فيديو غيمز (أغنية)

معلم

تعديل مصدري - تعديل  طالع توثيق القالب

Video Games
أغنية لانا دل راي
من ألبوم Born To Die
Lana Del Rey - Video Games.png

الفنان لانا دل راي
تاريخ الإصدار 7 أكتوبر 2011
الشكل قرص مضغوط، تحميل رقمي
النوع باروك بوب
اللغة الإنجليزية
المدة 4:42
الماركة ستراينجر ريكوردز، بوليدور، إنترسكوب ريكوردز
الكاتب لانا دل راي، جاستن باركر
تلحين لانا دل راي[1]  تعديل قيمة خاصية (P86) في ويكي بيانات
إنتاج روبوبوب
لانا دل راي تسلسل زمني
Video Games
(2011)
Born To Die
(2011)
مقطع صوتي
معلومات الملف · مساعدة
فيديو خارجي
فيديوالأغنية على يوتيوب

فيديو غيمز (بالإنجليزية: Video Games) (بالعربية: ألعاب فيديو) هي أغنية للمغنية وكاتبة الأغاني الأمريكية لانا دل راي مِن ألبومها الثاني Born To Die، وهي مِن كلمات لانا دل راي وجاستن باركر ومِن إنتاج روبوبوب. أُطلِق فيديو كليب الأغنية على الإنترنت في 29 يونيو 2011 وهو مِن إخراج المغنية نفسها، وجرى بعد ذلك إطلاق الأغنية في الأسطوانة المطولة Lana Del Rey ثم أطلِقتْ كأول أغنية منفردة مِن ألبوم Born To Die في 7 أكتوبر 2011، وتُصنّف الأغنية موسيقياً كقصة شعرية تستند إلى نمط الباروك بوب وتتحدث كلماتها عن فتاةٍ تجد السلوان في لحظاتٍ بسيطة مِن الحياة كمشاهدة حبيبها يلعب بألعاب الفيديو. نالتْ الأغنية استحسان النقاد الذين أثنوا على الإنتاج السينمائي للأغنية إلى جانب الأداء الصوتيّ المميز للانا دل راي، كما حققتْ الأغنية نجاحاً تجارياً فاحتلتْ المركز الأول في قوائم المبيعات في ألمانيا ولوكسمبورغ ووصلتْ للمراتب العشر الأولى في بلجيكا، وفرنسا، وبولندا، وبريطانيا إلى جانب دولٍ أخرى واحتلتْ المرتبة الـ 91 لقائمة بيلبورد هوت 100 في الولايات المتحدة، كما نالتْ الأغنية شهادة بلاتينيوم في أربع دول هي أستراليا والنمسا وبلجيكا وبريطانيا.

الموسيقى والكلماتعدل

مدة الأغنية أربع دقائق و42 ثانية[2][3]، وقد كتبتها لانا دل راي وجاستن باركر عبر مفتاح فا مرتفع صغير الموسيقيّ[4]، وتبلغ سرعة إيقاع الأغنية 123 إيقاع للدقيقة، ويتراوح صوت لانا دل راي ما بين مفتاح مي منخفض كبير ومفتاح لا منخفض كبير[4] وقد صُنِفَتْ الأغنية موسيقياً بأنها باروك بوب. قالتْ ليندسي جونستون الكاتبة في صحيفة ذا سكوتسمان أن الأغنية تتحدث عن ‘‘الألم الشديد الذي يُصاحب السعي للتمسك بوهم السعادة’’[5] وقالتْ لانا دل راي في مقابلة مع مجلة ذا كيوتوس الرقمية أنها استلهمتْ كلمات الأغنية مِن علاقتها مع حبيبها السابق حيث علّقتْ: ‘‘أعتقد أننا اجتمعنا معاً لأننا كنا كالغرباء عن هذا العالم، لقد كان كانت علاقتنا مثالية لكن اكتفاءنا ببعضنا كان يُصاحبه حزن لأن حياتنا كانت عادية جداً’’[6]، وقالتْ لانا دِلْ راي حول أداءها الصوتيّ في ألبوم Born To Die: ‘‘أنا أغني بنبرة منخفضة الآن، لكن صوتي كان أعلى من ذلك بكثير في السابق. لم يكن الناس يأخذونني على محمل الجد كمغنية؛ لذا قمتُ بتخفيض نبرة صوتي في الأداء على أمل أن يُساعدني ذلك على البروز، والآن أنا أغني بصوت منخفض على الأقل بالنسبة إلى فنانة (امرأة)’’.[7] وصف الكثير مِن النقاد الأغنية بأنها ‘‘سينمائية’’[8] في حين وُصِفَتْ كلماتها بأنها ‘‘مناهضة للأنثوية’’.[9][10]

