عيسى جرابا شاعر سعودي، اسمه عيسى بن علي بن محمد جرابا، ولد عام 1389 هـ الموافق 1969 في قرية الخضراء الشمالية التابعة لمحافظة ضمد من منطقة جازان جنوب المملكة العربية السعودية،[1][1] أحيا العديد من الأمسيات داخل وخارج السعودية،[2][3] وصدر له عدد من الدواوين الشعرية من بينها ديوان (ويورق الخريف)،[4] وهو حاصل على جائزة شاعر عكاظ في موسم عكاظ السابع عام 2013.[5]

عيسى جرابا
معلومات شخصية
الميلاد سنة 1969 (العمر 50–51 سنة)  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
جازان  السعودية
الجنسية  السعودية
الحياة العملية
سبب الشهرة شاعر
الجوائز
جائزة شاعر عكاظ 2013

التعليمعدل

تلقى جرابا تعليمه الابتدائي في المدرسة الابتدائية في الخضراء الشمالية , ثم التحق بالمعهد العلمي في ضمد , وبعده التحق بكلية اللغة العربية بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بالرياض وتخرج بدرجة البكالريوس , يعمل مدرسا في معهد صبياء العلمي , بدأت كتاباته الشعرية في الظهور منذ عام 1409 هـ , وقد نشر شعره في صحيفة المسائية عامي 1413 هـ و1414 هـ , ولايزال ينشر أشعاره في العديد من الصحف والمجلات الأدبية [6].

الإصداراتعدل

  • ديوان (لا تقولي وداعاً). صدر عام 1420هـ (1999م) [7]
  • ديوان (وطني والفجر الباسم) صدر عام 1422هـ (2002م).[8]
  • ديوان (ويورق الخريف) صدر عام 1425هـ (2004).[9]
  • (على أغصان تويتر: تغريدات شعرية) صدر عام 1437هـ (2016).[10]

أمسيات ومشاركاتعدل

شارك جرابا في العديد من الأمسيات الشعرية داخل وخارج السعودية من أبرزها:

  • مشاركته في أمسيات مهرجان الشارقة للشعر العربي في دورته الثانية عشرة 2014.[11]
  • مشاركته في أمسيات سوق عكاظ عام 2007.[12]
  • شارك في أمسيات مهرجان الجنادرية السابع عشر والتاسع عشر.[13]
  • أقام أصبوحة شعرية بمناسبة ذكرى اليوم الوطني الـ 83 للمملكة في جامعة جازان 2013.[14]
  • شارك في الأمسية الأولى ضمن فعاليات الأيام الثقافية السعودية في اليمن بمشاركة عدد من الشعراء السعوديين عام 2009.[15]
  • شارك في أمسية شعرية للاحتفاء بذكرى البيعة مع نخبة من شعراء الفصحى والعامية، وكانت الأمسية التي نظمتها الجمعية السعودية للثقافة والفنون في الرياض تحت شعار "ولاء يتجدد لسلمان ومحمد".[16]

الجوائزعدل

  • حصل على جائزة الأمير محمد بن ناصر بن عبد العزيز للتفوق، فرع المواهب الإبداعية بديوانه الشعري (ويورق الخريف) في دورتها الثالثة عام 2005.[17]
  • حصل على جائزة شاعر عكاظ في موسم عكاظ السابع عام 2013.[2][18]
  • حصل جائزة النادي الأدبي بالرياض التي كانت باسم «شاعر الوطن» في مناسبة اليوم الوطني.
  • حصل على جائزة الشاعر عبد الله باشراحيل للإبداع الثقافي عام 2007.[19]

نماذج من شعرهعدل

أَمْشِي وَمِنْ شَفَقِ الخَمْسِيْنَ أَقْتَرِبُ

لَا الدَّرْبُ يَحْنُو وَلَا الأَحْلَامُ تَقْتَرِبُ


خَمْسُوْنَ وَاهْتَزَّ قَلْبِيْ خِلْتُهَا شَبَحاً

هَلْ كَانَ إِلَّا إِلَى أَشْرَاكِهِ الهَرَبُ؟!


حَمَّلْتُ ظَهْرَ الأَمَانِيْ كُلَّ أَمْتِعَتِيْ

فَنَاءَ ظَهْرِيْ بِهَا أَضْنَانِيَ التَّعَبُ


وَقَفْتُ أَبْحَثُ… مَاذَا؟ آهِ يَا وَجَعِيْ

حَقَائِبٌ حَشْوُهَا ذِكْرَى لِمَنْ ذَهَبُوا


هُمْ شَمْسُ دُنْيَايَ فِيْهَا أَشْرَقُوا أَلَقاً

فَكَيْفَ أَمْسَيْتِ يَا دُنْيَايَ مُذْ غَرَبُوا؟!


(سيفان ونخلة)

"الله أكبر" دِيْمَةُ الحَقِّ الَّتِي

تَرْوِي عِطَاشَ سُهُوْلِهَا وَهِضَابِهَا


هَذِي بِلَادِي قِصَّةٌ مِنْ عِزَّةٍ

تَتَسَابَقُ الأَجْيَالُ فِي إِعْرَابِهَا


تَهْوِي بِسَيْفَيْهَا عَلَى أَعْدَائِهَا

وَتَزُفُّ نَخْلَتَهَا إِلَى أَحْبَابِهَا


إِنْسَانُهَا رَضَعَ الوَلَاءَ… فَلَوْ جَرَى

دَمُهُ لَمَا وَفَّى بِبَعْضِ ثَوَابِهَا


أُمٌّ… وَكَمْ مِنْ غَيْرِ مَنٍّ أَغْدَقَتْ!

