شمعة تحترق (فيلم)

فيلم أُصدر سنة 1946، من إخراج يوسف وهبي

شمعة تحترق، فيلم مصري من إنتاج عام 1946.[1]

شمعة تحترق
معلومات عامة
تاريخ الصدور
مدة العرض
110 دقيقة
اللغة الأصلية
العربية
العرض
البلد
الطاقم
المخرج
الكاتب
البطولة
التركيب
صناعة سينمائية
المنتج
أفلام عزيزة أمير
أفلام محمود ذو الفقار
التوزيع
شركة نحاس فيلم

قصة الفيلمعدل

شاكر بك حمدى أرمل من كبار رجال القضاء ، له ابنة هي عنايات ، التي درست الموسيقى في أوروبا ، يلتقى شاكر بـ (سميرة) ويتعرف على أسرتها ، وتتعرف على عنايات ، ويطلب شاكر يد سميرة ، لقد حاولت سميرة الانتحار بعد أن تخلى عنها حبيبها الذي نال شرفها في لحظة طيش منهما ، وتعرف أم (سميرة) بما كان وتكتمه عن الجميع . ترشح عنايات ابنة شاكر سميرة كزوجة له ، يحدث أن تعترف له سميرة بحقيقة لحظة الطيش مع هذا الشاب الجانح عن الفضيلة وتغريره بها وهجره لها. ينفصل شاكر عن سميرة عاطفيًا فقط وتظل الرابطة الزوجية صورة أمام الجميع ، يتقدم الشاب المستهتر الذي غرر (بسميرة) لعنايات ، لكن سميرة توقفه وتعترض لما تعرفه عنه من مجون وعشيقات ، إلا أنه يلح في طلب الزواج من عنايات، تحدث مشادة بينه وبين سميرة تطلق فيها الأخيرة عليه الرصاص حماية لشاكر وابنته. تتكشف الحقائق حين نعرف أن الرصاصة التي قتلته أطلقتها عشيقته انتقامًا منه ، تبرأ ساحة سميرة من قتله ويتأكد شاكر من مدى وفائها وإخلاصها بعد محاولاتها لإنقاذ عنايات فيعود إليها ليتبع عودته ابتسامة ابنته لسعادة والدها.

الممثلونعدل

مراجععدل

وصلات خارجيةعدل


 
هذه بذرة مقالة عن فيلم مصري بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.