افتح القائمة الرئيسية

ستانيسلاف ليزينسكي

ستانيسلاف الأول ليزينسكي (البولندية:Stanisław Leszczyński؛ الليتوانية:Stanislovas Leščinskis؛ الفرنسية:Stanislas Leszczynski[6]؛ 20 أكتوبر 1677 - 23 فبراير 1766)؛[4] كان ملك بولندا ودوق ليتوانيا الأكبر، وأيضا منذ 1737 حتى وفاته أصبح دوق لورين وبار، وفضلاً عن ذلك هو والد الملكة ماريا ليزينسكي زوجة لويس الخامس عشر ملك فرنسا.

ستانيسلاف ليزينسكي
(بالفرنسية: Stanislas Leszczynski تعديل قيمة خاصية الاسم باللغة الأصلية (P1559) في ويكي بيانات
Stanislaw Leszczynski1.jpg

ملك بولندا
ودوق ليتوانيا الأكبر
الفترة 4 أكتوبر 1704 - 8 أغسطس 1709
تاريخ التتويج 4 أكتوبر 1705
Fleche-defaut-droite.png أوغست الثاني
أوغست الثاني Fleche-defaut-gauche.png
الفترة 12 سبتمبر 1733 - 27 يناير 1736
Fleche-defaut-droite.png أوغست الثاني
أوغست الثالث Fleche-defaut-gauche.png
دوق لورين
دوق بار
الفترة 9 يوليو 1737 - 23 فبراير 1766
Fleche-defaut-droite.png فرانتس الثالث ستيفن
انتقلت إلى تاج الفرنسي Fleche-defaut-gauche.png
معلومات شخصية
الميلاد 20 أكتوبر 1677[1][2]  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
لفيف[3]  تعديل قيمة خاصية مكان الولادة (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 23 فبراير 1766 (89 سنة)[1][2]  تعديل قيمة خاصية تاريخ الوفاة (P570) في ويكي بيانات
لونفيل  تعديل قيمة خاصية مكان الوفاة (P20) في ويكي بيانات
مواطنة
Flag of France.svg
فرنسا
الكومنولث البولندي الليتواني  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الزوجة كاثرين أوبالينسكا (مايو 1698–19 مارس 1747)  تعديل قيمة خاصية الزوج (P26) في ويكي بيانات
أبناء ماريا ليزينسكا  تعديل قيمة خاصية الابن (P40) في ويكي بيانات
الأب رافايل ليزينسكي[4]
الأم آنا جابونوفسكا
معلومات أخرى
المهنة جامع تحف[5]  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
التوقيع
Autograph of Stanisław Leszczyński.PNG
 

السيرة الذاتيةعدل

 
ستانيسلاف خلال عهده الأول قبل 1709.

ولد ستانيسلاف لأسرة نبيلة في بولندا الكبرى، بسبب غنى العائلة أُتيح له السفر إلى أوروبا الغربية أثناء شبابه،[7] مع 1702 بعد قيام كارل الثاني عشر ملك السويد بالعديد من منازعات في شمال أوروبا، ولكن بعد غزوه لبولندا أجبر نبل على خلع أوغست الثاني ملك بولندا، وتنصيب ستانيسلاف بدلاً منه في 1704،[8] فمع بداية القرن الثامن عشر كانت فترة مشاكل والاضطرابات كبيرة في بولندا، كان أول أجراء عمله ستانيسلاف هو التحالف مع كارل الثاني عشر، وبذلك أصبحت المملكة دولة دمية لكارل، بحيث قدم له مساعدات في حروبه مع الإمبراطورية الروسية، ففي 1709 مع هزيمة قاسية لكارل في معركة بولتافا أمام الإمبراطورية الروسية ونفيه نحو دولة العثمانية تاركاً ورائه ستانيسلاف دون دعم حقيقي ومستقر وبذلك استطاع المخلوع فريدرخ أوغست الثاني ناخب ساكسونيا "أوغست الثاني" الرجوع إلى عرشه دون مقاومة صعبة، فر ستانيسلاف أولاً نحو بوميرانيا السويدية على الرغم من أنه استقال من على التاج البولندي إلا أنه احتفظ بلقب الملكي، لاحقاً حصل على مأوى في إمارة تسفايبروكن من قبل ملك السويد، ومع عقد 1720 انتقل نحو فيسيمبورغ في الألزاس[9] وفي 1725 شعر بالرضا نحو اختيار ابنته ماريا لتكون زوجة ملك فرنسا.