آراء النقادعدل

نالتْ الأغنية استحسان النقاد الذين أثنوا على الإنتاج السينمائي للأغنية إلى جانب الأداء الصوتيّ المميز للانا دل راي. قال إيان كوهين الكاتب في مجلة بيتشفورك ميديا الإلكترونية أن لانا دل راي ‘‘تُغني بصوتٍ أجش وشهواني مما يُذكر بالمغنية كات باور’’[11] وقال روبرت كوبسي الكاتب في موقع ديجيتال سباي أن المغنية تُغني بصوتٍ ‘‘يكاد يُطابق صوت المغنية نانسي سيناترا’’[12]، كما أثنى أليكسيس بتريديس الكاتب في صحيفة الغارديان على أداء لانا دل راي الصوتيّ ووصف الأغنية بأنها أفضل أغنية في عام 2011 وأضاف: ‘‘مِن المُغري القول بأنه عندما تكون أي أغنية بهذه الجودة، يُصبح مِن غير المهم مِن يُغنيها لكن ذلك غير صحيح فأنا لا أكاد أتخيل أي أحدٍ سوا لانا دل راي يُغنيها’’[13] وفي استفتاءٍ لمجلة إن إم إي الإلكترونية صنف القُرّاء الأغنية كعاشر أفضل أغنية لعام 2011[14] وقالت أماندا دوبيس الكاتبة في مجلة نيويورك تعليقاً على الأغنية أنه مِن الصعب فصل موسيقى لانا دل راي عن الانتقادات التي وُجّهتْ ضدها[15]، في حين قال لوك لارسن الكاتب في مجلة باستي: ‘‘ لقد أحدث الناس ضجة عندما نزلتْ الأغنية على الإنترنت لكن ذلك لم يكن بسبب شفاه لانا دل راي المزيّفة أو بسبب ماضيها بل لأنهم عثروا على صوتٍ جديد وأغنيةٍ جميلة، أليس هذا هو المهم في النهاية؟’’[16] وقالت كريستينا نيليز الكاتبة في موقع دراوند إن ساوند أن الأغنية تُذكرها بأفلام ديفيد لينش كما أضافتْ الكاتبة أن بالرغم مِن كل الضوضاء على الإنترنت فإن الأغنية لازلتْ ‘‘سحرية’’ و‘‘رائعة’’ و‘‘كلاسيكية’’.[17][18] اختار النقاد الأغنية للمرتبة السابعة في قائمة أفضل أغاني عام 2011 في الاستطلاع السنوي باز أند جوب الذي تُعدّه صحيفة ذا فيليج فويس، كما اختارتْ مجلة إن إم إي الأغنية كأفضل أغنية لعام 2011.

الأداء التجاريعدل

حققتْ الأغنية نجاحاً تجارياً فاحتلتْ المركز الأول في قوائم المبيعات في ألمانيا ولوكسمبورغ وسلوفاكيا[19][20][21]، واحتلتْ المركز الثاني في قوائم مبيعات النمسا وبلجيكا وفرنسا وسويسرا[22][23][24][25]، كما دخلتْ المراكز العشر الأولى في قوائم مبيعات البرازيل وجمهورية التشيك وأيرلندا وبولندا والبرتغال واسكتلندا وبريطانيا[26][27][28][29][30][31]، واحتلتْ الأغنية المرتبة الـ 91 في قائمة بيلبورد هوت 100 في الولايات المتحدة.[32] نالتْ الأغنية شهادة بلاتينيوم في أربع دول هي أستراليا والنمسا وبلجيكا وبريطانيا[33][34][35][36] ونالتْ شهادة غولد (ذهبي) في كندا وألمانيا وإيطاليا والولايات المتحدة.[37][38][39][40]

