افتح القائمة الرئيسية
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (يناير 2019)
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (يناير 2019)

قصة الفيلم:

قبلني في الظلام
تاريخ الصدور 8 يونيو 1959
مدة العرض 105 دقيقة
الطاقم
المخرج محمد عبدالجواد (مخرج) فهمي عبدالجواد (مخرج مساعد)
قصة محمد عثمان (قصة وسيناريو وحوار)
IMDb.com صفحة الفيلم
السينما.كوم صفحة الفيلم

يتزوج عزيز (محمد الدفراوي) من لولا، (هند رستم) البنت الإرستقراطية، وسرعان ما يدب الخلاف بينهما وينتهى بالطلاق، يفقد عبدالحميد (حسن فايق) والد لولا حافظة نقوده التى تحتوى على أموال بجانب مجموعة من الاوراق المهمة، يعثر حسين (شكري سرحان) على حافظة عبدالحميد، إلا أن حسين يذهب لعبدالحميد ويعيد له حافظته دون نقصان لأمانة حسين رغم فقره، يرفض النقود التى يعرضها عليه عبدالحميد، فلا يجد إلا أن يلحقه للعمل بدائرتهن تبدأ لولا في التودد إليه بغرض ان تنسى حياتها مع عزيز، تطلب منه أن يعمل موظفا لديها كى يمنعها من العودة إلى زوجها، ثم تتراجع عن موقفها لكن حسين يحافظ على عهده، يلاحظ عبدالحميد أمانة حسين في عمله وإخلاصه فيه، يأتى العم من القرية ومعه وصية والد لولا، تقر لولا أن تنصرف على أساس أن حسين زوجها. وتشعر بالغيرة عندما يتقرب من ابنة عمها، ومع الوقت تتأكد لولا من صدق مشاعرها وحبها لحسين، الذى يوافق والدها عبدالحميد على زواجها منه.


طاقم العملعدل

المصدرعدل

 
هذه بذرة مقالة عن فيلم مصري بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.