افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إزالة 171 بايت ، ‏ قبل 4 سنوات
استرجاع تعديلات 78.95.63.253 (نقاش): تعديلات تجريبية (هغل)
== الآثار الجانبية ==
 
نقصنق�� فيتامين بي 2 غير منتشر في دول [[عالم|العالم]] المتقدم وذلك بسبب إضافته بكميات كبيرة إلى المواد الغذائية [[تناقض في العلاقة]] [[إذا كانت إضافته بكميات كبيرة إلى المواد الغذائية فمن البديهي أن يكون غير منتشر]].
 
نقص الرايبوفلافين يضعف نشاط [[إنزيم|الإنزيمات]] الفلافوبروتينية المشاركة في أيض الحيوانات الثديية مثل إنزيم ألفا أمينو أسيد أوكسيديز (alpha amino acid oxidase) في عمليات نزع مجموعة الأمين من الأحماض الأمينية وإنزيم زانثين أوكسيديز (xanthine oxidase) في تحلل البيورين وسوكسينات ديهيدروجينيز (succinate dehydrogenase) في دورة [[حمض الستريك]].
يجب الحذر من سوء استهلاك فيتامين بي2 في الحالات التالية:
* الحساسية
* الحمل - من الأهمية بمكانب��كان أن تحظي الأم الحامل بكم كاف من الفيتامينات والاستمرار بالحصول علي كمية الفيتامينات الصحيحة طوال فترة الحمل. نمو وتطور الجنين يتوقف علي استمرار توفر المغذيات من الام. إلا أن الحصول على جرعات عالية جدا أثناء الحمل قد يشكل خطرا علي الأم و/أو الجنين.
* [[رضاعة طبيعية|الرضاعة الطبيعية]]، من الأهمية أيضا الحصول على كمية الفيتامينات الكافية لضمان حصول الرضيع على حاجته أيضا من الفيتامينات اللازمةال��ازمة لينمو بشكل صحيح. استهلاك كميات كبيرة من الفيتامين أثناء فترة الرضاعة الطبيعية قد يشكل خطرا على صحة الأم و/أو الطفل.
 
== النقص في الفيتامين ب2 ==