فيديو كليبعدل

فيديو كليب الأغنية مِن إخراج لانا دل راي، حيث قامتْ بتصوير نفسها عبر كاميرا الويب ويتضمن الفيديو لقطات مِن أفلام منزلية وأفلام سينمائية إلى جانب مشهدٍ للممثلة الأمريكية باز دي لا هويرتا وهي تسقط مِن جراء الثمالة أمام كاميرات الباباراتزي.[15] قالتْ لانا دل راي عندما سُئلتْ إذا ما كانت ستُغيّر أي شيء في الفيديو: ‘‘لو أنني عرفتُ أن كثيراً مِن الناس سيُشاهدون الفيديو، لكنتُ قد قمتْ بجهدٍ أكبر للعمل عليه، ولكنتُ حسّنتْ مِن تسريحة شعري ومكياجي نظراً لأن الجميع يتحدثون عن وجهي طوال الوقت، ولكنتُ أضفتْ حبكة لقصة الفيديو’’[41]، كما قالتْ أنها كانت تحاول أن تظهر بمظهر جيد وأنيق في الفيديو وليس بمظهر ‘‘مثير’’.[6] قال إيان كوهين الكاتب في مجلة بيتشفورك ميديا الإلكترونية أن الفيديو يُعبّر عن ‘‘الإحباط والاستسلام لعلاقة رومانسية’’[42] وقالت أماندا دوبيس الكاتبة في مجلة نيويورك أن الفيديو ’’لفتْ انتباه الناس على نحوٍ مُتوقع’’.[15] في 18 أكتوبر 2011 قامتْ لانا دل راي بتحميل فيديو جديد للأغنية وهو مِن إخراج بين كولان.[43]

الأداء الحيّعدل

أدتْ لانا دل راي الأغنية في مهرجان باوري بالروم الموسيقيّ حيث علّقتْ مجلة رولينغ ستون عن أداءها هناك قائلة: ‘‘بالرغم مِن أن لانا دِلْ راي كانت مُتوترة وقلقة إلا أنها غنّتْ بثقة كبيرة’’[44]، كما أدتْ لانا دِلْ راي أغنية "Video Games" في حفلٍ في فندق تشاتي مارموت في لوس أنجلوس[45] وقامتْ بأداء الأغنية في حفل جائزة إيكو في برلين في 22 مارس 2012 وأدتْ لانا دِلْ راي الأغنية في برامج تلفزيونية كبرنامج دي ويريلت درايت الهولندي[46] وبرنامج لايتور ويذ جولز هولاند البريطاني[47]، كما قامتْ أيضاً بأداء الأغنية في برنامج ساترداي نايت لايف في 14 يناير 2012 لكن نال أداءها آراءً سلبية من النقاد بمن فيهم برايان ويليامز مذيع قناة إن بي سي الأمريكية والذي وصف أدءها بأنه ‘‘الأسوأ في تاريخ [البرنامج]’’[48] غير أن الممثليّن الأمريكي أندي سامبيرج والبريطاني دانييل رادكليف - الذين قدّما حلقة البرنامج - دافعا عن أداءها وقال رادكليف أن النقد الذي وُجّه إليها لم يكن ضد أداءها بل ضد ‘‘ماضيها وعائلتها’’[49] وقامتْ لانا دِلْ راي بدورها بالدفاع عن نفسها قائلة: ‘‘أنا مغنية جيد... إنني أُغنيّ منذ وقتٍ طويل وأعتقد أن لورن مايكلز [مُبتكر البرنامج] يعرف ذلك، فقراره لم يكن اعتباطياً’’.[50] أدتْ لانا دل راي الأغنية خلال جولاتها الموسيقية عام 2012 وعام 2013 وعام 2015.

