افتح القائمة الرئيسية
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (ديسمبر 2018)
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (مايو 2017)

قوانين الدماغعدل

هناك 12 مبدأ للنجاح والازدهار في العمل، و المنزل، و المدرسة. و كتبها جون مدينا، وهو عالم في في تطويرالأحياء الجزيئية، و مستشار في البحوث. و يتكون كتاب قوانين الدماغ من 12 فصلاً ويحتوي الكتاب على شرح كيفية عمل أدمغتنا، بحيث كل فصل من فصول الكتاب يوضح لنا ل الأمور المتعلقة بالدماغ والتي بالفعل يعلم عنها العلماء وبالإضافة للأشياء التي نفعلها بصفتنا من بشر, فامن الممكن أن تؤثر هذه الاشياء على تطور ادمغتنا. و سيكتشف القارئ ايضاً في هذا الكتاب حقائق مذهلة عن الدماغ، مثل حاجة الدماغ لممارسة النشاط البدني من أجل أن يعمل بأقصى إمكانية.

ملخصات الفصولعدل

الفصل1- التمارين الرياضيةعدل

أصيبت طالبة فجأة بألم حاد في الساق إذا كنت اميل للجلوس في اغلب الاوقات بدلا من القيام بأسلوب حياة نشط، فمن المتوقع أن أصاب بالمخاطر المحتملة التالية بشكل متزايد: النوبات القلبية أو السكتات الدماغية. مما يؤدي الي حدوث مشاكل في قدراتي المعرفية في المستقبل، مثل الخرف. فبعد ان عشت لفترة طويلة، قد يكون من المستحيل أن أعود مرة أخرى إلى أسلوب حياة أكثر صحية. وعلى الرغم من أن ممارسة التمارين الرياضة بشكل قليل قد يمنع حدوث هذه المشاكل، وضع في الاعتبار أن ممارسة الكثير من التمارين الرياضية يمكن أن يجهدك ويضر دماغك. ووفقا للبحث الذي الذي أجري عن المسألة خمسة من ستة، في قوانين الدماغ الفصل الأول، أن التمارين التي تقوم بها خارجا في الهواء الطلق قد تقلل من احتمال إصابتك بالأمراض. وبالإضافة إلى ذلك, قيامك بها مرتين في الاسبوع لمدة ثلاثين دقيقة قد يغير من حياتك. وقد كتب الدكتور ستيفن بلير ورقة بحث عن اللياقة البدنية و الأخلاق، والتي والتي كانت بداية لبحث متواصل عن التمارين الرياضية وإصدار الناقلات العصبية الثلاث للحفاظ على الصحة العقلية (صفحة 17). مما يجعلنا نفكر في كيف أن التمارين البدنية تؤدي إلى النشاط المعرفي. فاذا كنت تمرن جسدك فإنك تمرن عقلك ايضاً وتحافظ عليه بصحة جيدة. وهذه التمارين يمكن لأي شخص بمختلف الأعمار القيام بها. لأنها ستساعد عقلك على التركيز بشكل أفضل، وتدربه على استخدام الموارد العقلية بنحو أفضل، و السماح للشخص أن يفكر لفترات طويلة من الوقت. تسعة عشر صفحة من واحد وعشرين دولة تقول أن السكر هو العدو الأسوأ للجسم. فهو في الواقع يسمح لجسمك بأن يمزق نفسه، بغض النظر عن محاولته برد ردود الفعل السلبية، كرد فعل كمية الجلوكوز الموجودة في الجسم. كما ان التمارين الرياضيه تمسح بحصول جسمك على الكثير من الاكسجين مما يؤدي إلى حاله صحيه جيده للجسد والقدرة المعرفية.

