دراسة القوة الجوية في حرب الخليج الثانية

Question book-new.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.يفتقر محتوى هذه المقالة إلى الاستشهاد بمصادر. فضلاً، ساهم في تطوير هذه المقالة من خلال إضافة مصادر موثوقة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (ديسمبر 2018)

دراسة القوة الجوية في حرب الخليج الثانية هو التقرير المكلف من القوات الجوية الأمريكية في عام 1993 لتوثيق وتحليل أدائها خلال حرب الخليج الثانية عام 1991. يتألف التقرير من خمسة أقسام وكل قسم في المتوسط يتكون من أكثر من 700 صفحة وتقرير موجز من 276 صفحة. كان أحد أكثر التقارير الشعبية الصادرة عن الجيش الأمريكي في ذلك الوقت.

في 22 أغسطس 1991 بتكليف من وزير سلاح الجو دونالد ب. رايس في دراسة مستقلة: "لاستعراض جميع جوانب الحرب الجوية في الخليج العربي". بدلا من السرد التاريخي فإنه قام بتحليل المستوى التشغيلي للحرب الجوية التي نفذت 52788 طلعة مما أدى إلى 41309 ضربة. أشرف على الدراسة إليوت كوهين الأستاذ في جامعة جونز هوبكينز للدراسات الدولية المتقدمة الذي أجرى البحث والكتابة من قبل فرق تتألف من مدنيين وعسكريين متقاعدين وحاليين.

في عام 2002 أزال سلاح الجو الوصلات إلى الدراسة من مواقعه في ما أسماه اتحاد العلماء الأمريكيين: "مجرد حالة واحدة من الاستمرار في هذا الاتجاه على الصعيد الحكومي لإزالة المعلومات غير السرية من وصول الجمهور لها على شبكة الإنترنت". ردا على ذلك نشر اتحاد العلماء الأمريكيين نسخة من التقرير موقعه الخاص. وضعت الدراسة بعد ذلك مرة أخرى على مواقع عسكرية.

وصلات خارجيةعدل


 
هذه بذرة مقالة عن موضوع له علاقة بالتاريخ العسكري بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.