افتح القائمة الرئيسية

فيلغراستيم هو عامل تحفيز مستعمرات الكريات البيض المأشوب[3] تستعمل لحفيز تكاثر وتمايز الخلايا المحببة.[4]

فيلغراستيم
Filgrastim.jpg

الاسم النظامي
Human granulocyte colony stimulating factor
يعالج
اعتبارات علاجية
اسم تجاري Neupogen
ASHP
Drugs.com
أفرودة
الوضع القانوني ?
معرفات
CAS 143011-72-7
ك ع ت L03L03AA02 AA02
IUPHAR 6968
ECHA InfoCard ID 100.167.401  تعديل قيمة خاصية معرف بطاقة معلومات في الوكالة الأوروبية للمواد الكيميائية (P2566) في ويكي بيانات
درغ بنك DB00099
كيم سبايدر none
المكون الفريد PVI5M0M1GW ☑Y
كيوتو D03235  تعديل قيمة خاصية معرف موسوعة كيوتو للجينات والمجينات (P665) في ويكي بيانات
ChEMBL CHEMBL1201567
بيانات كيميائية
الصيغة الكيميائية C845H1343N223O243S9 
الكتلة الجزيئية 18802.8 g/mol

يعد فيلغراستيم دواء مماثلا لعامل تحفيز مستعمرات الخلايا المحببة الطبيعي، وينتج بواسطة تقنية الحمض النووي معاد التركيب. يحشر الجين المسؤول عن عامل تحفيز مستعمرات الخلايا المحببة الموجود في الإنسان في المادة الوراثية في الإشريكية القولونية، والعامل المنتج بواسطة الإشريكية القولونية مختلفا عن العامل المنتج طبيعيا في الإنسان.

تعد شركة أمجن أول من أنتج فيلغراستيم في عام 1991.[5] ويعد أحد الأدوية المدرجة في قائمة منظمة الصحة العالمية للأدوية الأساسية.[6] وقد حصل فيلغراستيم الذي تنتجه شركة ساندوز ترخيص إدارة الغذاء والدواء الأمريكية في عام 2015 ليكون مشابه حيوي في الولايات المتحدة رغم وجود عدة مشابهات حيوية مرخصة في الاتحاد الأوروبي منذ سنوات عدة.

محتويات

الاستعمالاتعدل

يستعمل في علاج قلة الخلايا المتعادلة[7] الناتج عن العلاج الكيمياوي أو زراعة نخاع العظم، حيث أنه يحفز نخاع العظم لزيادة إنتاج الخلايا الحبيبية المتعادلة.

كما يستعمل لعراض زيادة الخلايا الجذعية المكونة للدم في الدم قبل عملية فصادة الكريات البيض المستعملة في زراعة نخاع العظم.

التسويقعدل

يتوفر فيلغراستيم عالميا بأسماء تجارية مختلفة، منها:

الشركة الاسم التجاري
Cadila Pharmaceuticals Filcad
مختبرات أبوت Imumax
مختبرات دكتور ريدي Grafeel
Intas Biopharmaceuticals Neukine
أمجن Neupogen[8]
Emcure Pharmaceuticals Emgrast
Reliance Life Sciences Religrast
نوفارتس Zarzio أو Zarxio[5][9]
Biocon Nufil
zydus Colstim

طالع أيضاعدل

المصادرعدل

  1. ^ معرف المصطلحات المرجعية بملف المخدرات الوطني: http://bioportal.bioontology.org/ontologies/NDFRT?p=classes&conceptid=N0000147669 — تاريخ الاطلاع: 13 ديسمبر 2016
  2. ^ معرف المصطلحات المرجعية بملف المخدرات الوطني: http://bioportal.bioontology.org/ontologies/NDFRT?p=classes&conceptid=N0000147669 — تاريخ الاطلاع: 2 أكتوبر 2018 — https://dx.doi.org/10.5281/ZENODO.1435999
  3. ^ التصنيف العلاجي للدواء والجرعة الدوائية - موسوعة الملك عبد الله بن عبد العزيز العربية للمحتوى الصحي
  4. ^ Beveridge، R. A.؛ Miller، J. A.؛ Kales، A. N.؛ Binder، R. A.؛ Robert، N. J.؛ Harvey، J. H.؛ Windsor، K.؛ Gore، I.؛ Cantrell، J.؛ Thompson، K. A.؛ Taylor، W. R.؛ Barnes، H. M.؛ Schiff، S. A.؛ Shields، J. A.؛ Cambareri، R. J.؛ Butler، T. P.؛ Meister، R. J.؛ Feigert، J. M.؛ Norgard، M. J.؛ Moraes، M. A.؛ Helvie، W. W.؛ Patton، G. A.؛ Mundy، L. J.؛ Henry، D.؛ Sheridan، B.؛ Staddon، A.؛ Ford، P.؛ Katcher، D.؛ Houck، W.؛ Major، W. B. (1998). "A Comparison of Efficacy of Sargramostim (Yeast-Derived RhuGM-CSF) and Filgrastim (Bacteria-Derived RhuG-CSF) in the Therapeutic Setting of Chemotherapy-Induced Myelosuppression". Cancer Investigation. 16 (6): 366–373. PMID 9679526. doi:10.3109/07357909809115775. 
  5. أ ب "FDA approves first biosimilar product Zarxio"، FDA، March 6, 2015، اطلع عليه بتاريخ 23 نوفمبر 2015 
  6. ^ "19th WHO Model List of Essential Medicines (April 2015)" (PDF). WHO. April 2015. اطلع عليه بتاريخ May 10, 2015. 
  7. ^ Crawford، J.؛ Glaspy، J. A.؛ Stoller، R. G.؛ Tomita، D. K.؛ Vincent، M. E.؛ McGuire، B. W.؛ Ozer، H. (2005). "Final Results of a Placebo-Controlled Study of Filgrastim in Small-Cell Lung Cancer: Exploration of Risk Factors for Febrile Neutropenia". Supportive Cancer Therapy. 3 (1): 36–46. PMID 18632435. doi:10.3816/SCT.2005.n.023. 
  8. ^ "FDA Reviews What Could Be First Biosimilar". Discov. Dev. Mag. Rockaway, New Jersey, United States. Associated Press. 25 July 2014. مؤرشف من الأصل في 11 سبتمبر 2017. 
  9. ^ Tavernise, Sabrina؛ Pollack, Andrew (March 6, 2015). "F.D.A. Approves Zarxio, Its First Biosimilar Drug". نيويورك تايمز. مؤرشف من الأصل في 11 سبتمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 23 نوفمبر 2015.