 
ستانيسلاف من قبل هياسنته ريجو.

في 1733 مع وفاة أوغست الثاني ملك بولندا،[10] سانده ملك فرنسا في تجديد مطالبه بالعرش البولندي مما تسبب إلى حرب الخلافة البولندية،[11] استطاع في سبتمبر 1733 الوصول إلى وارسو، بعد سفر شاق ليلاً ونهاراً عبر وسط أوروبا في زي مدرب متنكر، في اليوم التالي مع العديد من الاحتجاجات انتخاب كملك بولندا للمرة الثانية، ومع ذلك عارضت روسيا أي مرشح مدعم من فرنسا والسويد، بحيث دعمت مطالب ناخب ساكسونيا الجديد وهو ابن ملك بولندا المتوفي باعتباره مرشحاً من قبل حليفتها النمسا.[12]

في 30 يونيو 1734 اجتاحت القوات الروسية قوامها 20 ألف رجلاً بولندا، واستطعت اعلان فريدرخ أوغست الثالث ناخب ساكسونيا كملك بولندا في وارسو،[10] وأيضا قامت بمحاصرة ستانيسلاف في دانزيغ حيث كان راسخاً مع وزرائه الرئيسيين ووزراء الفرنسيين والسويديين منتظراً الإغاثة التي وعدته بها فرنسا.

وفي 20 مايو 1735 وصل أسطول الفرنسي المنتظر أخيراً وهبط في فيستربلاتي قوامه 2400 رجلاً، ومع ذلك بعد أسبوع حاول هذا الجيش الصغير في إضعاف عزيمة الروسيين وإظهار شجاعته، لكنه في الأخير اضطر على الاستسلام،[13] كانت هذه أول مرة يلتقي الفرنسيين والروس في مواجهة كأعداء، في 30 يونيو 1735 استسلمت دانزيغ دون قيود أو شروط بعد حصار دام 135 يوماً الذي كلف الروس 8000 رجلاً.

تنكر ستانيسلاف كفلاح وحاول الهروب قبل يومين من ذلك، فر نحو كونيغسبرغ (حيث إلتقى لفترة وجيزة الملك فريدرخ العظيم) بحيث أصدر بياناً لنصرته، وأيضا قام بإرسال مبعوثاً إلى باريس لحثها على غزو ساكسونيا مع جيش لايقل عن 40,000 رجلاً، وفي أوكرانيا دعم نيكولاس بوتوسكي ستانيسلاف بـ 50,000 رجلاً الذي اندثر في نهاية المطاف من قبل الروس.

ومع 26 يناير 1736 تنازل ستانيسلاف للمرة الثانية عن العرش البولندي، لكنه تم تعويضه بدوقية لورين وبار بعد أن تم تشريد أسرة القديمة وتعويضها بدوقية توسكانا الكبرى في وسط إيطاليا، كانتا دوقية لورين وبار من ضمن ممتلكات الإمبراطورية الرومانية المقدسة، إلا مع معاهدة فيينا في 1738 التي إنهت حرب الخلافة البولندية أقرت الإمبراطورية بالتنازل عن دوقيتين، وعلى أنها ستعود إلى التاج الفرنسي بعد وفاته،[14] في 1738 باع بعض أراضيه في بولندا لألكسندر يوزيف سولكوفسكي، بعدها استقر ستانيسلاف في لونفيل لبقية حياته بحيث كرس نفسه للعلم والعمل الخيري، وأيضا دخل في جدل مع جان جاك روسو.[15]

 
حادثة الموقد التي أودت به إلى وفاته لاحقاً، صورة معاصرة رسمت في القرن 19.