الفصل – 2 البقاء على قيد الحياةعدل

جون ب مدينا هو عالم تطوير الأحياء الجزيئي التنموي و رئيس مركز الدماغ في البحوث التطبيقية في جامعة سياتل في المحيط الهادئ. وقد يعتبر الدماغ مهم في: 1- حل المشكلات. 2- مرتبط بالبقاء على قيد الحياة 3- العمل في بيئة غير مستقرة والقيام بكل ذلك بحركة مستمرة تقريباً. وتساعدنا هذه التكيفات بالعيش لمدة طويلة كافية للإنجاب. ويقول ريتشارد بوتس ان دماغ الانسان يتغير عن الاستقرار والتكيف للاختلاف في حد ذاته. وبهذه الحالة يمكن لادمغتنا أن تتكيف مع الظروف المتغيرة في بيئتنا. ويتطور دماغ الانسان إلى ثلاث اقسام اساسية: 1- دماغ السحلية والذي يقوم بتنظيم الوظائف اللاإرادية التي توفر الاحتياجات الأساسية. 2- دماغ القطه والذي يوفر احتياجات الإنسان الأساسية. 3- القشره وهي جزء من دماغ الإنسان والتي توفر مهارات التفكير المعقدة التي يمتلكها الإنسان. والمنطق الرمزي هو واحدة من المواهب البشرية الفريدة من نوعها. وبهذا يمكننا أن نتئقلم داخل المجموعة الاجتماعية، و يمكننا ايضا بذلك العمل كفريق مما يجعلنا أكثر قوة من الذين يعملون بمفردهم. ويتحدث الفصل الثاني من كتاب قوانين الدماغ, والذي كتبه الكاتب جون مدينا عن كيف ان ادمغتنا قد تغيرت على مدى آلاف السنين بناء على البقاء على قيد الحياة. فاضطر ادمغتنا من السنوات الاولى إلى الان، على التكيف وهذا بسبب التغيرات الكبيرة التي حدثت في بيئتنا. ويتناول مدينا بالتفصيل فكرة جنبا إلى جنب مع تغير البيئة و فكرة زيادة نمو الدماغ. ثنائيات الحركة هي التغيرات التي تحدث في الجسم للتكيف على طرق الحركة الجديدة. فادمغتنا ايضا تتكيف مع الظروف المحيط حولنا استنادا إلى الحاجة إلى البقاء على قيد الحياة. وتحدث مدينا عن نظرية اختيار المتغير والذي توقع أن يكون هناك تفاعلات بين اثنين من أقوى ميزات الدماغ: قاعدة البيانات لتخزين صندوق المعرفة و القدرة على استخدام قاعدة البيانات تلك. "بحيث يسمح لنا الأول بمعرفة متى ارتكبنا اخطائنا، و يسمح لنا الاخر بالتعلم منها". ولعل هذا هو الجزء الأكثر إثارة للاهتمام، لأن هذا ما يميز دماغ الإنسان عن أي مخلوق حي آخر. ويقول مدينا ايضا، ان صفات دماغ الإنسان هي السبب الذي يجعل الانسان قادرا على البقاء على قيد الحياة لفترة طويلة من خلال الظروف غير المتوقعة والقاسية. وحتى انه قال، ان هذه الظروف الغير متوقعة هي التي في الواقع أجبرت دماغ الإنسان بأن يصبح ما عليه اليوم بخلاف الانواع الآخرى مثال، "أفضل الكلاب" ليست بالضرورة ان تكون الاقوى جسدياً ولكن في الواقع الأكثر ذكاء. والمشي على قدمين يقدم تحولا كبيرا في توزيع الطاقة في جميع أنحاء أجسامنا. ولا يمكن نقل الكثير من الطاقة إلى عضلاتنا، و بذلك أصبح فائض الطاقة يرتكز في ادمغتنا. وفي عصرنا الحديث، تستخدم ادمغتنا عشرين في المئة من الطاقة التي نستهلكها. فادمغتنا تحمل الكثير من التشابه بين تلك الانواع الاخرى ومع ذلك، فالقشرة هي القسم الوحيد من الدماغ التي تحدد دماغ الإنسان بغض النظر عن الأنواع الأخرى. وساعد هذا الجزء من الدماغ أسلافنا لاكتشافه أهمية العلاقات. ببساطة عن طريق العمل معاً يمكننا أن نتعلم من بعضنا البعض وحماية بعضنا البعض. وتعتمد الكثير من حياتنا اليوم حول علاقتنا مع الاشخاص. فهي واحدة من القوى الدافعة في كل ما نقوم به. فلدى قدرتنا على التعلم جذور عميقة في العلاقات. فالتعلم بفعالية يجب أن يشعرك بالراحة مع الشخص الذي نتعلم منه، فعندما تثق بالمعلم نكون أكثر استعدادا لتلقي المعلومات والمهارات الذي يحاول نقلها لك. لتلخيص هذا الفصل في جملة واحدة، "أصبحنا، وتغيرنا، ولانزال نتغير".


