عمرو بن بكر التميمي

أحد الخوارج
Question book-new.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.يفتقر محتوى هذه المقالة إلى الاستشهاد بمصادر. فضلاً، ساهم في تطوير هذه المقالة من خلال إضافة مصادر موثوقة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (مارس 2016)
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (فبراير 2014)

أحد الخوارج الثلاثة (الآخران هم الحجاج التميمي، وعبد الرحمن بن ملجم) الذين أئتمرو بعلي ومعاوية وعمرو بن العاص رضوان الله سبحانه وتعالى عليهم ليقتلوهم ليلة 17 رمضان سنة 40 هـ وكان عمرو بن بكر قد تعهد بقتل عمرو بن العاص رضي الله تعالى عنه وأرضاه بمصر . فَكمّن تلك الليلة لعمرو ينتظر خروجه لصلاة الفجر . ولكن عمرو بن العاص لم يخرج تلك الليلة لعلة اصابته بقدر الله تعالى . وخرج للصلاة عوضاً عنه صاحب شرطتهِ . خارجة بن حذافة فقتله عمرو بن بكر وهو يظنه عمرو بن العاص فاجتمع الناس حوله فقبضوا عليه فساقوه إلى عمرو بن العاص . قال : فمن قتلت ؟ قال خارجة فقال : أما والله يا فاسق ما ظننته غيرك !( مع عدم تأكده طبعا وعلمه به كل العلم في ذلك الوقت ) فقال ابن العاص : أردتني وأراد الله خارجة ! ثم قتله . وهناك رواية اخرى تقول ان عمرواً بن بكر قال : أردت عمرواً وأراد الله خارجة ، وهذا كان من قدر الله جل شأنه بأن يقبض خارجة ولا يقبض عمرو .

عمرو بن بكر التميمي
معلومات شخصية


Crystal Clear app Login Manager.png
هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.