ليالي بيشاور

ليالي پيشاور (بالفارسية: شب‌های پیشاور)، هو كتاب باللغة الفارسية من تأليف رجل الدين الشيعي محمد الموسوي الشيرازي المعروف بسلطان الواعظين ضمّن فيه حواراته ومناقشاته مع علماء السنّة في رحلته للهند وپاكستان وذلك في مدينة پيشاور، وقد تُرجم الكتاب فيما بعد إلى العديد من اللغات، منها اللغة العربية، كما أنه قد تعرّض الكتاب لانتقادات بعض الكتّاب السنة، وكتب بعضهم كتباً في الرد عليه.

ليالي بيشاور
Les-nuits-de-pishawar.png
 

صورة لغلاف کتاب ليالي بيشاور

محتویات الکتابعدل

كتاب ليالي بيشاور هو مجموعة حوارات و مناظرات في مواضيع خلافية عديدة ، أهمّها إمامة و ولاية علي بن أبي طالب و خلافته الشرعية للرسول الاَمين (ص) بلا فصل ، و الاستدلال عليها من الآيات القرآنية و الاحاديث النبوية، و عقائد الامامية ، و الاَدلّة العقلية و النقلية لاِثباتها . جرت هذه الحوارت في أجواء ودِّية على أساس النقاش العلمي ، و المنطق البعيد عن التعصّب و المجرّد عن التقليد و الاَهواء بين مصنّف هذا الكتاب و هو أحد علماء الشيعة الإمامية محمد الموسوي الشيرازي ، عندما كان في الثلاثين من عمره ، و بين محاوريه من كبار علماء العامّة المعاصرين له . و الجدير بالذكر أن هذه الحوارات قد جرت بمحضرٍ جموع غفيرة من أبناء الطائفتين في دار أحد وجهاء مدينةبيشاورالباكستانية ، و كان قد حضر هذا الاجتماع ما يقرب من 200 كاتب من الفريقين لتدوين و توثيق و تسجيل ما يجري من حوارات و مسائل و أجوبة و ردود و شبهات ، و كان أيضا ضمن الحضور أربعة من الصحفيّين لكتابة ما يدور في هذه المجالس من المناقشات بكلّ جزئيّاتها و نشره في اليوم التالي في الصحف و المجلات الصادرة هناك في ذلك الوقت . و قد أُقيمت هذه المجالس بناءً على طلب بعض علماء العامّة و كبار شخصياتهم ، و إستغرقت هذه المناظرات عشرة ليالٍ متتابعة ، كانت بدايتها في ليلة الجمعة 23 من شهر رجب سنة 1345 هجرية ، و إنتهت في ليلة الاَحد 3 شعبان من السنة نفسها. ثم إن الكتاب صدر أولاً باللغة الفارسية ، ثم حققه و ترجمه إلى اللغة العربية السيّد حسين الموسوي و صدر في بيروت سنة 1419 هجرية.[1]

مسلسل لیالي بيشاورعدل

هو مسلسل اسلامي كويتي شيعي يحكي عن مناظرات الشيعة وانتصاراتهم. یوجد نسخته في الإنترنت.[2]

ترجماتعدل

  • اشترك حامد قوينلان (Hamid Quinlan) وچارلز علي كامپبل (Charles Ali Campbell) في ترجمته إلى الإنگليزية.[3]
  • تُرجم إلى الفرنسية بعنوان Les Nuits de Pishawar.[4]
  • تُرجم إلى التركية بعنوان Peşaver Geceleri.[5]

انظر أیضاعدل

مصادرعدل

طالع أيضاًعدل