افتح القائمة الرئيسية

عبد الله بن خازم

Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (ديسمبر 2018)

عبد الله بن خازم بن أسماء بن الصلت بن حبيب بن حارثة بن هلال بن سماك بن عوف بن قتيبة بن امرئ القيس بن نهية بن سليم ، أبو صالح القتيبي البصري السلمي ، أمير خراسان، شجاع مشهور، وبطل مذكور كبش مضر، وفارسها في عصره .

عبد الله بن خازم
معلومات شخصية
اسم الولادة عبدالله بن خازم بن أسماء السلمي
الميلاد القرن 8  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
الجزيرة العربية
الوفاة سنة 692 (-59–-58 سنة)  تعديل قيمة خاصية تاريخ الوفاة (P570) في ويكي بيانات
أرض خراسان
سبب الوفاة مقتول  
الإقامة خراسان
الجنسية BlackFlag.svg دولة الخِلافة الرَّاشدة ، Umayyad Flag.svg الدولة الأموية
العرق عرب
الديانة الإسلام
الزوجة عائشة بنت عبدالرحمن الفزارية
عائلة بني سليم
الحياة العملية
المهنة قائد ، والي
تأثر بـ النبي محمد Mohamed peace be upon him.svg
أثر في موسى بن عبد الله بن خازم

نبذهعدل

شارك بفتح سرخس زمن الفتوحات الإسلامية لفارس ، وكان أميرا على خراسان أيام فتنة عبد الله ابن الزبير، وقبلها كذالك زمن معاوية بن أبي سفيان وتولى خراسان مرتين . تولى إمارة خراسان سنة 64هـ بعد موت يزيد بن معاوية وابنه معاوية، وجرى له فيها حروب كثيرة حتى تم أمره بها، لكن قتل في نهاية المطاف على يد وكيع بن أبي سود سنة 71هـ بأمر عبد الملك بن مروان بعدما رفض بن خازم مبايعتة لانه كان يميل للزبيريين . وكانت لعبدالله بن خازم عمامة سوداء يلبسها في صلاة الجمعةوالأعياد والحروب، فإذا أنتصر تعمم بها تبركا بها.

وكان أسم أمه عجلي وكانت سوداء، وكان هو أسود، وهو أحد غربان العرب. وسأل المهلب بن أبي صفرة عن رجل يقدمه في الشجاعة. فقيل له: فأين ابن الزبير وابن خازم! فقال: إنما سألت عن الإنس. ولم أسأل عن الجن؛ فقال المهلب : كان عبد الله بن خازم يوما عند عبيدالله بن زياد وعنده جرذ أبيض، فقال: يا أبا صالح، هل رأيتَ مثل هذا، ودفعه له فنضا إلى عبد الله وفزع واصفر، فقال عبيدالله: أبو صالح يعصي السلطان، ويطيع الشيطان، ويقبض على الثعبان، ويمشي إلى الأسد، ويلقى الرماح بوجهه، ثم يجزع مِن جرذ، أشهد أن الله على كل شيء قدير .

قيل أن ولي خراسان أكثر من عشر سنين وكانت له فيها حروب طاحنة مع خالفيه أنتهت بإنتصاره وتوليه خراسان وأقره ابن الزبير والياً على خراسان بأسمه . تمكن من غزو بيكند التابعة لمملكة بخارى وقد غزاها تحت راية عبد الله بن الزبير .

مقتلةعدل

قتل على يد وكيع بن أبي سود بإيعاز من عبد الملك بن مروان بعدما وعده بإمارة خراسان . وبقي ابنه موسى بن عبد الله بن خازم واليا على مدينة ترمذ وعاصيا على الدولة الأموية لسنوات طويلة ، حتى قتل لاحقا في عهد الحجاج بن يوسف الثقفي . وأما من قتله فهو بكير بن وشاح التميمي الذي مات وخلفه المهلب بن أبي صفرة الأزدي .

سبقه
مسلم بن زياد
ولاة خراسان


تبعه
بكير بن وشاح

المصادرعدل

1■ أطلس تاريخ الدولة الأموية لسامي المغلوث~

2■ سير أعلام النبلاء للذهبي~

3■ عيون الأخبار لإبن قتيبة الدينوري~{ الجزء الأول }

وصلة خارجيةعدل