمي هو Aynalıkavak سندات التحكيم (الدولة العثمانية). قصر آينالي كواك هو قصر في اسطنبول حيث وقعت المعاهدة.

Treaty of Aynalıkavak
Aynalıkavak bond of arbitration
النوع Commercial treaty
التوقيع March 10, 1779
المكان إسطنبول
الأطراف
اللغة لغة روسية, لغة تركية عثمانية

خلفيةعدل

فقدت الإمبراطورية العثمانية خانية القرم التي كانت تابعة لها منذ 1478 بموجب معاهدة كيتشوك كاينارجي عام 1774، وناشد خان القرم دولت كراي (دولت الرابع)   الباب العالي لتجديد تبعية المنطقة، وهو الاقتراح الذي لم يكن ممكنا في ظل شروط كيتشوك كاينارجي. أجبرت الحكومة الروسية دولت الرابع على التنازل عن العرش بعد علمها بتوسلاته للعثمانيين واستبدلته بخان آخر تحت سيطرتها وهو شاهين كراي، فأعلن العثمانيون أن هذا التدخل الروسي في شبه جزيرة القرم ضد شروط معاهدة كيتشوك كاينارجي.

المعاهدةعدل

بوساطة السفير الفرنسي، تم توقيع معاهدة أيناليكافاك لحل التوترات المستمرة في شبه جزيرة القرم. شروط المعاهدة :-[1][2]

  1. التصديق على شروط معاهدة كيتشوك كاينارجي. 
  2. تعهد كلا الدولتين بعدم التدخل في سياسة القرم.
  3. تعهد الروس بسحب قواتهم من الخانية خلال ثلاثة أشهر وعشرين يوماً.
  4. اعتراف الدولة العثمانية بشاهين كراي كخان للقرم.
  5. منح السفن التجارية الروسية  حق المرور الحر في البحر المتوسط.

فيما بعدعدل

كانت الإمبراطورة الروسية كاترين الثانية تخطط لضم القرم ولكنها كانت على علم بالعواقب المحتملة، فدخلت كاثرين في محادثات مع السويد لضمان أن السويد لن يدخل في تحالف مع العثمانيين في حالة ضم روسيا لشبه جزيرة القرم، وبالفعل ضمت روسيا في نهاية المطاف شبه جزيرة القرم في عام 1783.

مراجععدل

  1. ^ Prof.
  2. ^ Nicolae Jorga: Geschichte des Osmanischen Reiches V, (trans. by Nilüfer Epçeli),İstanbul 2009, (ردمك 975-6480-17-3) p.33
 
هذه بذرة مقالة عن تاريخ تركيا بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.