كان لايزال حياً حين ولدت حفيدته الكبرى (حفيدة-حفيدته) الأرشيدوقة ماريا تيريزا من النمسا في 1762، توفي ستانيسلاف في 1766 عن عمر يناهز 88 عاماً نتيجة لحروق خطيرة بعد اشتعال لباسه حريري من شرارة بعد غفوته بالقرب من الموقد في قصره بـ لونفيل، على الرغم من علاجه لعدة أيام إلا أنه توفي متأثراً بتلك الجروح في 23 فبراير، كان أطول ملك بولندي عمراً،[16] دفن أولاً في كنيسة نوتردام دي بينسوكور في نانسي، بعد الثورة الفرنسية أُعيد رفاته إلى بولندا ودفن في المقبرة الملكية في كاتدرائية فافل في كراكوف.

على الرغم من أنه لا يحمل نسل ملكي من القريب، إلا أنه من ناحية ابنته ماريا يعتبر جد ملوك فرنسا وملوك إسبانيا وأباطرة البرازيل وملوك البرتغال وملوك الصقليتين وملوك ساكسونيا وملوك إيطاليا وملك بافاريا وإمبراطور النمسا-المجر وملوك بلغاريا وملوك بلجيكا ودوقات لوكسمبورغ الكبار وأمراء ليختنشتاين ودوقات بارما.

المراجععدل

  1. أ ب وصلة : https://d-nb.info/gnd/118752715 — تاريخ الاطلاع: 9 أبريل 2014 — الرخصة: CC0
  2. أ ب معرف قاموس بينيزيت للفنانين: http://oxfordindex.oup.com/view/10.1093/benz/9780199773787.article.B00174320 — باسم: Stanislas I Leszczynski — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017 — ISBN 978-0-19-977378-7
  3. ^ وصلة : https://d-nb.info/gnd/118752715 — تاريخ الاطلاع: 10 ديسمبر 2014 — الرخصة: CC0
  4. أ ب Żychliński، Teodor (1882). Złota księga szlachty polskiéj: Rocznik IVty (باللغة البولندية). Jarosław Leitgeber. صفحة 1. اطلع عليه بتاريخ 01 أغسطس 2018. 
  5. ^ https://rkd.nl/explore/artists/434360 — تاريخ الاطلاع: 16 يناير 2018
  6. ^ La forme « Leczinski » est traditionnelle dans les textes français du XVIII{{{2}}} قرن (on trouve aussi « Leczynski »).
  7. ^ "Stanislas Leszczynski, roi de Pologne et duc de Lorraine". 1 mars 2013. 
  8. ^ Bérenguer 1993, p. 367.
  9. ^ Ibidem, s. 99.
  10. أ ب Jerzy Dunin-Borkowski i Mieczysław Dunin-Wąsowicz, Elektorowie królów Władysława IV., Michała Korybuta, Stanisława Leszczyńskiego i spis stronników Augusta III. Lwów 1910, s. VI.
  11. ^ Elección de Estanislao Leszczynski, Karol Forster, Historia de la Polonia, pág. 113, Barcelona, Imp. de la Guardia Nacional, OCLC 802648141 نسخة محفوظة 8 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  12. ^ Bérenguer 1993, pp. 367-368.
  13. ^ Bérenguer 1993, p. 368.
  14. ^ Bérenguer 1993, p. 369.
  15. ^ Květina، Jan. "The Polish Question as a Political Issue within Philosophical Dispute: Leszczyński versus Rousseau". Oriens Aliter. Journal for Culture and History of the Central and Eastern Europe. اطلع عليه بتاريخ April 11, 2019 – عبر www.academia.edu. 
  16. ^ "Stanisław Leszczyński - Szkolnictwo.pl". www.szkolnictwo.pl. مؤرشف من الأصل في 11 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ April 11, 2019. 
ستانيسلاف ليزينسكي
أسرة ليزينسكي
ولد: 20 أكتوبر 1677 توفي: 23 فبراير 1766
ألقاب ملكية
سبقه
أوغست الثاني
 
ملك بولندا
دوق ليتوانيا الأكبر

1704–1709

تبعه
أوغست الثاني
 
ملك بولندا
دوق ليتوانيا الأكبر

1733–1736

تبعه
أوغست الثالث
سبقه
فرانتس الثالث ستيفن
 
دوق لورين
دوق بار

1737–1766

انتقلت إلى التاج الفرنسي