تَبَّتْ يَدُ السَّاعِيْنَ فِي إِرْهَابِهَا


هَذِي بِلَادِي نَبْضُ قَلْبِي مَا أَنَا

مَا أَحْرُفِي… لَوْلَا نَدَى أَطْيَابِهَا؟![20]

المراجععدل

  1. ^ جدة، علي السُعلي- (2013-10-30). "جرابا: «شاعر عكاظ» جائزة كبيرة بحجم تاريخها الثقافي". Madina. مؤرشف من الأصل في 03 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 03 يناير 2020. 
  2. ^ "مهرجان الشارقة للشعر العربي يكرم هارون رشيد وسالم الزمر - البيان". www.albayan.ae. مؤرشف من الأصل في 31 ديسمبر 2013. اطلع عليه بتاريخ 03 يناير 2020. 
  3. ^ "ثقافي / سوق عكاظ / امسية شعرية وكالة الأنباء السعودية". www.spa.gov.sa. مؤرشف من الأصل في 03 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 03 يناير 2020. 
  4. ^ "مطالعات عيسى جرابا (يورق في الخريف) شعراً علاقة الشاعر بالقصيدة ..مكابدة ومعاناة وذكريات عبدالحفيظ الشمري". www.al-jazirah.com. مؤرشف من الأصل في 03 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 03 يناير 2020. 
  5. ^ "الفيصل يُسلّم «بردة عكاظ» للشاعر عيسى جرابا". صحيفة الاقتصادية. 2013-09-09. مؤرشف من الأصل في 01 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 03 يناير 2020. 
  6. ^ مؤسسة عبد العزيز بن سعود البابطين للابداع الشعري : عيسى جرابا نسخة محفوظة 04 فبراير 2015 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ "استراحة داخل صومعة الفكر سعد البواردي لا تقولي وداعاً عيسى بن علي جرابا 95 صفحة من القطع المتوسط". www.al-jazirah.com. مؤرشف من الأصل في 31 مارس 2008. اطلع عليه بتاريخ 03 يناير 2020. 
  8. ^ "جرابا: التجارب متباينة في أعمالي الثلاثة". جريدة الرياض. مؤرشف من الأصل في 03 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 03 يناير 2020. 
  9. ^ "قراءة نقدية في ديوان " ويورق الخريف " للشاعر عيسى جرابا". أرشيف صحيفة البلاد. 2008-08-10. مؤرشف من الأصل في 03 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 03 يناير 2020. 
  10. ^ "رفـّي لمتعة القراءة - على أغصان تويتر". raffy.me. مؤرشف من الأصل في 03 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 03 يناير 2020. 
  11. ^ جازان، فهد حكمي- (2014-01-07). "الحربي وجرابا يمثلان السعودية في مهرجان الشارقة للشعر العربي". Madina. مؤرشف من الأصل في 4 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 03 يناير 2020. 
  12. ^ "في أمسية حضرها قاسم حداد والشرقاوي". www.al-jazirah.com. مؤرشف من الأصل في 4 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 03 يناير 2020. 
  13. ^ جدة، أكابر الأحمدي- (2015-02-18). "عيسي جرابا". alyaum. اطلع عليه بتاريخ 03 يناير 2020. 
  14. ^ "اليوم الوطني / أصبوحة شعرية في جامعة جازان غدا وكالة الأنباء السعودية". www.spa.gov.sa. مؤرشف من الأصل في 4 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 03 يناير 2020. 
  15. ^ "صوت شعري مميز وتباين حول القصة .. وحضور لافت للفنون الأخرى". جريدة الرياض. مؤرشف من الأصل في 13 نوفمبر 2014. اطلع عليه بتاريخ 04 يناير 2020. 
  16. ^ الوطن، الرياض: (2018-12-10). "نجوم الشعر يتبارون في أضخم أمسية ثقافية بمناسبة ذكرى البيعة". Watanksa. مؤرشف من الأصل في 04 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 04 يناير 2020. 
  17. ^ "ثقافي / أدبي الرياض يستضيف غداً الشاعر عيسى جرابا وكالة الأنباء السعودية". www.spa.gov.sa. مؤرشف من الأصل في 03 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 03 يناير 2020. 
  18. ^ "عيسى جرابا: المؤسسات الثقافية عاجزة عن استيعاب الإبداع". الشرق الأوسط. مؤرشف من الأصل في 03 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 03 يناير 2020. 
  19. ^ "منتدى باشراحيل يكرم شاعر عكاظ جرابا". www.al-jazirah.com. مؤرشف من الأصل في 10 يناير 2018. اطلع عليه بتاريخ 04 يناير 2020. 
  20. ^ "سَيْفَانِ… وَنَخْلَة!". جريدة الرياض. مؤرشف من الأصل في 9 يونيو 2019. اطلع عليه بتاريخ 04 يناير 2020.