فهد الأحمد الجابر الصباح

أحد أبناء أمير الكويت أحمد الجابر الصباح

الشيخ فهد الأحمد الجابر الصباح (10 أغسطس 1945 – 2 أغسطس 1990)، هو الابن التاسع من أبناء أمير الكويت العاشر أحمد الجابر الصباح وأصغر أبنائه الذكور، قُتل في 2 أغسطس 1990 على يد الجيش العراقي إبان الغزو العراقي للكويت عند بوابة قصر دسمان، ويطلق عليه البعض اسم «شهيد دسمان» و«راعي الحرشا»، أطلق اسمه على منطقة بالكويت وهي ضاحية فهد الأحمد.[2]

فهد الأحمد الصباح

شهيد دسمان
في المنصب
1978 – 1990
العاهل جابر الأحمد الجابر الصباح
رئيس الوزراء سعد العبد الله السالم الصباح
معلومات شخصية
اسم الولادة فهد الأحمد الجابر المبارك الصباح
الميلاد 10 اغسطس 1945
 الكويت
الوفاة 2 أغسطس 1990 (44 سنة)
قصر دسمان،  الكويت
سبب الوفاة القتل على يد الجيش العراقي
مواطنة الكويت  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الديانة مسلم
الزوجة الشيخة فضيلة اليوسف الصباح
الأولاد أحمد فهد الأحمد الصباح
الأب أحمد الجابر الصباح  تعديل قيمة خاصية (P22) في ويكي بيانات
إخوة وأخوات
عائلة آل صباح
الحياة العملية
المدرسة الأم أكاديمية ساندهيرست العسكرية الملكية  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة الرئيس السابق للاتحاد الكويتي لكرة القدم
اللغات العربية،  والإنجليزية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
الخدمة العسكرية
الولاء  الكويت
الفرع الجيش الكويتي
الرتبة رائد متقاعد
المعارك والحروب حرب 1967 - لواء اليرموك
العمل الفدائي مع منظمة التحرير الفلسطينية عام 1965
معركة الكرامة
معركة تحرير الفاو
الجوائز

حياته العسكرية

عدل

التحق بالجيش الكويتي في 22 أبريل 1963 برتبة ضابط مرشح، ثم أرسل إلى بعثة عسكرية إلى المملكة المتحدة في 30 يوليو 1964. ورقي إلى رتبة ملازم ثاني في 19 يوليو 1967. وفي 1 مارس 1968 رقي إلى رتبة ملازم أول. وفي 25 نوفمبر 1968 تم تعيينه ضابط أركان الحرس الأميري برتبة ملازم أول. شارك في حرب 1967 في «لواء اليرموك» في جمهورية مصر، وكانت مشاركته منذ تاريخ 29 مايو 1967 إلى 1 سبتمبر 1967. وفي 2 يوليو 1969 استقال من الخدمة العسكرية، ولكنه عاد إليها في عام 1970، إلا أنه استقال منها مرة أخرى في 20 فبراير 1973. كما أنه قاتل في صفوف منظمة التحرير الفلسطينية ضمن العمل الفدائي ضد إسرائيل منذ عام 1965 وحتى عام 1972، وقد أصيب ثلاث مرات خلال العمليات العسكرية داخل الأرض المحتلة.[3]

حياته الرياضية

عدل

حادثة كأس العالم

عدل

خلال لقاء بين المنتخب الكويتي ونظيره المنتخب الفرنسي في مرحلة المجموعات من كأس العالم لكرة القدم 1982 انطلقت صافرة من مدرجات المشجعين فأدت الى ارتباك مدافعي المنتخب الكويتي وتوقفوا عن اللعب فيما واصل المنتخب الفرنسي اللعب وسجل هدفًا عن طريق اللاعب جيريس. احتج لاعبو الكويت على الهدف وتوقفت المباراة فنزل الشيخ فهد الأحمد إلى الملعب، وتحدث مع الحكم ستوبار وأقنعه بالتراجع عن قراره، فألغى الحكم الهدف مسجلًا سابقة فريدة في تاريخ كأس العالم.[4]

استؤنفت المباراة بعد توقفها لمدة سبع دقائق ودخل مدرب منتخب فرنسا ميشال هيدالغو في نقاش مع رجال الشرطة. وفرض الاتحاد الدولي غرامة مالية على الكويت مقدارها 11,800 دولار وثبت فوز فرنسا 4-1 وقرر إيقاف الحكم وعدم إسناد أي مباراة له حتى نهاية المونديال ووجه إنذارًا إلى الشيخ فهد الأحمد.[4]

حياته العائلية

عدل

تزوج من الشيخة فضيلة يوسف العذبي الصباح، ولهما، خمسة بنين وابنة واحدة:[5]

المصادر

عدل
  1. ^ https://www.kuna.net.kw/ArticleDetails.aspx?id=2340039&Language=ar. {{استشهاد ويب}}: |url= بحاجة لعنوان (مساعدة) والوسيط |title= غير موجود أو فارغ (من ويكي بيانات) (مساعدة)
  2. ^ فهد الأحمد الشهيد الحي نسخة محفوظة 2018-08-08 في Wayback Machine
  3. ^ الشيخ الأمير الشهيد: فهد الأحمد الجابر الصباح (أبو الفهود) نسخة محفوظة 2018-05-17 في Wayback Machine
  4. ^ ا ب الكويت في كأس العالم... نقطة وسابقة وتشريف نسخة محفوظة 2022-05-23 في Wayback Machine
  5. ^ موقع بوابة الشيخ نايف أحمد الصباح - شجرة عائلة الصباح ووالدته هي الشيخة فاطمه بنت محمد بن عبدالله البلوشي نسخة محفوظة 2017-09-26 في Wayback Machine

وصلات خارجية

عدل