الفصل 3- شبكة الأسلاك (خلايا الدماغ، موجودة في الخلايا العصبية)عدل

وفقاً لجراحي الأعصاب و لعلماء النفس، أن أكثر من سبعة مليار فئة و سبعه إلى تسع فئات من المخابرات، يقولون إن ما تعلمته من خلال حياتك سيغير من طبيعة دماغك. فكل واحد من هذه الحواس: الصور، و الصوت، والشم، واللمس أو أي مزيج من هذه الحواس، قد تتصل او تصنع اتصالات جديدة بين الخلايا العصبية وصنع الذكريات. فكل شخص لديه خلايا دماغ مختلفة عن الآخر حتى مع حدوث نفس الحدث. فمنذ الطفولة تتغير خلايا أدمغتنا و تتجدد في الجهاز العصبي لإنشاء أسرع الطرق ونحن نتعلم. يتطور دماغ كل شخص في وتيرة و نمط مختلف، مع عدم وجود شخصين لديهما نفس الوتيرة و النمط. فيتعلم الطلاب المعلومات المعقدة في أوقات واقسام مختلفه. وهذا يدعم توضحنا بأن الفصول الدراسية ذات الحجم الصغير تتعلم بشكل أفضل. ويقترح مدينا تعليمات مخصصة مع الإرشادات التالية: تقييم المعلمين لنظريات المتقدمة من مهارات العقل باستخدام اختبار التعاطف، و تطوير البرمجيات على التكيف لمجموعه متنوعه من المواضيع و المستويات، وإجراء اختبار لكلا الفكرتين في مجموعات مختلفة والعثور على النسبة الأمثل للمعلم والطالب. والسبب في هذا هو أن دماغ كل طالب، ودماغ كل موظف، ودماغ العملاء...ماهم الا خلايا دماغية مختلفة عن بعضها. وهذا ما ينص عليه قواعد الدماغ.