قوائم المبيعاتعدل

تاريخ الإصدارعدل

البلد التاريخ الصيغة الشركة المرجع
ألمانيا 7 أكتوبر 2011 تحميل رقمي بوليدور، إنترسكوب ريكوردز [81]
سويسرا 7 أكتوبر 2011 تحميل رقمي بوليدور، إنترسكوب ريكوردز [81]
بريطانيا 17 أكتوبر 2011 جرامافون ستراينجر ريكوردز [82]
ألمانيا 25 أكتوبر 2011 جرامافون ستراينجر ريكوردز [83]
ألمانيا 4 نوفمبر 2011 قرص مضغوط فيرتيجو ريكوردز [84]
ألمانيا 2 ديسمبر 2011 Maxi Single فيرتيجو ريكوردز [85]
بلجيكا 6 يناير 2012 تحميل رقمي بوليدور، إنترسكوب ريكوردز [86]
فنلندا 6 يناير 2012 تحميل رقمي بوليدور، إنترسكوب ريكوردز [87]
لوكسمبورغ 6 يناير 2012 تحميل رقمي بوليدور، إنترسكوب ريكوردز [88]
هولندا 6 يناير 2012 تحميل رقمي بوليدور، إنترسكوب ريكوردز [89]
بريطانيا 23 يناير 2012 Maxi Single بوليدور [90]
الولايات المتحدة 28 فبراير 2012 Remix EP بوليدور، إنترسكوب ريكوردز [91]

