مايك تيناي

مايكل ويليام "مايك" تيناي (بالإنجليزية: Michael William "Mike" Tenay)‏ (ولد في 15 أغسطس، 1954) هو مُعلِق في مصارعة المحترفين موقع حاليًا لصالح منظمة توتال نونستوب أكشن ريسلينغ (تي إن إيه). قبل أن ينضم إلى تي إن إيه عام 2002، كان تيناي مُعلِقًا في منظمة وورلد تشامبيونشيب ريسلينغ (دبليو سي دبليو) من 1994-2001. يُعرف تيناي باللقب "البروفيسور" أي الأستاذ ويعتبر مؤرخًا لمصارعة المحترفين بسبب معرفته الشاملة بالمصارعة.[1] وصفه المنتج التنفيذي لتي إن إيه ورئيس منظمة دبليو سي دبليو سابقًا إيريك بيشوف بأنه "موسوعة المعرفة المتنقلة".[2]

مايك تيناي
Mike en la TNA.jpg
 

معلومات شخصية
الميلاد 15 أغسطس 1954 (العمر 65 سنة)
لوس أنجليس، كاليفورنيا
الطول 173 سنتيمتر  تعديل قيمة خاصية (P2048) في ويكي بيانات
الجنسية Flag of the United States.svg الولايات المتحدة  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
أسماء أخرى مايك تيناي
الوزن 77 كيلوغرام  تعديل قيمة خاصية (P2067) في ويكي بيانات
الحياة العملية
أول ظهور 1994
الطول على الشاشة 5 أقدام و 8 إنشات (1.73 متر)
الوزن على الشاشة 170 رطل (77 كليوغرام)
المهنة معلق رياضي،  ومدون صوتي  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات

المسيرةعدل

وورلد تشامبيونشيب ريسلينغ (1994-2001)عدل

ظهر مايك تيناي لأول مرة في دبليو سي دبليو كمٌعلِق في حدث إيه إيه إيه وين ذا وورلد كولايد الذي روجت له منظمة دبليو سي دبليو في نوفمبر 1994.[3] حيث علق بعد أن رفض جميع موظفي دبليو سي دبليو (ومنهم المعلق الرئيسي توني شيفاني) التعليق على الحدث.[3] أثناء تعليقه الأول، قام بالتعليق هو وكريس كروز على مباراة لوس جينريكوز (إدي غوريرو وآرت بار) ضد هيجو ديل سانتو وأوغتاغون. وحصلت تلك المباراة على تصنيف الخمس نجوم.[4] وبعد نجاح الحدث، تعاقدت دبليو سي دبليو مع عدة مصارعين من الوزن الخفيف (اللوتشادور). وبدأ مايك تيناي بالظهور كمٌعلِق ضيف أثناء مباريات اللوتشادورس في الأحداث الشهرية بسبب معرفته الشاملة للعوائق والمناورات وتحليله لنفسيات المصارعين. وظهر لأول مرة على تلفزيون دبليو سي دبليو في منتصف التسعينات. حيث كان يُعلِق على البرامج الثانوية في المنظمة. مثل دبليو سي دبليو وورلدوايد، ودبليو سي دبليو ساترداي نايت. حيث كان يعرف باسم "آيرون" مايك تيناي.

في 2 سبتمبر، 1996، انتقل تيناي إلى البرنامج الرئيسي في دبليو سي دبليو وهو دبليو سي دبليو نايترو. حيث عمل كمُعلِق ثالث بجوار توني شيفاني و بوبي هينان.[5] وبينما كان هناك، لَقًبه توني شيفاني بـ"البروفيسور" نظرًا لمعرفته الواسعة بعالم مصارعة المحترفين وتاريخها وحركاتها.[1]

بعد افتتاح برنامج أسبوعي جديد يدعى دبليو سي دبليو ثاندر، أصبح تيناي المعلق الرئيسي له بالإضافة إلى مساعدة بوبي هينان وتوني شيفاني.[5] وبقي معلقًا في دبليو سي دبليو حتى بيعت المنظمة لمنظمة دبليو دبليو إف في مارس 2001.

توتال نونستوب أكشن ريسلينغ (2002- حتى الآن)عدل

في أوائل عام 2002، طلب جيف جاريت من مايك تيناي العمل كمعلق في المنظمة الجديد توتال نونستوب أكشن ريسلينغ. ثم أصبح تيناي صوت المنظمة الجديد عندما أنشئ في يونيو 2002.[6] ومن تلك اللحظة، بدأ في التعليق على الأحداث الاسبوعية لتي إن إيه وبرنامج تي إن إيه إكسبلوجن و تي إن إيه إمباكت! والأحداث الشهرية وهو يرتدي بدلة رسمية في كل مرة.[1]

تطورت شخصية تيناي وأصبح الشخصية الأبرز على الشاشة لتي إن إيه. حيث كان يجري المقابلات مع العديد من المصارعين مثل جيف جاريت، و دستين رودز وغيرهم. ولقبه المعجبون بـ"صوت الجماهير". كما أصبح يقوم بإعلان الأمور المهمة في تي إن إيه (مثل إعلان توقيع ستينغ مع تي إن إيه. فاز تيناي بجائزة أفضل معلق تلفزيوني من ريسلينغ أوبسيرفر نيوزلترز خمس مرات.

جوائز وإنجازاتعدل

مراجععدل

وصلات خارجيةعدل