أزمة سحب السفراء من قطر 2014: الفرق بين النسختين

تم إضافة 682 بايت ، ‏ قبل شهر واحد
ط
استرجاع تعديلات 102.186.251.254 (نقاش) حتى آخر نسخة بواسطة JarBot
وسوم: تحرير مرئي إزالة نصوص لا أحرف عربية مضافة مُسترجَع
ط (استرجاع تعديلات 102.186.251.254 (نقاش) حتى آخر نسخة بواسطة JarBot)
وسم: استرجاع
 
سحبت كلًا من [[السعودية]] و[[البحرين]] و[[الإمارات العربية المتحدة]] سفرائها لدى قطر بسبب ما وصفوه بعدم التزام الدوحة بمقررات تم التوافق عليها سابقًا ب[[مجلس التعاون الخليجي]]، يعُتقد أن أبرزها هو الموقف القطري من عزل الرئيس السابق مرسي بعد احداث 30 يونيو اللذي يراه الاعلام المحسوب على قطر بأنه [[انقلاب 2013 في مصر|إنقلاب 3 يوليو]] في [[مصر]] ، ودعم [[دولة قطر]] لما اعتبروه الفوضى و عدم الاستقرار بالمنطقة و ما تراه قطر [[ثورات الربيع العربي]] وعلاقات حكومة قطر مع [[جماعة الإخوان المسلمين]] المحظورة و المتطرفة من وجهة النظر الإماراتية - السعودية و التعاطي الإعلامي ل[[قناة الجزيرة]] مع بعض الأحداث اللذي تراه الدول المحتجة بأنه تحريض و إعلام موجهة، و الخلاف حول طريقة مكافحة الإرهاب و عدم بذل دولة قطر ما يكفي لمكافحته أو الإتهام بتمويله و اعطاء جماعات العنف منابر فضائية للتعبير عن افكارها و مساحة اعلامية لتبرير افعالها، و طبيعة العلاقات مع [[إيران]].<ref name=":0" />
==نهاية الأزمة==
في [[نوفمبر 2014]] أعلن عن عودة سفراء [[المملكة العربية السعودية]] و [[الإمارات العربية المتحدة]] و [[مملكة البحرين]] إلى [[الدوحة]] بعد أعلنت حكومة [[دولة قطر]] عن التزامها ببعض ما جاء بالمقررات التي تم التوافق عليها سابقًا ب[[مجلس التعاون الخليجي]] أو ما يطلق عليه إتفاق الرياض التكميلي وتم إغلاق [[قناة الجزيرة مباشر مصر]] و رحيل بعض قيادات [[جماعة الإخوان المسلمين]] من [[قطر]] إلى [[تركيا]].
 
==انظر أيضاً==
*[[وثيقة الرياض]]