زهرة محمد يعقوب

زهرة محمد يعقوب (بالفرنسية: Zara Mahamat Yacoub)‏ هي مُخرجة وصحفية تشادية.

زهرة محمد يعقوب
معلومات شخصية
الميلاد القرن 20  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of Chad.svg تشاد  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم المعهد السمعي البصري الوطني  [لغات أخرى] (التخصص:علوم الاتصال) (الشهادة:Diplom)[1]  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة صحفية[1]،  ومخرجة أفلام[1]،  ومنتجة أفلام[1]  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغات العربية،  والفرنسية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات

سيرتها الشخصيةعدل

خلال طفولتها، كان حُلم زهرة محمد هُو أن تصبح مُحامية.[2] درست زهرة العلوم الإنسانية في جامعة انجامينا. درست بعد ذلك علوم الاتصال وتخصصت في الإعلام المرئي والمسموع في المعهد الوطني للسمعي البصري في بري سير مارن في فرنسا.[3]

بعد عودتها إلى تشاد، عملت زهرة كمُقدمة برامج وصحفية في إحدى الإذاعات المحلية. بعد تأسيس قناة تلفزيون تشاد، التحقت زهرة بالقناة وشغلت منصب رئيسة البرامج فيها. كانت زهرة في تلك الفترة المرأة الوحيدة بين طاقم القناة بأكمله. بعد ذلك، تولت زهرة يعقوب منصب المدير العام للتلفزيون الوطني التشادي. عملت أيضًا كصحفية في قناة جنوب أفريقية هي "قناة أفريقيا" (بالإنجليزية: Channel Africa)‏.[3]

اشتغلت زهرة محمد لعدة سنوات ضمن اتحاد الإذاعات الخاصة في تشاد (بالفرنسية: (Union des Radios Privées du Tchad)‏.[4][5][6] كما ترأست بعد ذلك إذاعة خاصة في تشاد تُسمى "دجا إف إم" (بالفرنسية: Dja FM)‏.[7] كانت زهرة أول امرأة تشادية تُؤسس وتُطلق إذاعة خاصة في تشاد.[4] وقد صرحت بأن المحطات الإذاعية بشكل عام تلعب دورا محوريا في النهوض بالتنمية في تشاد.[6]

بالإضافة إلى مسيرتها المهنية في التلفزيون التشادي، أنتجت زهرة مُحمد العديد من الأفلام القصيرة، مُعظمها كان وثائقيا، وقد أنتجتها مع شركة الإنتاج الخاصة بها المُسماة (بالفرنسية: Sud Cap Production)‏ والتي أسستها في عام 2001.[8] تُناقش في أفلامها بشكل كبير مواضيع حقوق الإنسان، ولا سيما موضوع المُساواة بين المرأة والرجل في تشاد. أثار فيلمها القصير الذي حمل عنوان "مُعضلة أُنثوية" (بالفرنسية: Dilemme au féminin)‏، أثار الكثير من الجدل في البلاد، حيث كان الفيلم قد انتقد موضوع ختان الإناث.[9] أدى الفيلم إلى احتجاجات قوية في البلاد وصدرت فتوى ضد الفيلم بسبب مشاهد العُري ومواد أخرى مرفوضة.[10][11]

في عام 2015، أُلقي القبض عليها بعد شجار نشب بين عائلتها وبعض التجار الذين أرادوا شراء منزلها. أُطلق سراح زهرة بعد ذلك.[12] خضعت زهرة لدورة تدريبية حول تغطية الانتخابات في عام 2016، ركزت فيها بشكل أساسي على مهارات إعداد التقارير وأخلاقيات المهنة والسلوك المهني.[13]

أفلامهاعدل

  • 1994: فيلم "مُعضلة أُنثوية" (بالفرنسية: Dilemme au féminin)‏.
  • 1995: فيلم "أطفال الشوارع" (بالفرنسية: Les Enfants de la rue)‏.
  • 1996: فيلم "الطفولة والشباب" (بالفرنسية: La Jeunesse et l'emploi)‏.
  • 1996: فيلم "أطفال الحرب" (بالفرنسية: Les Enfants de la guerre)‏.
  • 1999: فيلم "طفولة مُصادرة" (بالفرنسية: Enfance Confisquée)‏.
  • 2002: فيلم "مراد ألما إيندا داو" (بالفرنسية: Marad Al Ma Inda Daw)‏.

مراجععدل

  1. أ ب http://www.africanwomenincinema.org/AFWC/Yacoub.html — تاريخ الاطلاع: 26 أكتوبر 2016
  2. ^ Luidor Nono (5 April 2012). "Mme Zara Mahamat Yacoub, femme de médias au Tchad". Journal du Tchad (باللغة الفرنسية). مؤرشف من الأصل في 27 أكتوبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 04 نوفمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. أ ب Beti Ellerson (2000). "Zara Mahamat Yacoub". African Women in Cinema. مؤرشف من الأصل في 25 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 04 نوفمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. أ ب "Tchad : Zara Mahamat Yacoub reçue par le chef du gouvernement". Alwihda Info (باللغة الفرنسية). 12 April 2014. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 04 نوفمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ Luidor Nono (5 April 2012). "Mme Zara Mahamat Yacoub, femme de médias au Tchad". Journal du Tchad (باللغة الفرنسية). مؤرشف من الأصل في 27 أكتوبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 04 نوفمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. أ ب Edouard Takadj (28 October 2011). "Tchad: Le 5ème congrès de l'URPT s'est ouvert à N'Djaména". Journal du Tchad (باللغة الفرنسية). مؤرشف من الأصل في 27 أكتوبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 04 نوفمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ "Tchad: Zara Mahamat Yacoub, arrêtée puis relâchée, la population de Ndjaména reste mobilisée". Makaila.fr (باللغة الفرنسية). 6 June 2015. مؤرشف من الأصل في 29 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 04 نوفمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ "Zara Mahamat YACOUB Tchad". Africultures. مؤرشف من الأصل في 5 نوفمبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 04 نوفمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ Janis L. Pallister (1997). French-speaking Women Film Directors: A Guide. Fairleigh Dickinson Univ Press. صفحة 24. ISBN 978-0-8386-3736-4. مؤرشف من الأصل في 29 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ Derek Jones (2001). Censorship: A World Encyclopedia. Routledge. صفحة 437. ISBN 978-1579581350. مؤرشف من الأصل في 3 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ "THE WOMEN'S WATCH, Vol. 9, No. 3". International Women's Right Action Watch. 1996. مؤرشف من الأصل في 13 سبتمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 04 نوفمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ "Tchad: Zara Mahamat Yacoub, arrêtée puis relâchée, la population de Ndjaména reste mobilisée". Makaila.fr (باللغة الفرنسية). 6 June 2015. مؤرشف من الأصل في 29 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 04 نوفمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ "Des journalistes tchadiens en formation sur la couverture des élections". Africa Time (باللغة الفرنسية). 2 November 2016. مؤرشف من الأصل في 5 نوفمبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 04 نوفمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)