كسينيا باريسوفنا

كسينيا باريسوفنا غودونوفا (1582-1622) (باللغة الروسية: Ксения Борисовна Годунова) هي ابنة القيصر بوريس غودونوف، وشقيقة قيصر روسيا فيودور الثاني.

Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (يناير 2019)
Ambox important.svg
هذه المقالة غير مكتملة، وربما تنقصها بعض المعلومات الضرورية. فضلًا ساعد في تطويرها بإضافة مزيدٍ من المعلومات.
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (ديسمبر 2018)


اغتيال فيودور غودونوف ووالدته على يد رجال دميتري الدجال الأول.

حياتهاعدل

وصفت كسينيا بأنها جميلة جدا ومتعلمة جيداً. وكان من بين خُطابها:

ظلت كسينيا عذراء حتى وفاة والدها عام 1605، عندما أصبح شقيقها فيودور قيصرًا. بعد بضعة أشهر، عندما بدأ "وقت الاضطرابات" التي أثارتها الأزمة السلالية، قُتلت أمها وأخوها فيودور بأمر من ديمتري الزائف الأول. وقد نجت من القتل، لكن ديمتري الزائف اغتصبها واحتفظ بها في قصره كأسيرة لمدة خمسة أشهر. قبل وصول عروسه مارينا مينيز، تم إرسال كسينيا إلى دير القيامة جوريتسكي في بيلوزيرسك وأجبرت على أخذ الوعود الرهبانية ، ومُنحت اسم "أولغا". في وقت لاحق، تم نقلها إلى دير السيدة العذراء في فلاديمير.

في 1606، انتقلت كسينيا إلى الثالوث الأقدس للقديس سرجيوس لافرا لحضور إعادة دفن أبيها. حيث ظهرت كسينيا كراهبة مرتدية زي الراهبات.

اسم كسينيا محفور باسم "الراهبة أولغا بوريسوفنا" في قبو غودونوف بالقرب من مدخل كاتدرائية ميلاد العذراء في الثالوث الأقدس للقديس سرجيوس لافرا حيث دفنت مع والديها وشقيقها.

في الفنعدل

تم عرض حياة كسينيا في فيلم روسي درامي باسم 1612 مستوحى من وقت الاضطرابات التي روسيا، حيث لعبت دورها الممثلة فيوليتا دافيدوفسكايا.

مراجععدل

  1. Pushkareva, Natalia (1997). Women in Russian History: From the Tenth to the Twentieth Century (New Russian History). M. E. Sharpe, Inc. p. 319. ISBN 1-56324-798-4.
 
هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.