مراجععدل

  1. ^ رمز العمل الموسيقي الدولي الموحد: T-906.908.238-8 — تاريخ الاطلاع: 15 نوفمبر 2019
  2. ^ "Video Games" Amazon.com ، اُطلِعَ عليه في 15 يناير 2013[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 3 يوليو 2012 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ "Is Lana Del Rey The Kreayshawn Of Moody, Electro-Tinged "Indie"?" The Village Voice ، اُطلِعَ عليه في 20 ديسمبر 2011 نسخة محفوظة 22 مايو 2015 على موقع واي باك مشين.[وصلة مكسورة]
  4. أ ب "Lana Del Rey Video Games – Digital Sheet Music" Music Notes ، اُطلِعَ عليه في 30 مارس 2016 نسخة محفوظة 23 سبتمبر 2013 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ "Gig review: Lana Del Rey – Oran Mor, Glasgow" The Scotsman اُطلِعَ عليه في 20 ديسمبر 2011 نسخة محفوظة 30 ديسمبر 2011 على موقع واي باك مشين.
  6. أ ب "Original Sin: An Interview With Lana Del Rey" The Quietus ، اُطلِعَ عليه في 3 ديسمبر 2011 نسخة محفوظة 19 مايو 2017 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ "Lana Del Rey: 'People didn't take me seriously with a high voice'" Digital Spy ، اُطلِعَ عليه في 20 ديسمبر 2011 نسخة محفوظة 24 سبتمبر 2015 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ "Lana Del Rey's Born To Die: The Reviews Are In! Despite all the hype and controversy, critics are pretty impressed by Del Rey's atmospheric music" MTV ، اُطلِعَ عليه في 18 أكتوبر 2012 نسخة محفوظة 30 أكتوبر 2013 على موقع واي باك مشين.
  9. ^ "Love, the law, and Lana Del Rey". BBC ، اُطلِعَ عليه في 12 أكتوبر 2012 نسخة محفوظة 22 نوفمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  10. ^ "Lana Del Rey's Feminist Problem" Slant Magazine ، اُطلِعَ عليه في 12 أكتوبر 2012 نسخة محفوظة 24 أكتوبر 2014 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ . "Lana Del Rey: "Video Games"" Pitchfork Media ، اُطلِعَ عليه في 20 ديسمبر 2011 نسخة محفوظة 22 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  12. ^ "Lana Del Rey: 'Video Games' – Single review" Digital Spy ، اُطلِعَ عليه في 20 ديسمبر 2011 نسخة محفوظة 04 يونيو 2013 على موقع واي باك مشين.
  13. ^ "The best song of 2011? It had to be by Lana Del Rey" The Guardian ، اُطلِعَ عليه في 20 ديسمبر 2011 نسخة محفوظة 21 ديسمبر 2011 على موقع واي باك مشين.
  14. ^ "Tracks of the Year" NME ، اُطلِعَ عليه في 20 ديسمبر 2011[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 8 أبريل 2016 على موقع واي باك مشين.
  15. أ ب ت "Meet Lana Del Rey, the New Singer Music Bloggers Love to Hate" New York Magazine ، اُطلِعَ عليه في 12 ديسمبر 2011 نسخة محفوظة 24 يناير 2012 على موقع واي باك مشين.
  16. ^ "The 50 Best Songs of 2011" Paste Magazine ، اُطلِعَ عليه في 20 ديسمبر 2011 نسخة محفوظة 22 يناير 2018 على موقع واي باك مشين.
  17. ^ "Lana Del Rey Born to Die Review" Drowned In Sound ، اُطلِعَ عليه في 3 مارس 2013 نسخة محفوظة 30 يونيو 2017 على موقع واي باك مشين.
  18. ^ "This Week's Singles: 17/10/11 Lana Del Rey, Connan Mockasin, Django Django, Aidan Moffat" Drowned In Sound ، اُطلِعَ عليه في 3 مارس 2013 نسخة محفوظة 15 أبريل 2016 على موقع واي باك مشين.
  19. ^ ""Offiziellecharts.de – Lana Del Rey – Video Games"". مؤرشف من الأصل في 22 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 مارس 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)GFK Entertainment ، اُطلِعَ عليه في 30 أكتوبر 2011 إندونيسية}}} نسخة محفوظة 26 مايو 2020 على موقع واي باك مشين.
  20. ^ "Lana Del Rey – Char History – Luxembourg" Billboard ، اُطلِعَ عليه في 3 مارس 2013 نسخة محفوظة 12 نوفمبر 2015 على موقع واي باك مشين.
  21. أ ب "SNS IFPI" IFPI ، اُطلِعَ عليه في 10 فبراير 2012 نسخة محفوظة 16 يناير 2016 على موقع واي باك مشين.