الفصل 4- الانتباه (الاهتمام)عدل

وكان هذا الفصل عن الانتباه و سيتحدث عن كيفية ترابط التعلم بالانتباه، وبعبارة اخرى اذا كنت حقاً لا تولي انتباها للتعلم فإنك لن تتعلم شيئاً من جميع موادك. دماغ الإنسان يسلط الضوء على شيء واحد فقط وهذا يعني أنه يركز على شيء واحد، فالقيام بمهام متعددة ماهي الا خرافه. الدماغ لا يستطيع أن يقوم بأكثر من مهمة واحدة تتطلب الانتباه (لا تحتسب ردود الفعل الطبيعية مثل التنفس وضخ الدم). وتتطلب تعدد المهام من أدمغتنا أن تبدل انتباهها من مهمة لأخرى، وقد يستغرق هذا وقتاً. وغالباً ما ينتهي الشخص "بفقده المسار" في عمله كأثر جانبي لمحاولته بالعمل في أكثر من مهمه. يأخذ الشخص في محاولته بالقيامة بأكثر من مهمة 50% وقتاً أطول لإتمام مهمة واحدة فقط، ويمكن ان تصل إلى 50% بقيامه بأخطاء متزايدة. وأولئك الذين يبدون جيدين بقيامهم بأكثر من مهمة واحدة، لديهم ببساطة ذاكرة جيدة للبدء من جديد بالمهام التي توقفوا عندها سابقاً. تتشتت ادمغتنا جداً من أي شي يتحرك، وهذا هو السبب الذي لا يمكن لأحد القيام بواجباته المنزلية أثناء مشاهدته للتلفاز لان بذلك سيتشتت تركيز الشخص بصور التلفاز المتحرك. وتحصل العاطفة على اهتمامناايضاً. فلا يزال الباحثون يحاولون معرفة كيف للعاطفة أن تلعب دورا في الذاكرة و الاهتمام، ولكن من الصعب معرفة هذا لأن العاطفة لا يمكن قياسها. فإذا كان لنا أن نعطي معنى للتفاصيل فإننا سنتذكر الحقائق بشكل أفضل. وذلك لأن الدماغ يتذكر المكونات العاطفية للتجربة قبل اجزاء اخرى (مملة) من هذه التجربة. فالاجهاد أو الأشياء المرتبطة بهم ويشعرون باتجاهها بالكثير من العواطف، سوف يتعلمون منها بشكل أفضل لان التعلم مرتبط بالعواطف. الدماغ لديه الوقت للخروج مؤقتاً لمدة عشر دقائق. و بعد ان أولينا اهتمامنا لشيء واحد لفترة معينة من الوقت، سيزول اهتمامنا من شيء الاخر. إذا استطاعوا المعلمين من ربط الدروس بالعاطفة فسيتمكنوون من لفت انتباه الطلاب لأكثر من عشر دقائق. وهناك الكثير من المعلمين "الجيدين" يرتكبون الأخطاء لأنهم لا يفهمون أن الطلاب بحاجة إلى فهم هذه المفاهيم، ليتمكنوا من فهم وتوصيل الأفكار ولكن منذ ان اصبح العديد من الاساتذه يتعب أو يشعر بالملل من شرح هذه المفاهيم الاساسية، فقد أصبحوا يلقون هذه المفاهيم دون شرح كيفية الربط بين النقاط.

الفصل 5- ذاكرة قصيرة المدىعدل

تحتوي أنظمة الذاكرة على أنواع عديدة منها: الترميز، والتخزين، والاسترجاع.والنسيان أن دماغنا يجمع المعلومات بواسطة الشظايا. والاسترجاع عند نقاط مختلفة من القشرة للتخزين على سبيل المثال، كلما كان الشخص اسرع بالحديث كلما تمكنا من تذكر حديثه في ذلك الوقت. وكلما قمنا بترميز الذاكر كلما اصبحت اقوى، تماماً مثل الرياضيات، فيجب عليك ممارسة الشيء لتذكره. فبوضعك لنفس الموقف باستمرار في الدماغ يساعد على تقوية الذاكرة. اختبار الترميز يمكن أن يتم من خلال الاجابة على أسئلة مختلفة ، هناك مثال واحد أعطاه المؤلف في هذا الكتاب والذي كان يطلب فيه منك قراءة كلمة كرة قدم، فبعد قراءتك للكلمه طلبه منك ان ترى إذا كانت الكلمة تناسب الجملة التالية " التفت للقتال ___؟". فمن الطبيعي ان تكون الاجابه هي لا، لأن لا يوجد للجمله معنى إذا تم وضع كلمة كرة القدم في الفراغ السابق. فنحن كبشر نملك القدرة على معرفة أن كلمة كرة القدم لا معنى لها في الجملة السابقة باستخدام الترميز. وهناك مثال آخر على الشرائح الكهربائية. والمثال الذي أعطاه المؤلف كان كيف انها ادركت ان الكلب مبلل بالماء وابتعدت عنه، فقد كان هذا بسبب تجربتها التي خاضتها مع كلب مبلل آخر. وبعد أن خضعت لنفس تجربة و وضعت في نفس الموقف مرة أخرى سيتذكر دماغها النتائج وكيفية التعامل معها. وبعد ان اصبحت مبللة بسبب الكلب و حدوث شيء هي لا تريد حدوثه، فأصبح دماغها قادر على إدراك هذا الموقف و تجنبه إذا حدثت مرة اخرى. الترميز هو وسيلة لتحويل البيانات إلى رمز، رمز يتضمن معلومات الترجمة من شكل إلى آخر. وهي الطريقة التي نفهم بها الانتباه واساسيات تنظيم المعلومات لأغراض التخزين. فللدماغ قدرة على تنفيذ عدة أنواع من الترميز. واحد الترميز التلقائي ويمكن أن يتضح ذلك من خلال الحديث عن ماذا تناولت على العشاء، فنتذكر المعلومات بشكل أفضل عندما تكون منفصلة، وذات معنى وفي سياق. فكلما ركز المتعلم أكثر على المعلومات المعروضة كلما أتقن معالجة الترميز أكثر. وعند محاولتنا لتعلم المعلومات فنحن بحاجة للتأكد أننا نفهم ما الذي تعنيه هذه المعلومات بالضبط. ويتم تقسيم المعلومات على الفور إلى أجزاء في مناطق مختلفة من القشرة للتخزين، وتحسين فرص التذكر و اننا بحاجة لإنتاج بيئة مناسبة نضع فيها ادمغتنا اولاً.

