افتح القائمة الرئيسية

سمير العبيدي

سياسي من تونس

سمير العبيدي ولد في 8 يناير 1962 في قفصة (تونس). هو محامي وسياسي ودبلوماسي تونسي.
تقلد منصب وزير الشباب والرياضة بين 2008 و2010، ثم لمدة قصيرة وزارة الاتصال.

سمير العبيدي
Sin foto.svg

وزير الاتصال التونسي التاسع
الناطق الرسمي للحكومة التونسية
في المنصب
29 ديسمبر 201017 يناير 2011
(19 يومًا)
الرئيس زين العابدين بن علي
فؤاد المبزع (مؤقت)
الحكومة الغنوشي الأولى
رئيس الوزراء محمد الغنوشي
Fleche-defaut-droite-gris-32.png أسامة الرمضاني
حذفت وزارة الاتصال
الطيب البكوش (الناطق الرسمي)
Fleche-defaut-gauche-gris-32.png
وزير الشباب والرياضة التونسي الحادي والعشرون
الرئيس زين العابدين بن علي
الحكومة الغنوشي الأولى
رئيس الوزراء محمد الغنوشي
Fleche-defaut-droite-gris-32.png محمد رؤوف النجار
عبد الحميد سلامة Fleche-defaut-gauche-gris-32.png
معلومات شخصية
الميلاد 8 يناير 1962 (العمر 57 سنة)
قفصة -  تونس
الجنسية تونسية
الحياة العملية
المهنة محامي
الحزب التجمع الدستوري الديمقراطي

السيرة الذاتيةعدل

الدراسةعدل

لدى سمير العبيدي شهادة في القانون الدولي والعلاقات الدولية وشهادة الأهلية لمهنة المحاماة. اشتغل في أكاديمية لاهاي للقانون الدولي.

المسار المهنيعدل

العبيدي هو محامي في القانون التجاري الدولي. كان أيضا لمدة عضو المجلس العلمي لمركز الصلح والتحكيم بتونس. وقاد الاتحاد العام لطلبة تونس بين 1988 و1989.
بين 1996 و2000، ترأس لجنة التعليم والثقافة والشباب في المجلس الاقتصادي والاجتماعي التونسي. ثم أصبح رئيس لجنة العلاقات الخارجية والتعاون الدولي لنفس المجلس. في 2005، أصبح سفير تونس لدى مكتب الأمم المتحدة في جنيف ومنظمة التجارة العالمية ومؤتمر نزع السلاح وذلك حتى 2008. أثناء هذه المدة كان خصوصا رئيس مجموعة سفراء دول جامعة الدول العربية في 2006، ورئيس مجموعة السفراء الأفارقة لدى منظمة الهجرة الدولية في 2007.

المسار السياسيعدل

بين 1999 و2004، كان عضو المرصد الوطني للانتخابات الرئاسية والتشريعية.
في 29 أغسطس 2008، عين في منصب وزير الشباب والرياضة في حكومة محمد الغنوشي الأولى، وذلك حتى 29 ديسمبر 2010، أين عين وزيرا للاتصال والناطق الرسمي للحكومة التونسية في نفس الحكومة حتى 17 يناير 2011.

الجوائزعدل

التتبعات القضائيةعدل

في 27 مايو 2015، أصدرت دائرة الاتهام بمحكمة الاستئناف بتونس قرارا يقضي بإحالة الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي وسمير العبيدي على الدائرة الجنائية بالمحكمة الابتدائية بتونس. حيث يشك في أن العبيدي أذن عندما كان وزيرا للشباب والرياضة بشراء معدات رياضية تبين أن بن علي من المستفدين منها، وكان اقد استغلها ليتمرن عليه ابنه محمد، وهو ما كلف الوزارة خسائر مادية قدرت ب600 ألف دينار تونسي.[2]

الحياة الخاصةعدل

سمير العبيدي متزوج وأب لطفلين.

المصادرعدل