  22. ^ "Austriancharts.at – Lana Del Rey – Video Games" Ö3 Austria Top 40 ، اُطلِعَ عليه في 18 نوفمبر 2011 نسخة محفوظة 04 أبريل 2016 على موقع واي باك مشين.
  23. ^ "Ultratop.be – Lana Del Rey – Video Games" Ultratop 50 ، اُطلِعَ عليه في 15 أكتوبر 2011 نسخة محفوظة 23 ديسمبر 2013 على موقع واي باك مشين.
  24. ^ "Lescharts.com – Lana Del Rey – Video Games" Les classement single ، اُطلِعَ عليه في 27 أكتوبر 2011 نسخة محفوظة 25 يناير 2018 على موقع واي باك مشين.
  25. ^ "Swisscharts.com – Lana Del Rey – Video Games" Swiss Single Charts ، اُطلِعَ عليه في 27 أكتوبر 2011 نسخة محفوظة 04 ديسمبر 2013 على موقع واي باك مشين.
  26. ^ "ČNS IFPI" IFPI ، اُطلِعَ عليه في 11 أكتوبر 2011 نسخة محفوظة 14 يناير 2016 على موقع واي باك مشين.
  27. ^ "Chart Track: Week 05, 2012" Irish Singles Charts ، اُطلِعَ عليه في 28 أكتوبر 2011 نسخة محفوظة 10 سبتمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  28. أ ب "Listy bestsellerów, wyróżnienia :: Związek Producentów Audio-Video" Polish Airplay Top 100 ، اُطلِعَ عليه في 13 مارس 2012 نسخة محفوظة 05 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  29. أ ب "Lana Del Rey – Chart History – Portugal" Billboard ، اُطلِعَ عليه في 3 مارس 2014 نسخة محفوظة 30 يونيو 2016 على موقع واي باك مشين.
  30. ^ "Archive Chart: 2011-10-29" Scottish Singles Top 40 ، اُطلِعَ عليه في 29 أكتوبر 2011 نسخة محفوظة 03 يناير 2014 على موقع واي باك مشين.
  31. ^ "Archive Chart: 2011-10-29" UK Singles Chart ، اُطلِعَ عليه في 29 أكتوبر 2011 نسخة محفوظة 07 أبريل 2014 على موقع واي باك مشين.
  32. ^ "Lana Del Rey – Chart history" Billboard Hot 100 ، اُطلِعَ عليه في 6 سبتمبر 2012 نسخة محفوظة 25 فبراير 2017 على موقع واي باك مشين.
  33. ^ "Accreditations – 2012 Singles" Australian Recording Industry Association ، اُطلِعَ عليه في 12 ديسمبر 2014 نسخة محفوظة 17 فبراير 2017 على موقع واي باك مشين.
  34. ^ "Austrian single certifications – Lana Del Rey – Video Games" IFPI ، اُطلِعَ عليه في 9 ديسمبر 2014 نسخة محفوظة 30 يناير 2017 على موقع واي باك مشين.
  35. ^ "Ultratop − Goud en Platina – 2011" Ultratop ، اُطلِعَ عليه في 9 ديسمبر 2014 نسخة محفوظة 09 يونيو 2017 على موقع واي باك مشين.
  36. ^ "British single certifications – Lana Del Rey – Video Games" BPI ، اُطلِعَ عليه في 9 ديسمبر 2014 نسخة محفوظة 17 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  37. ^ "Canadian single certifications – Lana Del Rey – Video Games" Music Canada ، اُطلِعَ عليه في 31 مارس 2014 نسخة محفوظة 08 أكتوبر 2016 على موقع واي باك مشين.
  38. ^ "Gold-/Platin-Datenbank (Lana Del Rey; 'Video Games')" Bundesverband Musikindustrie ، اُطلِعَ عليه في 9 ديسمبر 2014[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 15 أبريل 2016 على موقع واي باك مشين.
  39. ^ "Italian single certifications – Lana Del Ray – Video Games" Federazione Industria Musicale Italiana ، اُطلِعَ عليه في 9 ديسمبر 2014 نسخة محفوظة 22 يناير 2018 على موقع واي باك مشين.
  40. ^ "American single certifications – Lana Del Ray – Video Games" Recording Industry Association of America ، اُطلِعَ عليه في 9 ديسمبر 2014 نسخة محفوظة 19 أبريل 2016 على موقع واي باك مشين.
  41. ^ "Lana Del Rey: 'People didn't take me seriously with a high voice'". Digital Spy ، اُطلِعَ عليه في 20 ديسمبر 2011 نسخة محفوظة 24 سبتمبر 2015 على موقع واي باك مشين.
  42. ^ "Lana Del Rey: "Video Games" Pitchfork Media ، اُطلِعَ عليه في 20 ديسمبر 2011 نسخة محفوظة 22 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  43. ^ "Lana Del Rey ' Music Videos> Live At The Premises" MTV ، اُطلِعَ عليه في 16 أكتوبر 2012 نسخة محفوظة 11 أبريل 2016 على موقع واي باك مشين.
