افتح القائمة الرئيسية
ذا نيشن
The Nation magazine cover May 3 2010.png
معلومات عامة
تصدر كل
أسبوع
عدد الإصدارات
140,787 [1]
بلد المنشأ
الولايات المتحدة الأمريكية
التأسيس
1865الاطلاع ومراجعة البيانات على ويكي داتا
أول نشر
6 يوليو 1865
التحرير
رئيس التحرير
كاترين فاندل هيوفيل
رؤساء التحرير السابقون
فيكتور نافسكي
فريق الكتاب
نورمان توماس، كاري مكويليام، فريدة كريتشوي
اللغة
الإنكليزية
التصنيفات
سياسية تقدمية ليبرالية
الإدارة
الشركة
ذا نيشن
المقر الرئيسي
نيويورك ستي
الناشر
كاترين فاندل هيوفيل
مكان النشر
ISSN
0027-8378
موقع الويب

ذا نيشن أقدم مجلة أسبوعية مازالت مستمرة بالنشر في الولايات المتحدة الأمريكية. وتصف هذه المجلة نفسها بأنها مخصصة بالأمور السياسية والثقافية وذات توجهات يسارية[2] صدر العدد الأول منها في 6 يوليو 1865 في مدينة نيويورك.[3]

تملك هذه المجلة مكاتب في واشنطن و لندن و جنوب أفريقيا مع أقسام تضم فن العمارة و الدفاع العسكري والبيئة الطبيعية والشؤون القانونية والسينما والموسيقى وشؤون السلام ونزع السلاح. وقد بلغت ذروة مبيعاتها في 2006 عندما وزعت 187,000 لتتراجع مبيعاتها في سنة 2010 إلى 145,000 نسخة.[4] وتناقصت نسبة المبيعات الورقية مابين 2009 إلى 2010 حوالي 5% والنسخة الإلكترونية ارتفعت في نفس الفترة 32.8%.[5]

انظر أيضًاعدل

المراجععدل

  1. ^ "eCirc for Consumer Magazines". Audit Bureau of Circulations. June 30, 2011. مؤرشف من الأصل في 25 أكتوبر 2012. اطلع عليه بتاريخ December 1, 2011. 
  2. ^ Publisher's descriptionon [[أمازون (شركة)|]] page about The Nation. Retrieved June 27, 2006.[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 13 أكتوبر 2008 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ "About and Contact." The Nation. Retrieved on September 6, 2011. "Mailing Address: 33 Irving Place New York, New York 10003" نسخة محفوظة 05 مايو 2010 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ "Bad News for Liberals May be Good News for a Liberal Magazine", by Jeremy W. Peters, New York Times, November 8, 2010 نسخة محفوظة 07 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ Steve Cohn. "min Correction: The Nation Only Down Slightly in Print Ad Sales, Up in Web". MinOnline. مؤرشف من الأصل في 29 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ 03 ديسمبر 2011. 
 
هذه بذرة مقالة عن كتاب بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.