دلفين شائع قاروري الأنف

نوع من الثدييات
اضغط هنا للاطلاع على كيفية قراءة التصنيف
اضغط هنا للاطلاع على كيفية قراءة التصنيف

الدلفين الشائع قاروري الأنف


حالة الحفظ

أنواع غير مهددة أو خطر انقراض ضعيف جدا [1]
المرتبة التصنيفية نوع[2]  تعديل قيمة خاصية (P105) في ويكي بيانات
التصنيف العلمي
النطاق: حقيقيات النوى
المملكة: الحيوانات
الشعبة: الحبليات
الطائفة: الثدييات
الرتبة: الحيتانيات
الفصيلة: الدلافين المحيطية
الجنس: الدلفين قاروري الأنف
النوع: الدلفين الشائع قاروريّ الأنف
الاسم العلمي
Tursiops truncatus [2]
جورج مونتاغو، 1821
فترة الحمل 1 سنة  تعديل قيمة خاصية (P3063) في ويكي بيانات
الانتشار الجغرافي للدفين قاروري الأنف

معرض صور دلفين شائع قاروري الأنف  - ويكيميديا كومنز  تعديل قيمة خاصية (P935) في ويكي بيانات

الدلفين الشائع قاروريّ الأنف[3] (ويُعرَف أيضاً بالدلفين قاروري الأنف فحسب، لكن تُلحَق به كلمة «الشائع» لتمييزه عن الجنس الذي يحمل الاسم نفسه) هو نوع من فصيلة الدلافين المحيطيَّة، ويُعَدّ أكثر أنواعها شهرة ودراسة علمياً.

الدلافين الشائعة قارورية الأنف هي أكثر أنواع الدلافين ألفة وشهرة بالنسبة للعامّة، ويعود ذلك إلى كثرة استعمالها بالعروض في الحدائق المائية ومراكز الحياة البرية، وكثرة ظهورها بالأفلام والبرامج التلفزيونية.[4] هذه الدلافين هي أكبر الدلافين المنقارية حجماً،[5] وهي تقطن المحيطات المعتدلة والمدارية في أنحاء العالم، ولذلك فوجودها لا ينعدم إلا بالمياه القطبية.[4][5][6][7][8] كان اسم نوع هذا الدلفين ت. ترونكاتوس يُستَخدم فيما مضى للإشارة إلى جميع الدلافين قارورية الأنف، لكنه فصل حديثاً إلى نوعين مستقلّين هما الدلفين الشائع والهندو-هادئي.[7][8] وقد ظلّ يُعرَف هذا النوع بالدلفين قاروري الأنف فقط بالكثير من الأحيان، غير أن بعض المؤلفين بدؤوا بتسميته بـ«الشائع» بعد وصف الدلفين الهندو-هادئي كنوعٍ جديد، بغرض التمييز بين النوعين.[9][10][11][12][13] عثر على اختلافات جينية جديرة بالاعتبار بين أفراد الدلفين الشائع قاروري الأنف، ولذا لا زال بعض الباحثين يعتقدون أنه يجب فصله إلى عدة أنواعٍ مستقلّة.[9][12]

الوصف

عدل

الدلافين الشائعة قارورية الأنف رمادية اللون، ويبلغ طولها ما بين مترين وأربعة أمتار، فيما تزن ما يتراوح من 150 إلى 650 كيلوغراماً،[10] وتكون الذكور عادة أكبر حجماً وأثقل وزناً من الإناث. يبلغ طول هذه الدلافين في أغلب أنحاء العالم ما بين 2.5 و3.5 أمتار، وأوزانها ما بين 200 و500 كيلوغرام.[12][14] تلد العجول بطول 0.8 إلى 1.4 متر، وتزن 15 إلى 30 كيلوغراماً.[12] تتميَّز الدلافين قارورية الأنف بخطمها القصير سهل التّمييز الذي يبدو بشكله كأنه قارورة شراب قديمة، ومن هنا جاء اسم النوع.[15] لكن مع ذلك - كما هي الحال في جميع أنواع الدلافين والحيتان - لا يؤدي هذا الخطم وظائف الأنف، إذ أن ذاك تطوَّر إلى فتحة النفث الموجودة فوق رؤوس هذه الحيوانات.[16]

