افتح القائمة الرئيسية

ليندا باك (بالإنجليزية Linda B. Buck) عالمة أمريكية حاصلة على جائزة نوبل في الطب عام 2004 مشاركةً مع مواطنها ريتشارد أكسل وذلك لاكتشافاتهما في مجال المستقبلات الشمية ووظائف الجهاز الشمي وتنظيمها.

ليندا باك
LindaBuck cropped 1.jpg

معلومات شخصية
الميلاد 29 يناير 1947 (العمر 72 سنة)
سياتيل، واشنطن
مواطنة الولايات المتحدة الأمريكية
عضوة في الأكاديمية الوطنية للعلوم[1]،  والأكاديمية الأمريكية للفنون والعلوم،  والجمعية الأمريكية لتقدم العلوم[2]،  والجمعية الملكية[3]  تعديل قيمة خاصية عضو في (P463) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة كولومبيا
جامعة واشنطن[4]
جامعة جنوب غرب تكساس الطبية[4]  تعديل قيمة خاصية تعلم في (P69) في ويكي بيانات
شهادة جامعية بكالوريوس العلوم، ودكتوراة في الفلسفة  تعديل قيمة خاصية تعلم في (P69) في ويكي بيانات
المهنة أحيائي، عالم أعصاب
مجال العمل علم الأحياء  تعديل قيمة خاصية مجال العمل (P101) في ويكي بيانات
موظفة في مدرسة طب هارفارد[4]،  وجامعة واشنطن[4]  تعديل قيمة خاصية رب العمل (P108) في ويكي بيانات
الجوائز
الدكتوراة الفخرية من جامعة هارفارد  (2015)[5]
جائزة نوبل في الطب أو علم وظائف الأعضاء  (2004)[6][7]
جائزة مؤسسة غيردنر الدولية (2003)
جائزة بيرل- جامعة كارولينا الشمالية (2002)
جائزة روزنستيل (1996)
زميل الأكاديمية الأمريكية للفنون والعلوم 
عضوية أجنبي في الجمعية الملكية 
زمالة الجمعية الأمريكية لتقدم العلوم   تعديل قيمة خاصية الجوائز المستلمة (P166) في ويكي بيانات
المواقع
الموقع الموقع الرسمي  تعديل قيمة خاصية الموقع الرسمي (P856) في ويكي بيانات

ولدت ليندا باك في سياتل بولاية واشنطن الأمريكية عام 1947 لأب من أصول أيرلندية يعمل مهندساً كهربائياً وأم من أصول سويدية، وكانت الثالثة في الترتيب بين بناتهما الثلاث.

تخرجت في جامعة واشنطن حيث كانت تنوي التخصص في الطب النفسي، ولكنها غيرت مسارها عام 1975 بالتحاقها بقسم الميكروبيولوجيا بالمركز الطبي التابع لجامعة تكساس في مدينة دالاس، وهو القسم الذي كان قد توسع لتوه ليشمل دراسة علم المناعة (الذي كان علماً جديداً في ذلك الوقت) إلى جانب دراسة الكائنات الدقيقة.

بعد حصولها على دكتوراه الفلسفة في علم المناعة من مركز الجنوب الغربي الطبي بمدينة دالاس (التابع لجامعة تكساس) (بالإنجليزية University of Texas Southwestern Medical Center at Dallas) في عام 1980، انتقلت باك في العام ذاته إلى جامعة كولومبيا في مدينة نيويورك لاستكمال أبحاث ما بعد الدكتوراه في علم المناعة تحت إشراف أكسل شريكها في الجائزة.

وفي عام 1991 انتقلت باك إلى جامعة هارفارد في بوسطن لتعمل بوظيفة أستاذ مساعد بقسم البيولوجيا العصبية، حيث وسعت من خبراتها في مجال أبحاث الجهاز العصبي [8]. وقد تركز اهتمامها البحثي على كيفية التقاط الأنف للفيرومونات والروائح المختلفة، وكيفية إدراكها وتفسيرها بواسطة المخ.

عضويتها في الجمعيات المتخصصةعدل

ليندا باك هي عضو عامل بقسم العلوم الطبية الأساسية في مركز فرد هاتشينسون لأبحاث السرطان (بلإنجليزية Fred Hutchinson Cancer Research Center) وأستاذ منتسب لعلم وظائف الأعضاء والفيزياء الحيوية في جامعة واشنطن بمدينة سياتل، وباحث بمعهد هوارد هيوز الطبي، كما منحت عضوية الأكاديمية الوطنية (الأمريكية) للعلوم سنة 2004.

انظر أيضاًعدل

المراجععدل

  1. ^ Linda B. Buck — تاريخ الاطلاع: 25 فبراير 2018 — الناشر: الأكاديمية الوطنية للعلوم
  2. ^ وصلة : معرف شخص في إن إن دي بي
  3. ^ https://royalsociety.org/people/linda-buck-11160
  4. أ ب Linda B. Buck – Curriculum Vitae. — تاريخ الاطلاع: 4 يناير 2019 — الناشر: مؤسسة نوبل — نشر في: Nobelprize.org
  5. ^ https://www.harvard.edu/on-campus/commencement/honorary-degrees — تاريخ الاطلاع: 7 مايو 2019
  6. ^ Linda B. Buck – Biographical. — تاريخ الاطلاع: 4 يناير 2019 — الناشر: مؤسسة نوبل — نشر في: Nobelprize.org
  7. ^ The Nobel Prize amounts — تاريخ الاطلاع: 4 يناير 2019 — الناشر: مؤسسة نوبل — نشر في: Nobelprize.org
  8. ^ Linda B. Buck - Biographical نسخة محفوظة 06 يونيو 2013 على موقع واي باك مشين.