مجلة زينيت

زينيت، مجلة ألمانية مستقلة مختصة بالعالم العربي والإسلامي. المجلة تصدر باللغة الألمانية كل شهرين، وتتناول مواضيع السياسة والاقتصاد والثقافة والمجتمع في الشرق الأوسط، وشمال أفريقيا، ووسط آسيا، كما في العالم الإسلامي بشكل عام. زينيت مجلة مستقلة مالياً، وفي محتواها، وتصدر عن دار نشر دويتشه ليفانته في برلين. تقف وراء مجلة زينيت مؤسسة «زينيت فوروم إي.في» (Forum Zenith e.V)، والتي مقرّها مدينة هامبورغ، وتهدف إلى «الترقي في جودة الصحافة». الناشرون هم موريتز بِرنت (Moritz Behrendt)، وياسمين ارغن (Yasemin Ergin)، ودانيال غيرلاخ (Yasemin Ergin)، وكريستيان ميّير (Christian Meier)، وفيت راسهوفر (Veit Rashofer)، ويورغ شافِر (Jorg Schaffer).

مجلة زينيت
zenith – Zeitschrift für den Orient (بالألمانية)
Zenith (بالألمانية)[1] عدل القيمة على Wikidata
معلومات عامة
بلد المنشأ
التأسيس
موقع الويب
التحرير
اللغة
المعرفات
ISSN
1439-9660 عدل القيمة على Wikidata

تاريخعدل

مجلة زينيت تأسست من قبل 6 طلاب في تخصص الدراسات الإسلامية في جامعة هامبورغ صيف عام 1999، وبدأت كمشروع غير ربحي. في هذه الأثناء.[3] أقامت زينيت شبكة واسعة من الصحافيين والكتاّب الخبراء بمساهمات دورية من مدن هامبورغ وبرلين، وبيروت وباريس، ولندن والقاهرة، ودبي وجاكرتا، وتل أبيب. منذ عام 2010، تنشر مجلة زينيت طبعتها الاقتصادية «زينيت بزنس ريبورت» (Zenith Business Report) باللغة الإنكليزية، التي تتناول بتحليل عميق التطورات الاقتصادية الراهنة في الشرق الأوسط، وشمال أفريقيا، ووسط آسيا. النسخة الإنكليزية من المجلة هي اصدار مستقل، ويُقرأ أساساً من قبل صنّاع القرار في الخليج وأوروبا وروسيا.[4] في أكتوبر 2012، أُعيد اطلاق المجلة الألمانية الرائدة بتصميم جديد، وتضم حالياً قسماً عن الاقتصاد.

الرؤيا والإنشاءعدل

في ربيع عام 2000، تم إنشاء مؤسسة «زينيت فوروم إي.في». المؤسسة كانت الناشر الرسمي لمجلة زينيت حتى عام 2008. حالياً، تركّز المؤسسة على مواضيع المجلة، كما على دعم احتراف الصحافيين الشباب والمصورين. المجلة ترى نفسها منبراً للشباب، والنقد، والصحافة البديلة في منطقة صورتها في العالم منمّطة بتغطيات مغرضة ومتخندقة أيديولوجياً. اليوم، المساهمين السابقين والحاليين في زينيت يعملون كمراسلين أجانب لكبرى وسائل الاعلام الألمانية مثل شبيغل أونلاين (Spiegel Online)، وصحيفة فرانكفورت العامة (Frankfurter Allgemeine Zeitung)، والتلفزيون الألماني الثاني (ZDF)، ودويتشه لاند راديو (DeutschlandRadio)، وصحيفتا دي تسايت أو دي فيلت (Die Zeit or Die Welt). زينيت تعتبر أكثر مجلة معروفة وموزعة ومعتمدة كمصدر في العالم الناطق بالألمانية، وهي تعد تقارير حصرية عن الاقتصاد والسياسة والمجتمع والثقافة في العالم الإسلامي، بما فيها إسرائيل. من شركائها الاعلاميين: شبيغل أونلاين (صحيفة شبيغل الإلكترونية)، وصحيفة دي فيلت (Die Welt)، ومجلة براند آينس (brand eins)، وترُكش ريفيو (Turkish Review)، واسطنبول بوست (Istanbul Post)، تدكس (تيدمعهد غوته في برلين (Berlin Goethe Institute)، مؤسسة برتلسمان (مؤسسة بيرتلسمان)، ولجنة اليونسكو الألمانية (German يونسكو commission).

مراجععدل

  1. أ ب ت مذكور في: بوابة الرقم الدولي الموحد للدوريات. الرَّقم التَّسلسليُّ المِعياريُّ الدَّوليُّ (ISSN): 1439-9660. الناشر: ISSN International Centre. لغة العمل أو لغة الاسم: الإنجليزية.
  2. ^ معرف الاتحاد الألماني لكتالوج المجلات: 2003642-5. مذكور في: الاتحاد الألماني لكتالوج المجلات. الوصول: 18 ديسمبر 2019.
  3. ^ Alexander Bühler (31 أغسطس 2019)، "Zeitschrift zenith Die Nahostversteher"، Neue Zürcher Zeitung، اطلع عليه بتاريخ 30 أغسطس 2020. {{استشهاد بخبر}}: تحقق من قيمة |مسار أرشيف= (مساعدة)
  4. ^ "«Zenith»-Jubiläum: Mit Ironie und Wissen gegen «Orient»-Klischees"، de.qantara.de، مؤرشف من الأصل في 7 أغسطس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أغسطس 2020.