افتح القائمة الرئيسية

سلم بن زياد بن أبيه، ( 73 هـ - 692 م)،أمير أموي. كنيته أبو حرب. كانت إقامته بالبصرة. ولاه يزيد بن معاوية خراسان سنة 61 هـ فذهب إليها، وغزا سمرقند. وكان جوادا، أحبه الناس ومدحه الشعراء. ولما مات يزيد بن معاوية وابنه معاوية بن يزيد، دعا سلم أعيان خراسان إليه، وعرض عليهم أن يبايعوه على الرضا، إلى أن يستقيم أمر الناس على خليفة، فبايعوه سنة 64 هـ ثم نكثوا بعد شهرين، فاستخلف عليهم المهلب بن أبي صفرة، ورحل إلى سرخس، ومنها إلى نيسابور. واجتمع بعبد الله بن خازم فأرسله إلى خراسان وعزل المهلب. وقامت فيها الفتنة على عبد الله بن خازم، وهو بعيد عنها. وتوفي بالبصرة.[1][2]

سلم بن زياد
معلومات شخصية
مواطنة
Umayyad Flag.svg
الدولة الأموية  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
سبقه
مسلم بن زياد
ولاة خراسان


تبعه
عبد الله بن خازم

مراجععدل

  1. ^ الكامل لابن الأثير 4: 39 و 40 و 60 و 141 والنجوم الزاهرة 1: 190 وتهذيب ابن عساكر 6: 235.
  2. ^ الأعلام - خير الدين الزركلي -ج3 الصفحة 108، نسخة محفوظة 06 فبراير 2014 على موقع واي باك مشين.
 
هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.