افتح القائمة الرئيسية

قمر عملاق

ظاهرة تنشأ من تزامن اكتمال القمر مع وصوله إلى أقرب نقطة من الأرض في مداره الإهليجي
القمر العملاق في 14 نوفمبر 2016 على بعد 356,511 كيلومتر (221,526 ميل) من مركز الأرض [1] وهو أقرب حدث منذ 26 يناير 1948. ولن يكون مثله حتى 25 نوفمبر 2034.[2]

الحضيض القمري أو القمر العملاق (بالإنجليزية: Supermoon) هي ظاهرة تنشأ من تزامن اكتمال القمر مع وصوله إلى أقرب نقطة من الأرض في مداره الإهليجي، مُنتجاً أكبر حجم مرئي للقمر يمكن رؤيته من الأرض[3]، الاسم التقني العلمي لهذه الظاهرة هو الإقتران القمري لنظام الأرض - قمر - شمس، مصطلح القمر العملاق ليس مصطلحاً فلكياً بل مصطلح مؤصل في علم التنجيم الحديث[4]. ارتباط القمر بالمد والجزر الأرضي أدى إلى نشوء اعتقاد إلى أن القمر العملاق ظاهرة قد تكون مرتبطة بزيادة وقوع الأخطار، كالزلازل وثوران البراكين، ولكن لا يوجد دليل لذلك[5].

عكس هذه الظاهرة يسمى بالذروة القمرية أو الأوج القمري، والتي سميت لاحقاً بالقمر المُصغّر[6]، ولكن هذا المصطلح ليس شائعاً بقدر مصطلح القمر العملاق.

ظاهرة القمر العملاق في الـ19 من مارس 2011 ومقارنته مع حجم القمر في حالته العادية

التسميةعدل

تسمية القمر العملاق أطلقت من قبل المنجم ريتشارد نولل عام 1979م.

 
صورة مأخوذة بتاريخ 19 مارس 2011

يذكر أن آخر مرة حدثت هذه الظاهرة كانت بتاريخ 10 اغسطس 2014. و تكررت الظاهرة يوم 28 سبتمبر 2015 .[7]

تكررت الظاهرة مرة أُخرى في 14 نوفمبر 2016، حيثُ أشار العُلماء أن القمر سيكون الأقرب إلينا والأشد وضوحاً مُنذ يناير 1948.[8]

المسافةعدل

مسافة القمر عن الأرض تختلف كل شهر بمقدار محصور بين 357,000 و406,000 كم، بسبب مداره البيضاوي حول الأرض (القياسات مأخوذة من مركز الأرض إلى مركز القمر)[9][10][11].

القمر أثناء هذه الظاهرة (Perigee) يكون أكبر حجما بـ 14 % (حسب ما يظهر للعيان) وأكثر إشراقا بـ 30% من حالته وهو في أبعد نقطة في مساره حول الأرض [12][13]

الحدوثعدل

وسائطعدل

المراجععدل

  1. ^ "Super Moon" exceptional. Brightest moon in the sky of Normandy, Monday, November 14 | The Siver Times نسخة محفوظة 06 أغسطس 2017 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ Moongazers Delight — Biggest Supermoon in Decades Looms Large Sunday Night – Astro Bob نسخة محفوظة 14 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ Angier، Natalie (2014-09-07). "The Moon Comes Around Again". The New York Times. ISSN 0362-4331. مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2019. اطلع عليه بتاريخ 17 نوفمبر 2016. 
  4. ^ Kryptonite for the supermoon - Bad Astronomy : Bad Astronomy نسخة محفوظة 29 يناير 2018 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ DNews (2012-11-27). "No Link Between 'Super Moon' and Earthquakes". Seeker - Science. World. Exploration. Seek for yourself. مؤرشف من الأصل في 29 سبتمبر 2012. اطلع عليه بتاريخ 17 نوفمبر 2016. 
  6. ^ "What Is a Micromoon?". www.timeanddate.com. مؤرشف من الأصل في 28 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 17 نوفمبر 2016. 
  7. ^ "The next supermoon in 2014 is July 12". http://earthsky.org. مؤرشف من الأصل في 22 يناير 2019. اطلع عليه بتاريخ 11 يوليو 2014.  روابط خارجية في |ناشر= (مساعدة)
  8. ^ "انتظروا رؤية اكبر قمر منذ عام 1948". وكالــة معــا الاخبارية. مؤرشف من الأصل في 15 نوفمبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 14 نوفمبر 2016. 
  9. ^ Meeus, Jean (1997). Mathematical Astronomy Morsels. Richmond, Virginia: Willmann-Bell. p. 15. رقم دولي معياري للكتاب 0-943396-51-4.
  10. ^ "No, the "supermoon" didn't cause the Japanese earthquake - Bad Astronomy". Bad Astronomy (باللغة الإنجليزية). 2011-03-11. مؤرشف من الأصل في 13 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 17 نوفمبر 2016. 
  11. ^ "Appearance of the Moon Size". stab-iitb.org. مؤرشف من الأصل في 05 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ 17 نوفمبر 2016. 
  12. ^ No, the "supermoon" didn't cause the Japanese earthquake - Bad Astronomy : Bad Astronomy نسخة محفوظة 16 يونيو 2017 على موقع واي باك مشين.
  13. ^ http://www.newton.dep.anl.gov/askasci/phy99/phy99371.htm Ask a Scientist. Newton. Retrieved 14 March 2011; no publication date
  14. ^ (بالإنجليزية) Full Moon at Perigee (Super Moon): 2001 to 2100، أسرو بيكسل.
  15. ^ (بالإنجليزية) "Supermoon": Biggest Full Moon in 18 Years Saturday، ناشيونال جيوغرافيك، 18 مارس 2011

وصلات خارجيةعدل