الفصل 6- ذاكرة طويلة المدىعدل

ترسخ الذكريات التي تبقى لمدة طويلة في كل مرة يقوم الشخص بتذكرها على الرغم من أن عدد قليل من الذكريات هي التي تبقى راسخة طول حياته الشخص، وتتشكل ذاكرة طويلة المدى بين القشرة و الحصين (بنية تشريحية في الدماغ) حيث يقوم الحصين (بنية تشريحية في الدماغ) بكسر الاتصال و تقوم القشرة بإصلاح كل ذاكرة. وهذه العملية طويلة جداً ولكنها أكثر استقرارا عندما يتعلق الأمر إلى الحاجة للتذكر. يتم تخزين معظم الذكريات معاً، لذا قد تدمج ذاكرة قديمة بأخرى حديثة وتفرض كنفس الذاكرة. وقد يستغرق الأمر سنوات عديدة لترسيخ الذاكرة في الدماغ، و المفتاح لذلك يكون خلال عملية تكرار ترسيخ الذاكرة، لان عندما يتكرر نفس الحدث مرة أخرى فإنه يرسخ في الدماغ لفترة قصيرة من الزمن. فكلما تكررت الأحداث أكثر من مرة كلما أصبح ترسيخ الذاكرة أسهل. "الترابط " هي اداة اخرى يمكن استخدامها لمساعدتنا في تذكر الاشياء. فمن خلال ربط موضوع أو حدث بذاكرة رسخت سابقاً في الدماغ. فهي تشكل رابطة يمكن استخدامها لتذكر الحدث أو الموضوع الذي يتم تذكرها. النموذج الحالي لاسترجاع الذاكرة في الدماغ هي الخطوة 1، فتحدث ذكريات طويلة المدى من التراكمات المتغيرة المتشابكة في القشرة نتيجة الاعادات المتعددة من الذاكرة. و الخطوة 2، يتم توجيه استرجاع الذاكرة من قبل الحصين (بنية تشريحية في الدماغ). الخطوة 3، تصبح الذاكرة مستقلة في نهاية المطاف من الفص الصدغي والاحداث الجديدة بحيث يتم تخزين أثر الذاكرة المستقلة بشكل دائم في القشرة. الخطوة 4 وهي آلية الاسترجاع، فقد يتم في البداية إعادة بناء النمط الأصلي من الخلايا العصبية لتأهيلهم خلال اللحظات الأولى من التعلم.

