سلاير (بالإنجليزية: Slayer)‏ هي فرقة ثراش ميتال أمريكية تشكلت الفرقة من قبل المغن وعازف البيس توم أرايا وعازفي الإيتار كيري كينغ وجيف هانيمان في هونتينغتون بارك 1981.تميز أسلوب سلاير بالسرعة والعدوانية وهو ما جعلهم واحدة من الفرق الأربع الكبرى في الثراش ميتال بجانب ميتاليكا،ميغاديث وأنثراكس.

سلاير
Slayer
Hellfest2017Slayer 02.jpg
 

البلد Flag of the United States.svg الولايات المتحدة  تعديل قيمة خاصية (P17) في ويكي بيانات
بداية 1981  تعديل قيمة خاصية (P571) في ويكي بيانات
نهاية 2019  تعديل قيمة خاصية (P576) في ويكي بيانات
النوع ثراش ميتال[1]،  وهاردكور بانك  تعديل قيمة خاصية (P136) في ويكي بيانات
شركة الإنتاج تسجيلات ميتال بليد  [لغات أخرى]‏،  وتسجيلات ديف جام،  والانفجار النووي  تعديل قيمة خاصية (P264) في ويكي بيانات
الجوائز
الموقع الرسمي الموقع الرسمي  تعديل قيمة خاصية (P856) في ويكي بيانات

تتكون الفرقة حالياً من كينغ وأريا والدرامر بول بوستاف وعازف الإيتار غاري هولت.من الأعضاء السابقين للفرقة هانيمان والدرامر ديف لومباردو و جون ديت.

تغطي أغاني سلاير مواضيع جدلية مثل القتل،السفاحين،جماع الأموات،التعذيب،إبادة جماعية،الأبحاث العلمية على البشر،الشيطانية،جرائم الكراهية،الإرهاب،الدين،النازية والحرب وهو ما أدى إلى حظر لألبوماتهم ودعاوي قضائية خصوصاً من الجماعات الدينية.مع ذلك تعتبر موسيقى سلاير مؤثرة للغاية، الألبوم الثالث للفرقة راين إن بلود 1986 تم وصفه بأنه واحد من أكثر الألبومات تأثيراً في موسيقى التراش ميتال. حصلت الفرقة على خمس جوائز غرامي واستطاعوا بيع خمس ملايين ألبوم في الولايات المتحدة وحدها في الفترة ما بين 1991 و 2013. بعد 37 من من الأداء أعلنت سلاير في يناير 2018 عن جولتهم الأخيرة،[2] والتي يقال أنها ستنتهي بنهاية 2019.[3][4]

روابط خارجيةعدل

مراجععدل

  1. ^ العنوان : Metal Evolution
  2. ^ Hill، John (22 يناير 2018). "BREAKING NEWS: Slayer Announce Farewell Tour". Loudwire. مؤرشف من الأصل في 2019-05-07. اطلع عليه بتاريخ 2018-01-22.
  3. ^ "Thrash-Metal Greats Bring Farewell Tour To San Jose". sanfrancisco.cbslocal.com. 19 أغسطس 2018. مؤرشف من الأصل في 2018-08-21. اطلع عليه بتاريخ 2018-08-21.
  4. ^ "SLAYER's Final World Tour Will Extend Into 2019". Blabbermouth.net. 27 أغسطس 2018. مؤرشف من الأصل في 2019-03-28. اطلع عليه بتاريخ 2018-08-27.