المراجع

عدل
  1. ^ The IUCN Red List of Threatened Species 2022.2 (بالإنجليزية), 9 Dec 2022, QID:Q115962546
  2. ^ ا ب Don E. Wilson; DeeAnn M. Reeder, eds. (2005). Mammal Species of the World: A Taxonomic and Geographic Reference (بالإنجليزية) (3rd ed.). Baltimore: Johns Hopkins University Press. ISBN:978-0-8018-8221-0. LCCN:2005001870. OCLC:57557352. OL:3392515M. QID:Q1538807.
  3. ^ قاموس النبات والحيوان (بالعربية والفرنسية واللاتينية). الجزائر العاصمة: المجلس الأعلى للغة العربية بالجزائر. 2022. ص. 318. ISBN:978-9931-681-79-3. QID:Q118109726.
  4. ^ ا ب Leatherwood, S., & Reeves, R. (1990). The Bottlenose Dolphin. San Diego: Academic Press, Inc
  5. ^ ا ب Ballenger, L., & Lindsley, T. (2003). Tursiops truncatus. Retrieved January 17, 2009, from Animal Diversity Web: http://animaldiversity.ummz.umich.edu/site/accounts/information/Tursiops_truncatus.htm نسخة محفوظة 2016-04-12 في Wayback Machine
  6. ^ Anonymous. (2002) Bottlenose Dolphin. Retrieved January 17, 2009, from Sea World Web: http://www.seaworld.org/infobooks/Bottlenose/ نسخة محفوظة 2008-01-07 في Wayback Machine
  7. ^ ا ب Hammond, P., Bearzi, G., Bjørge, A., Forney, K., Karczmarski, L., Kasuya, T., et al. (2008). Tursiops truncatus. Retrieved January 17, 2009, from IUCN Red List of Threatened Species: http://www.iucnredlist.org نسخة محفوظة 2021-02-03 في Wayback Machine
  8. ^ ا ب Klinowska, M. (1991). Dolphins, Porpoises and Whales of the World: The IUCN Red Data Book. Gland, Switzerland, U.K.: IUCN and Cambridge
  9. ^ ا ب Mead، J.G.؛ Brownell، R. L. Jr. (2005). "Order Cetacea". في Wilson، D.E.؛ Reeder، D.M (المحررون). Mammal Species of the World: A Taxonomic and Geographic Reference (ط. الثالثة). Johns Hopkins University Press. ص. 723–743. ISBN:978-0-8018-8221-0. OCLC:62265494.
  10. ^ ا ب American Cetacean Society Fact Sheet - Bottlenose Dolphin نسخة محفوظة 2012-01-11 في Wayback Machine
  11. ^ Wells, R. and Scott, M. (2002). "Bottlenose Dolphins". في Perrin, W.; Wursig, B. and Thewissen, J. (المحرر). Encyclopedia of Marine Mammals. Academic Press. ص. 122–127. ISBN:0-12-551340-2. مؤرشف من الأصل في 2021-09-07.{{استشهاد بكتاب}}: صيانة الاستشهاد: أسماء متعددة: قائمة المؤلفين (link)
  12. ^ ا ب ج د Shirihai, H. and Jarrett, B. (2006). Whales Dolphins and Other Marine Mammals of the World. Princeton: Princeton Univ. Press. ص. 155–158. ISBN:0-691-12757-3.{{استشهاد بكتاب}}: صيانة الاستشهاد: أسماء متعددة: قائمة المؤلفين (link)
  13. ^ Reeves, R.; Stewart, B.; Clapham, P.; Powell, J. (2002). National Audubon Society Guide to Marine Mammals of the World. New York: A.A. Knopf. ص. 362–365. ISBN:0-375-41141-0. مؤرشف من الأصل في 2020-06-15.{{استشهاد بكتاب}}: صيانة الاستشهاد: أسماء متعددة: قائمة المؤلفين (link)
  14. ^ ADW: Tursiops truncatus: INFORMATION نسخة محفوظة 2014-10-18 في Wayback Machine
  15. ^ Tursiops truncatus, Bottlenose Dolphin - MarineBio.org. Retrieved February 12, 2009, from http://marinebio.org/species.asp?id=33 نسخة محفوظة 2023-05-22 في Wayback Machine
  16. ^ Wells, R.S. (2006). American Cetacean Society Fact Sheet: Bottlenose Dolphin (Tursiops truncatus). Retrieved January 17, 2009, from American Vetacean Society Web: http://www.asconline.org نسخة محفوظة 2017-09-14 في Wayback Machine