مصفف الشعر

مصفف الشعر[1] أو المُقَيْنَةٌ [2][3][4] الماشطة[5] (وجمعها مواشط) شخص مهنته هي قص أو تصفيف (تمشيط) الشعر بهدف تغيير أو المحافظة على صورة الشخص. ويتحقق ذلك باستخدام مزيج من تقنيات تلوين الشعر والتسريحات وغيرها. معظم مصففي الشعر هم متخصصين مهنيا ومرخصين تماما مثل مهنة الحلاق أو خبير التجميل.

مصفف الشعر
Amanda Françozo 10.jpg
 

تسمية الإناث (بالعربية: مصففة الشعر)‏  تعديل قيمة خاصية (P2521) في ويكي بيانات
فرع من شخص موضة  [لغات أخرى]  تعديل قيمة خاصية (P279) في ويكي بيانات
Edit-clear.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.تحتاج النصوص المترجمة في هذه المقالة إلى مراجعة لضمان معلوماتها وإسنادها وأسلوبها ومصطلحاتها ووضوحها للقارئ، لأنها تشمل ترجمة اقتراضية أو غير سليمة. فضلاً ساهم في تطوير هذه المقالة بمراجعة النصوص وإعادة صياغتها بما يتناسب مع دليل الأسلوب في ويكيبيديا.

التاريخعدل

 
رسم كاريكاتوري يظهر مصفف شعر فرنسي في أكاديمية كوافير يعمل على تصفيفة شعر كبيرة في القرن الثامن عشر.

تعود مهنة تصفيف إلى آلاف السنين، حيث تم اكتشاف رسومات ولوحات تصور الناس الذين يعملون على شعر أشخاص آخرين. ويذكر الكتاب اليوناني اريستوفنس وهومر تصفيف الشعر في كتاباتهم. كان أول ظهور لكلمة "محل تصفيف الشعر" في القرن السادس عشر في أوروبا، واعتبر تصفيف الشعر مهنة منذ ذلك الوقت. وكانت موضة الشعر في ذلك الوقت تميل إلى أن المرأة الغنية يكون لها تسريحات شعر كبيرة ومعقدة. وبحلول عام 1777، كان هناك قرابة 1200 مصفف شعر يعملون في باريس.

تصفيف الشعر اليومعدل

تعد مهنة تصفيف الشعر من أسرع المهن نموا من بين المهن الأخرى، حيث بلغت نسبة نموها 20 في المائة في الولايات المتحدة. وتتطلب معظم الدول ترخيص من أجل ممارسة المهنة، مع مؤهلات تختلف من دولة إلى أخرى. عموما يجب أن يكون شخص مهتما في تصفيف الشعر ويحمل شهادة إتمام الدراسة الثانوية وأن لا يكون دون سن 16 عاماً، وقد تخرج من مدرس مرخصة من قبل الدولة أو مدرسة التجميل.

انظر أيضاعدل

مراجععدل

 
هذه بذرة مقالة عن مهنة أو وظيفة بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.