  44. ^ "Lana Del Rey Tries to Live Up to Her Glamorous Image at New York Show" Rolling Stone ، اُطلِعَ عليه في 20 ديسمبر 2011 نسخة محفوظة 16 أغسطس 2017 على موقع واي باك مشين.
  45. ^ "Lana Del Rey explains significance of 'Video Games' location Chateau Marmont" NME ، اُطلِعَ عليه في 20 ديسمبر 2011 نسخة محفوظة 18 سبتمبر 2016 على موقع واي باك مشين.[وصلة مكسورة]
  46. ^ "Lana Del Rey Sings "Video Games" On Amsterdam's 'DWDD'" Idolator ، اُطلِعَ عليه في 20 ديسمبر 2011 نسخة محفوظة 02 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  47. ^ "Watch Lana Del Rey Perform "Video Games" on "Later With Jools Holland"" Pitchfork Media ، اُطلِعَ عليه في 20 ديسمبر 2011 نسخة محفوظة 26 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  48. ^ "Brian Williams Says Gawker Should Have Torched Lana Del Rey: 'One Of The Worst Outings In SNL History'" Gawker ، اُطلِعَ عليه في 25 فبراير 2012 نسخة محفوظة 22 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  49. ^ "Lana Del Rey's 'SNL' Set Defended By Andy Samberg" MTV ، اُطلِعَ عليه في 21 يناير 2012 نسخة محفوظة 12 ديسمبر 2013 على موقع واي باك مشين.
  50. ^ "Lana Del Rey's 'SNL' Performance Has Critics Howling – Music, Celebrity, Artist News" MTV ، اُطلِعَ عليه في 17 يناير 2012 نسخة محفوظة 30 مارس 2014 على موقع واي باك مشين.
  51. ^ "Australian-charts.com – Lana Del Rey – Video Games" ARIA ، اُطلِعَ عليه في 27 أكتوبر 2011 نسخة محفوظة 25 أبريل 2016 على موقع واي باك مشين.
  52. ^ "Austriancharts.at – Lana Del Rey – Video Games" Ö3 Austria ، اُطلِعَ عليه في 18 نوفمبر 2011 نسخة محفوظة 04 أبريل 2016 على موقع واي باك مشين.
  53. ^ "Ultratop.be – Lana Del Rey – Video Games" Ultratop ، اُطلِعَ عليه في 15 أكتوبر 2011 نسخة محفوظة 23 ديسمبر 2013 على موقع واي باك مشين.
  54. ^ Brasil Hot 100 Airplay ،Billboard Brazil ، اُطلِعَ عليه في 4 ديسمبر 2011
  55. ^ "Lana Del Rey – Chart history" Billboard ، اُطلِعَ عليه في 6 سبتمبر 2012 نسخة محفوظة 25 فبراير 2017 على موقع واي باك مشين.
  56. ^ "ČNS IFPI" ČNS IFPI ، اُطلِعَ عليه في 11 أكتوبر 2011 نسخة محفوظة 14 يناير 2016 على موقع واي باك مشين.
  57. ^ "Danishcharts.com – Lana Del Rey – Video Games" Tracklisten ، اُطلِعَ عليه في 12 نوفمبر 2011 نسخة محفوظة 10 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  58. ^ "Lana Del Rey: Video Games" The Official Finnish Charts ، اُطلِعَ عليه في 18 نوفمبر 2011 نسخة محفوظة 20 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
  59. ^ "Lescharts.com – Lana Del Rey – Video Games" SNEP ، اُطلِعَ عليه في 27 أكتوبر 2011 نسخة محفوظة 25 يناير 2018 على موقع واي باك مشين.
  60. ^ ""Offiziellecharts.de – Lana Del Rey – Video Games"". مؤرشف من الأصل في 22 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 مارس 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)GFK Entertainment Charts ، اُطلِع عليه في 30 أكتوبر 2011 إندونيسية}}} نسخة محفوظة 26 مايو 2020 على موقع واي باك مشين.
  61. ^ "Chart Track: Week 05, 2012" IRMA ، اُطلِعَ عليه في 28 أكتوبر 2011 نسخة محفوظة 10 سبتمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  62. ^ "id":1013,"s":"3"} "FIMI: Classifica settimanale WK 5 (dal 2012-01-30 al 2012-02-05)" Federazione Industria Musicale Italiana ، اُطلِعَ عليه في 4 أبريل 2015 نسخة محفوظة 25 يناير 2018 على موقع واي باك مشين.
  63. ^ "Lana Del Rey – Char History – Luxembourg" Luxembourg Digital Songs ، اُطلِعَ عليه في 3 مارس 2013 نسخة محفوظة 12 نوفمبر 2015 على موقع واي باك مشين.
  64. ^ "Lana Del Rey – Chart history" Japan Hot 100 ، اُطلِعَ عليه في 1 أبريل 2016 نسخة محفوظة 30 يونيو 2016 على موقع واي باك مشين.
  65. ^ "Nederlandse Top 40 – week 49, 2011" Dutch Top 40 ، اُطلِعَ عليه في 15 أكتوبر 2011 نسخة محفوظة 06 مايو 2016 على موقع واي باك مشين.
