رقصة الشيطان

رقصة الشيطان هو وصف غربي قديم للرقصات البوذية التبتية غالبًا ما يؤدي البوذيين دور الرهبان بالزي، ومن هذه الأزياء يشتق وصف "رقصة الشيطان". [1]

يعتقد المشتركون ان هذه الرقصة تطهر وتستعمل لمكافحة الشر وتحقيق الحظ الجيد، وكذلك بمثابة وسيلة للتأمل للمشاركين. [2]

يتم تنفيذ واحدة من هذه الرقصة عشية لوسار التي تعتبر رأس السنة التبتية الجديدة للاحتفال باغتيال الملك التبتي القاسي، "لانغدارما" في القرن التاسع الميلادي. ترمز هذه الررقصة إلى انتصار الخير على الشر. [1]

المصادرعدل

  1. أ ب "Lossar Festival". مؤرشف من الأصل في 20 يناير 2008. اطلع عليه بتاريخ أغسطس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  2. ^ Schrempf, Mona (1995), "From 'Devil Dance' to 'World Healing': Some Representations, Perceptions, and Innovations of Contemporary Tibetan Ritual Dances", in Korom, Frank J.; Steinkeller, Ernst (المحررون), Proceedings of the 7th Seminar of the International Association for Tibetan Studies: Graz 1995, Wien: Verlag der Österreichischen Akademie der Wissenschaften, صفحات 91–102 [97], ISBN 370012659X, OCLC 37538399 الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |separator= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: ref=harv (link)
 
هذه بذرة مقالة عن التبت بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.