لا تراجع ولا استسلام (القبضة الدامية)

فيلم أُصدر سنة 2010، من إخراج أحمد الجندي

لا تراجع ولا استسلام هو فيلم مصري من إنتاج الشركة العربية للإنتاج والتوزيع السينمائي عام 2010. بطولة أحمد مكي، ودنيا سمير غانم، وماجد الكدواني وعزت أبو عوف. سيناريو وحوار شريف نجيب، وإخراج أحمد الجندي. يعتمد الفيلم على السخرية من أفلام الحركة والمخابرات، تدور أحداث الفيلم في إطار كوميدي حول شاب فقير ساذج يدعى حزلئوم، يستخدمه ضابط شرطة في الإيقاع بأكبر تاجر مخدرات في مصر. عن طريق زرعه مكان مساعد التاجر الكبير الذي توفي في عملية تهريب.

لا تراجع ولا استسلام
Qabda.jpg
معلومات عامة
تاريخ الصدور
اللغة الأصلية
العربية
البلد
الطاقم
المخرج
الكاتب
البطولة
الموسيقى
عمرو إسماعيل
صناعة سينمائية
المنتج
التوزيع
الإيرادات
22،535،000 جنيه مصري[1]

القصةعدل

تلجأ الشرطة إلى "حزلئوم" (أحمد مكي) ليحل محل "أدهم" الذراع اليمنى لـ "عزام" (عزت أبو عوف) أحد أكبر تجار المخدرات في مصر للإيقاع به، استغلالا للتشابه الكبير بينهما. يتابع المهمة "المقدم سراج " (ماجد الكدواني)، وتعاونه "جيرمين" (دنيا سمير غانم) سكرتيرة عزام، حتى يكتشف عزام الخطة وتتوالى الأحداث.

 
معتز الدمرداش في دور المذيع في برنامج حواري

طاقم التمثيلعدل

روابط خارجيةعدل

مراجععدل

 
هذه بذرة مقالة عن فيلم مصري بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.