عفيف طبارة

عضو مجلس النواب اللبناني
Question book-new.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.يفتقر محتوى هذه المقالة إلى الاستشهاد بمصادر. فضلاً، ساهم في تطوير هذه المقالة من خلال إضافة مصادر موثوقة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (فبراير 2019)

الشيخ عفيف عبد الفتاح طبارة ، رجل دين و مفكر لبناني، متقد الفكر، منفتحاً، وذا نفس ثائرة، مؤمنا بالله مدبر الكون، مسلماً له، داعياً إلى عبادته بالعقل والقلب، وقد ترك للمكتبة العربية آثاراً مهمة للدارسين والمؤمنين.

عفيف عبد الفتاح طبارة
معلومات شخصية
الميلاد 1923م
بيروت
الوفاة 1980م
طرابلس
الجنسية  لبنان
الحياة العملية
المهنة مفكر، رجل دين

حياتهعدل

ولد عفيف في بيروت سنة 1923م، ونشأ في أسرة لبنانية متوسطة الحال، بمنطقة طريق الجديدة في بيروت.

درس بالكلية الشرعية حباً بطلب العلم والتدين، وقد أقام بالقسم الداخلي فيها لا يذهب إلى بيته إلا في أيام العطل، وذلك لمدة 4 سنوات، بعد التخرج منها خاض في معترك الحياة بسبب احتياج أسرته إليه، ولم يتسنَ له السفر إلى الأزهر لإكمال دراسته ظهرت عنده موهبة الخط، فنمّاها على يد الخطاط كامل البابا ثم بعثه الشيخ سعدي ياسين رحمه الله إلى صديقه الخطاط بدوي الديراني بدمشق، وأرسل معه ورقة توصية كي يهتم الأستاذ بدوي به، فذهب ومكث عنده يتعلم منه الخط العربي حتى أتقنه ومهر فيه. بعد تخرجه من الكلية الشرعية عمل مدرِّساً في مدرسة (عمر الفاروق)، التابعة لجمعية المقاصد في طريق الجديدة لمدة 6 سنوات. ويعتبر الأستاذ عفيف هذه المرحلة من حياته محنة له؛ لأنه لم يقرأ فيها كتاباً واحدًا، حيث إن مهنة التدريس أمرٌ منهكٌ ومتعب. ثم عمل خطاطًا في مصلحة المساحة. ولما علم مفتي الجمهورية الشيخ محمد توفيق خالد رحمه الله بأنه يجيد الخط، استدعاه وكلّفه تعليم الخط لطلاب الكلية الشرعية. أبرز مؤلفات عفيف طبارة - روح الدين الإسلامي. - مع الأنبياء في القرآن - روح الصلاة في الإسلام - الخطايا في نظر الإسلام - اليهود في القرآن - الحكمة النبوية


توفي عام 1980 ودفن في طرابلس.

نشاطاتهعدل

تولى عدة مناصب منها:

كما أن له العديد من المؤلفات المتنوعة ما بين المخطوطات والكتب.

مؤلفاتهعدل

- روح الدين الإسلامي

- مع الأنبياء في القرآن - روح الصلاة في الإسلام - الخطايا في نظر الإسلام - اليهود في القرآن - الحكمة النبوية


وكتب الشيخ في الفلسفة والفكر الوطني والسياسي، وخطب في دور الاستعمار، واستبداد الحكم العثماني، والعروبة وقضية فلسطين. كما فصل في كتبه الاجتماعية والقومية في دور المرأة، وحريتها، وإصلاح آفات المجتمع. كما نظم في الوجدانيات والوطنيات والحكمة، والرثاء.

المراجععدل