مصطفى سند (شاعر)

شاعر سوداني

مصطفى سند شاعر سوداني وقاص بارز يلقب برائد القصيدة المعاصرة وهو من شعراء مدرسة الغابة والصحراء.

مصطفى سند
معلومات شخصية
اسم الولادة مصطفى محمد سند
الميلاد 1 يناير / كانون الثاني، 1939
أم درمان، السودان
الوفاة 23 مايو 2008 (69 سنة)
أبها المملكة العربية السعودية
الجنسية السودان سوداني
الحياة العملية
الاسم الأدبي مصطفى سند
الفترة 1971- 2008
المواضيع الرومانسية
الحركة الأدبية الشعر الحديث مدرسة الغابة والصحراء
المهنة شاعر و كاتب و صحافي
أعمال بارزة ديوان البحر القديم
تأثر بـ محمد عبد الحي
أثر في محمد المكي إبراهيم
P literature.svg بوابة الأدب

الميلادعدل

ولد مصطفى محمد سند عام 1939 في أم درمان بالسودان. [1]

التعليمعدل

تلقى تعليمه بالسودان وحصل على بكالوريوس التجارة من شعبة العلوم البريدية كما درس الحقوق.[1]

حياته المهنيةعدل

عمل مصطفى سند بوزارة المواصلات وزارة الخارجية التي انتدب إليها لمدة أربعة أعوام ثم مارس الصحافة منذ عام 1980 حيث عمل مديرا لتحرير جريدة الخليج اليوم بدولة قطر. وبعد عودته من دولة قطر عمل بالصحافة اليومية في السودان ثم اصبح رئيسا لمجلس إدارة الهيئة القومية للثقافة والفنون.

حياته السياسيةعدل

انتخب سند عضو بالمجلس الوطني الانتقالي في السودان[2]

أعماله الأدبيةعدل

الشعرعدل

تمتاز أشعاره بالإيقاع الموسيقي الصاخب وقاموسها المتفرد من حيث اللفظ أو الصورة التي يرسمها اللفظ مثل مفردات «البحر القديم» و «إبرتان وخيط ماء». كما يمتاز بالجزالة والإفصاح ووصوح الغكرة التي تحملها. أما موضوعاتها فقد كانت تدور حول التأمل في الوجود وتطورت في أيامه الأخيرة إلى التأمل الوجداني الصوفي ومضامين الإصلاح الاجتماعي والأخلاقي.[3]

القصةعدل

نشر سند بعض القصص القصيرة في مجلة القصة السودانية التي كان يرأس تحريرها القاص السوداني عثمان على نور.

دوواينهعدل

له ستة دوواين شعر وهي:

  • البحر القديم 1971
  • ملامح من الوجه القديم نشر في عام 1978
  • عودة البطريق البحري، عام 1988
  • نقوش على ذاكرة الخوف، 1990
  • بيتنا في البحر، 1993

مدرسة الغابة والصحراءعدل

مصطفى سند من شعراء مدرسة الغابة والصحراء ويعتبر ديوان شعره «البحر القديم » من أولى مقدمات هذه المدرسة إلى جانب ديوان «غابة الابنوس» لصلاح أحمد.

جوائزهعدل

حصل على سند عاى ا عدة جوائز تقديرية مختاغة منها:

  • جائزة الدولة التشجيعية في عام 1983
  • وسام العلوم والفنون والآداب، عام 1983
  • جائزة الشعر من جامعة الخرطوم في عام 1991

وفاتهعدل

توفي مصطفى سند في عام 2008 م بمستشفي أبها بالمملكة العربية السعودية بعد صراع طويل مع المرض. [3][4]

قالوا عنهعدل

وصفه الشاعر محمد المكي إبراهيم بأنه الشاعر الذي كان يبهرهم في بدايات مسيرتهم الأدبية. ووفقا للشاعر محمد عبد الحي تعتبر القصيدة عند سند هي الأقوى موسيقى وجرساً وأنها مليئة بالايقاعات. [3][4]

المراجععدل

  1. أ ب مصطفى سند نسخة محفوظة 29 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ http://www.albabtainprize.org/Encyclopedia/poet/1741.htm بعد سقوط نظام الرئيس جعفر نميري. نسخة محفوظة 06 أغسطس 2017 على موقع واي باك مشين.
  3. أ ب ت عيسى الحلو: صحيفة الرأي العام ، الخرطوم، عدد 24 - 05 - 2008
  4. أ ب مصطفى سند رائد القصيدة المعاصرة ...رحيل أعذب شعراء السودان - موسوعة التوثيق الشامل