افتح القائمة الرئيسية
أعمدة الغبار قبالة غرب أفريقيا.

الغبار المعدني هو نوع من الجسيمات المعلّقة في الهواء ناتجة من تفكك المعادن الموجودة في التربة وانتقالها للهواء، يتكون هذا الغبار في معظمه من أكاسيد المعادن والكربونات ويساهم النشاط البشري على الأرض بما يقارب 30% من محتوى هذا الغبار ينتشر على أثره في الغلاف الجوي، أما معظم هذا الغبار فيتنج من الصحراء الكبرى ثم ينتشر منها إلى أن يصل إلى البحر الأبيض المتوسط (مصدر المطر المُغبر) والبحر الكاريبي ثم من خلالهما إلى شمالي أمريكا الجنوبية، أمريكا الوسطى وأمريكا الشمالية بالإضافة إلى أوروبا، يجدر الإشارة إلى أن هذا الغبار تحديدا يلعب دورا هاما في وصول المُغذيات من المعادن إلى غابة الأمازون،[1] مصدر آخر من الغبار المعدني هو صحراء جوبي، حيث يؤثر الغبار الذي ينتج منها على شرق آسيا وغربي أمريكا الشمالية.

المواصفاتعدل

يتكون الغبار المعدني بشكل أساسي من الأكاسيد مثل (SiO2 ،Al2O3 ،FeO ،Fe2O3 ،CaO، وغيرها) ومن الكربونات مثل (CaCO3 ،MgCO3) والتي تشكّل معا مكونات قشرة الأرض.

يقدّر الإنبعاث العالمي من الغبار المعدني بحوالي 1000-5000 طن سنويا[2] يأتي معظمه من الصحاري، لذلك يعتبر هذا الغبار من فئة العوالق الجوية طبيعية المنشأ، الأ إنه ومع ذلك فإن هناك نسبة تقدّر بالربع تقريبا من هذا الغبار تنتج من النشاطات البشرية، تحديدا تلك التي تتعلق بإستعمال الأراضي والتغيّر المستمر في طريقة إستغلالها، أو تلك التي تؤدي إلى التصحّر.[3]

يجدر الإشارة إلى أنه إذا وجد تركيز عالٍ من هذا الغبار في الجو فإنه ينتج بعض التأثيرات منها، التسبب بمشاكل تنفسية لبعض الأشخاص، كذلك ظهور بعض السحب من الغبار والتي تظهر بألوان مختلفة أثناء غروب الشمس.

انظر أيضاعدل

مراجععدل

  1. ^ Koren، I.؛ Kaufman، Y. J.؛ Washington، R.؛ Todd، M. C.؛ Rudich، Y.؛ Martins، J. V.؛ Rosenfeld، D. (2006). "The Bodélé depression: a single spot in the Sahara that provides most of the mineral dust to the Amazon forest" (PDF). Environmental Research Letters. 1: 014005. Bibcode:2006ERL.....1a4005K. doi:10.1088/1748-9326/1/1/014005. 
  2. ^ Huneeus، N.؛ Schulz، M.؛ Balkanski، Y.؛ Griesfeller، J.؛ Prospero، J.؛ Kinne، S.؛ Bauer، S.؛ Boucher، O.؛ Chin، M.؛ Dentener، F.؛ Diehl، T.؛ Easter، R.؛ Fillmore، D.؛ Ghan، S.؛ Ginoux، P.؛ Grini، A.؛ Horowitz، L.؛ Koch، D.؛ Krol، M. C.؛ Landing، W.؛ Liu، X.؛ Mahowald، N.؛ Miller، R.؛ Morcrette، J. -J.؛ Myhre، G.؛ Penner، J.؛ Perlwitz، J.؛ Stier، P.؛ Takemura، T.؛ Zender، C. S. (2011). "Global dust model intercomparison in Aero Com phase I". Atmospheric Chemistry and Physics. 11 (15): 7781. Bibcode:2011ACP....11.7781H. doi:10.5194/acp-11-7781-2011. 
  3. ^ Ginoux، P.؛ Prospero، J. M.؛ Gill، T. E.؛ Hsu، N. C.؛ Zhao، M. (2012). "Global-scale attribution of anthropogenic and natural dust sources and their emission rates based on MODIS Deep Blue aerosol products". Reviews of Geophysics. 50 (3): RG3005. Bibcode:2012RvGeo..50.3005G. doi:10.1029/2012RG000388. 
 
هذه بذرة مقالة عن علم المناخ أو علم الأرصاد الجوية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.