حفل توزيع جوائز الأوسكار الثاني والعشرون

حفل توزيع جوائز الأوسكار الثاني والعشرون (بالإنجليزية: 22nd Academy Awards)‏ هو حدث نظمته أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة لتكريم أفضل الأفلام لسنة 1949. أقيم الحفل بتاريخ 23 مارس، 1950 في مسرح آر. كي. كو. بانتجس، هوليوود، كاليفورنيا،[1] وقدّمه بول دوغلاس. في هذه الدورة، فاز فيلم كل رجال الملك بجائزة أفضل فيلم، وحاز الممثّل برودريك كروفورد على جائزة أفضل ممثّل، ونالت الممثلة أوليفيا دي هافيلاند جائزة أفضل ممثّلةٍ، وكانت جائزة الأوسكار لأفضل مخرج من نصيب المخرج جوزيف مانكيفيتس.

حفل توزيع جوائز الأوسكار الثاني والعشرون
الجائزة جوائز الأوسكار
التاريخ 23 مارس، 1950
المكان مسرح آر. كي. كو. بانتجس، هوليوود، كاليفورنيا
المضيف بول دوغلاس
الجوائز
أفضل فيلم كل رجال الملك
أفضل مخرج جوزيف مانكيفيتس
أفضل ممثل برودريك كروفورد
أفضل ممثلة أوليفيا دي هافيلاند
الأكثر فوزا الوريثة (4 جوائز)
أكثر ترشيح الوريثة (8 ترشيحات)
التغطية التلفزيونية
المدة ساعة، 50 دقيقة
الموقع الرسمي الموقع الرسمي  تعديل قيمة خاصية (P856) في ويكي بيانات
Fleche-defaut-droite-gris-32.png حفل توزيع جوائز الأوسكار الحادي والعشرون  تعديل قيمة خاصية (P155) في ويكي بيانات
حفل توزيع جوائز الأوسكار الثالث والعشرون  تعديل قيمة خاصية (P156) في ويكي بيانات Fleche-defaut-gauche-gris-32.png

أكثر الأفلام ترشيحاً للحصول على جوائز كان فيلم الوريثة حيث تلقّى 8 ترشيحات، وكان كذلك أكثرها فوزاً حيث فاز بـ 4 جوائز.

الجوائزعدل

مراجععدل

  1. ^ "The 22nd Academy Awards (1950) Nominees and Winners". oscars.org. مؤرشف من الأصل في 06 يوليو 2011. اطلع عليه بتاريخ 18 أغسطس 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)

وصلات خارجيةعدل

 
هذه بذرة مقالة عن فيلم بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.