الفصل 7- النومعدل

حين تنام توجد توترات داخل جسمك بين الخلايا والمواد الكيميائية لمحاولة إبقائك مستيقظاً. فأثناء النوم يشاهد الشخص صور قد شاهدها مسبقاً أو أشخاص قد لمحهم سابقاً في مكاناً ما. وعلى الرغم من أن بعض الأشخاص قد يكونون قادرين على أداء وظائفهم بساعات قليلة من النوم إلا أن هذا الشيء يجعلهم يتقوا لأخذ قيلولة بعد الظهر وهذا الشيء معروف عالمياً . ولكن هل البقاء مستيقظين لمدة طويلة يكلف ثمناً باهظاً؟. فعدم اخذ الوقت الكافي للنوم يؤثر بانخفاض التفكير المنطقي, و البراعة الحركية والمزاج. الادمغة النائم هي مثل الجنود المنخرطين في ساحة المعركة لمكافحة الدئرة البيولوجية المفرغة. وهناك نوعان من الجيوش في دماغنا، فيتألف الجيش الأول من الخلايا العصبية، والهرمونات ومختلف المواد الكيميائية الأخرى لابقائك مستيقظاً، ويدعى هذا الجيش بنظام الآثار الإيقاعية البيولوجي (س). إذا اتبع هذا الجيش طريقه بشكل صحيح فسوف نبقى مستيقظين طوال الوقت. أما الجيش الثاني فيتألف من خلايا الدماغ، و الهرمونات، والمواد الكيميائية الأخرى، فهؤلاء المقاتلين يجعلوننا ننام. ويسمى هذا بالنوم المتماثل الساكن وعدم القدرة على الاستيقاظ. إنها حرب المفارق الغريبة. فكلما سيطر أكثر من جيش واحد على الحرب كلما زادت نسبة خسارته، وفي نهاية المطاف يصبح كل الجيش منهكاً من الحرب فيرفع الراية البيضاء و يلوح بها موقتاً.

المراجععدل

1- "المدينة المنورة". استرجاع 11 يونيو 2013.

2- "ملخص قواعد الدماغ". استرجاع 11 يونيو 2013.

3- مدينة، جون B. "جون مدينة". N.p. ويب. <http://johnmedina.com/>.

4- مدينة، جون B. قواعد الدماغ: 12 مبادئ للبقاء على قيد الحياة ومزدهرة في العمل، المنزل، والمدرسة. سياتل: مطبعة الكمثرى، 2008. (pg.32)

5- مدينة، جون B. قواعد الدماغ: 12 مبادئ للبقاء على قيد الحياة ومزدهرة في العمل، المنزل، والمدرسة. سياتل: مطبعة الكمثرى، 2008. (ص 37)

6- مدينة، جون B. قواعد الدماغ: 12 مبادئ للبقاء على قيد الحياة ومزدهرة في العمل، المنزل، والمدرسة. سياتل: مطبعة الكمثرى، 2008. (pg.47)

7- مدينة (جون) (2008). قواعد الدماغ. سياتل، وا: الصحافة الكمثرى. ب. 199-219.

8- مدينة (جون) (2008). قواعد الدماغ. سياتل، وا: الصحافة الكمثرى.

9- مدينة (جون) (2008). قواعد الدماغ. سياتل، وا: الصحافة الكمثرى.

10- مدينة، جون. "قواعد الدماغ". استرجاع 17 أغسطس 2013.

11- مدينة (جون) (2008). قواعد الدماغ. سياتل، وا: الصحافة الكمثرى.

12- مدينة، جون. "قواعد الدماغ". استرجاع 17 أغسطس 2013.

13- مدينة (جون) (2008). قواعد الدماغ. سياتل، وا: الصحافة الكمثرى.

14- مدينة (2008). قواعد الدماغ. سياتل، وا: الصحافة الكمثرى. ب. 199-219.

15- مدينة (جون) (2008). قواعد الدماغ. سياتل، وا: الصحافة الكمثرى. الصفحات 223-240. إيسبن 978-0-9797777-0-7.

16- مدينة، جون. "رؤية". قواعد الدماغ. الكمثرى الصحافة. استرجاع 16 أغسطس 2013.

17- مدينة (جون) (2009). قواعد الدماغ: 12 مبادئ للبقاء على قيد الحياة ومزدهرة في العمل، المنزل، والمدرسة (1 الكمثرى الصحافة التجارة بك). سياتل، غسل: الكمثرى الصحافة. الصفحات 266-274. إيسبن 9780979777745.

18- ميلتسوف، A.N .؛ مور، M.K (1977). "تقليد إيماءات الوجه واليدوية من قبل حديثي الولادة الإنسان". علم. 198: 75-78. دوي: 10.1126 / science.897687. بميد 897687.