افتح القائمة الرئيسية

طريقة التحكم في أحجام الوجبات

Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (ديسمبر 2018)

طريقة التحكم في أحجام الوجبات (Portion control) هي عبارة عن إدراك مدى حجم وجبة الغذاء أو عدد السُّعرات الحرارية أو كَمْ الطاقة الغذائية الموجودة في وجبة ما. وتُعد طريقة التحكم في أحجام الوجبات هامة في عملية التحكم في وزن الجسم حيث إن الوزن يُحدده إجمالي استيعاب الجسم من السُّعرات. فالتغذية الصحية، من خلال استخدام فلسفة أرسطو، تكون عبارة عن المتوسط المرغوب فيه بين أقصى زيادة وأقل نقص (فرط التغذية وسوء التغذية)، وهي الفلسفة المعروفة "بفلسفة الاعتدال (golden mean)." فطريقة التحكم في أحجام الوجبات هي عبارة عن تناول قدر متزن ومتنوع من الأغذية الصحية المختلفة.

ويتم استخدام الأهرام الغذائية (Food guide pyramids) كوسيلة مرئية لمساعدة البشر على اتباع نظام غذائي متنوع والتحكم في أحجام الوجبات.

فالإخفاق في اتباع طرق التحكم في أحجام الوجبات غالبًا ما تسببه عوامل وِجدانية مثل الحالة المزاجية الكئيبة أو المَلَل. ولتجنب فرط التغذية المتأثر بالعواطف، قد يكون من المفيد عمل مخطط مسبق للوجبات واستخدام أطباق أصغر حجمًا.

ويمكن تقدير أحجام الوجبات من خلال استخدام أشياء كعلامة مرجعية. وتتمثل إحدى طرق تحديد حجم الوجبة في مقارنتها بحجم راحة اليد. فعلى سبيل المثال ينبغي ألا يزيد حجم وجبة البروتين الصحية عن حجم قطعة لحم يمكن إخفاؤها في راحة اليد. ويُمكن قياس وجبات السكريات مثل الباستا (pasta) من خلال القبَضَات. فالوجبة الصحية من الباستا ينبغي ألا تزيد عن حجم قبضة واحدة.

انظر أيضًاعدل

  • أطعمة الراحة
  • التغذية البشرية
  • التغذية الطائشة
  • لوحة الحقائق الغذائية
  • حجم الوجبة

المراجععدل

  • Mindless Eating: Why We Eat More Than We Think
  • "Portion control: 7 things you need to know". Calorie Counter. اطلع عليه بتاريخ 30 مايو 2006. 
  • "Does Package Size Accelerate Consumption Volume?" (2005) Journal of Marketing, Brian Wansink, 60:3 (January), 1-14.

وصلات خارجيةعدل