  66. ^ "Archive Chart: 2011-10-29" OCC ، اُطلِعَ عليه في 29 أكتوبر 2011 نسخة محفوظة 03 يناير 2014 على موقع واي باك مشين.
  67. ^ "Spanishcharts.com – Lana Del Rey – Video Games" Productores de Música de España ، اُطلِعَ عليه في 7 مارس 2012 نسخة محفوظة 07 أبريل 2016 على موقع واي باك مشين.
  68. ^ "Swedishcharts.com – Lana Del Rey – Video Games" Sverigetopplistan ، اُطلِعَ عليه في 10 فبراير 2012 نسخة محفوظة 20 أبريل 2016 على موقع واي باك مشين.
  69. ^ "Swisscharts.com – Lana Del Rey – Video Games" Schweizer Hitparade ، اُطلِعَ عليه في 27 أكتوبر 2011 نسخة محفوظة 04 ديسمبر 2013 على موقع واي باك مشين.
  70. ^ "Archive Chart: 2011-10-29" OCC ، اُطلِعَ عليه في 29 أكتوبر 2011 نسخة محفوظة 07 أبريل 2014 على موقع واي باك مشين.
  71. ^ "Lana Del Rey – Chart history" Billboard ، اُطلِعَ عليه في 6 سبتمبر 2011 نسخة محفوظة 25 فبراير 2017 على موقع واي باك مشين.
  72. ^ "ultratop.be – Ultratop Belgian Charts – 2011 Year End Singles" Ultratop ، اُطلِعَ عليه في 29 ديسمبر 2011 نسخة محفوظة 19 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
  73. ^ "Classement Singles – année 2011" Billboard ، اُطلِعَ عليه في 21 سبتمبر 2011 نسخة محفوظة 8 مارس 2021 على موقع واي باك مشين.
  74. ^ "Single Jahrescharts 2011" MTV ، اُطلِعَ عليه في 7 يناير 2011نسخة محفوظة 09 فبراير 2012 على موقع واي باك مشين.
  75. ^ "JAAROVERZICHTEN — SINGLE 2011" Single Mega Top 100 ، اُطلِعَ عليه في 29 ديسمبر 2011 نسخة محفوظة 21 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  76. ^ "ultratop.be – Ultratop Belgian Charts" The Advertiser ، اُطلِعَ عليه في 9 ديسمبر 2014 نسخة محفوظة 09 يونيو 2017 على موقع واي باك مشين.
  77. ^ "Classement Singles – année 2012" SNEP ، اُطلِعَ عليه في 28 يوليو 2013
  78. ^ "Top 100 Singles Jahrescharts 2012" Media Control AG ، اُطلِعَ عليه في 5 يناير 2013 نسخة محفوظة 01 مارس 2017 على موقع واي باك مشين.
  79. ^ "End of Year Singles Chart Top 100 - 2012" OCC ، اُطلِعَ عليه في 1 أبريل 2016 نسخة محفوظة 01 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  80. ^ LES MEILLEURS - SINGLES SNEP ، اُطلِعَ عليه في 12 يوليو 2015 نسخة محفوظة 23 نوفمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  81. أ ب "Video Games – Single" iTunes ، اُطلِعَ عليه في 9 ديسمبر 2014 نسخة محفوظة 02 مارس 2017 على موقع واي باك مشين.
  82. ^ "Video Games [7" VINYL] by Lana Del Rey" Amazon.com ، اُطلِعَ عليه في 10 ديسمبر 2014 نسخة محفوظة 01 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  83. ^ "Video Games [Vinyl Single]" Amazon.de ، اُطلِعَ عليه في 10 ديسمبر 2014 نسخة محفوظة 16 أبريل 2016 على موقع واي باك مشين.
  84. ^ "Video Games (2-Track)" Amazon.de ، اُطلِعَ عليه في 10 ديسمبر 2014 نسخة محفوظة 16 أبريل 2016 على موقع واي باك مشين.
  85. ^ "Video Games" Amazon.de ، اُطلِعَ عليه في 10 ديسمبر 2014 نسخة محفوظة 05 مايو 2016 على موقع واي باك مشين.
  86. ^ "Video Games – Single" iTunes ، اُطلِعَ عليه في 9 ديسمبر 2014 نسخة محفوظة 05 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  87. ^ "Video Games – Single" iTunes ، اُطلِعَ عليه في 9 ديسمبر 2014 نسخة محفوظة 18 أبريل 2016 على موقع واي باك مشين.
  88. ^ "Video Games – Single" iTunes ، اُطلِعَ عليه في 10 ديسمبر 2014 نسخة محفوظة 18 أبريل 2016 على موقع واي باك مشين.
  89. ^ "Video Games – Single" iTunes ، اُطلِعَ عليه في 10 ديسمبر 2014 نسخة محفوظة 01 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  90. ^ "Video Games – Remix Ep" Amazon.com ، اُطلِعَ عليه في 10 ديسمبر 2014 نسخة محفوظة 13 أبريل 2016 على موقع واي باك مشين.
  91. ^ "Video Games Remixes – EP" iTunes ، اُطلِعَ عليه في 5 أبريل 2012 نسخة محفوظة 03 مارس 2012 على موقع واي باك مشين.