افتح القائمة الرئيسية

القس جيمس كانتين (بالإنجليزية: James Cantine) (3 مارس 1861 - 1 يوليو 1940) كان مبشر وباحث ورحالة أمريكي. أثناء دراسته في نيو برونزويك اللاهوتية في نيوجيرسي شارك في تأسيس البعثة العربية مع جون لانسينغ وصمويل مارينوس زويمر. توجد البعثة اليوم كمستشفى الإرسالية الأمريكية في البحرين. كان مبشرا لمدة أربعين عاما وشمل إنشاء أول بعثة للكنيسة الإصلاحية في شبه الجزيرة العربية والتي كانت أيضا أول مهمة في شرق شبه الجزيرة العربية. بين 1891 و 1929 أسس وظائف البعثات والعيادات الطبية والكنائس في شبه الجزيرة العربية.

جيمس كانتين
James Cantine
James Cartine (1861-1940).jpg
الدكتور جيمس كانتين (1861-1940) المبشر والمؤسس المشارك للبعثة العربية لكنيسة الإصلاح في أمريكا.

معلومات شخصية
الميلاد 3 مارس 1861
الوفاة 1 يوليو 1940 (79 سنة)
مستشفى بنديكتين، كينغستون
الجنسية أمريكي
الزوجة إليزابيث ديبري كانتين
الحياة العملية
المدرسة الأم كلية الاتحاد  تعديل قيمة خاصية تعلم في (P69) في ويكي بيانات
المهنة مبشر  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
أعمال بارزة بعثات تبشيرية مسيحية  تعديل قيمة خاصية أهم عمل (P800) في ويكي بيانات

كانت زوجته إليزابيث ممرضة وأول امرأة مبشرة في شبه الجزيرة العربية. أسسا معا عيادة نسائية في مسقط وعمان وعملا في مواقع تبشيرية وعندما شكلت البعثات المتحدة كانا ممثلين للكنيسة الإصلاحية في أمريكا من أجل التنظيم. كانتين شارك في تأليف الكتاب "المعلم الذهبي: ذكريات أيام رائدة خمسون عاما في شبه الجزيرة العربية" مع زويمر.

النشأة والتعليمعدل

 
منزل كانتين، ستون ريدج، نيويورك. كان بيت طفولة الدكتور جيمس كانتين، المبشر والمؤسس المشارك للبعثة العربية للكنيسة الإصلاحية في أمريكا.
 
جيمس كانتين وج. غ. لانسينغ وصموئيل مارينوس زويمر الآباء المؤسسين للبعثة العربية للكنيسة الإصلاحية في أمريكا.

ولد في منزل العائلة في ستون ريدج، نيويورك في 3 مارس 1861[1] لجيمس وشارلوت هاسبروك كانتين[2] وكان له شقيقة كاترين. توفيت والدته في منزل العائلة في ستون ريدج في 24 نوفمبر 1916 عن عمر ناهز 99 عاما بعد أن كانت أرملة لسنوات عديدة.[3]

تخرج كانتين مع شهادة الهندسة المدنية من كلية الاتحاد في عام 1883. بعد التخرج عمل كانتين لمدة ثلاث سنوات كمهندس في شركة ويستنغهاوس لفرامل الهواء في سكنيكتادي لكنه قررت أن يصبح مبشر.[4]

درس في مدرسة نيو برونزويك اللاهوتية في نيو برونزويك، نيو جيرسي حيث التقى الدكتور لانسينغ مع صموئيل زويمر الذي كان مصدر إلهام لأداء العمل التبشيري في شبه الجزيرة العربية وقد رسم في 1 أكتوبر 1889 من قبل كلاسيس في كنيسة الشارع العادل، كينغستون، نيويورك.[5][6] حصل على الدكتوراة في اللاهوت في عام 1903 من كلية الاتحاد.

المهنةعدل

تأسيس البعثة العربيةعدل

أسس لانسينغ وكانتين وزويمر البعثة العربية في 1 أغسطس 1889[7] في منزل كانتين في ستون ريدج. بعد حوالي شهرين ونصف الشهر في 16 أكتوبر استقل كانتين سفينة في بيروت[8] وانضم زويمر إليه بعد أن أنهى العام الماضي في المعهد.[9] درس الإسلام واللغة العربية في بيروت[10] وسوريا حيث التقى وتأثر بهنري هاريس جيسوب Henry Harris Jessup المبشر المشيخي الأميركي والمحرر الرئيسي للترجمة البروتستانتية للكتاب المقدس العربي.[11] زار كانتين وزويمر عددا من المدن في المنطقة العربية لتحديد أفضل مكان لهم لإنشاء البعثة.[12]

البصرة والبؤر الاستيطانية الأولية الأخرىعدل

 
القنوات في البصرة مع النخيل، 1913.

أسس كانتين بعثة في البصرة وانضم إليه زويمر في أوائل عام 1892.[13] تم اختيار البصرة بسبب موقعها على طول الساحل الشرقي الذي يمكنهم من الوصول السهل إلى كل شمال شبه الجزيرة العربية.[14] تقع على الخليج العربي وكانت أول بعثة على الساحل الشرقي لشبه الجزيرة العربية وكانت أول مهمة للكنيسة الإصلاحية في شبه الجزيرة العربية.

كان نهجهم التبشير المباشر عن طريق تحويل العرب إلى المسيحية. قبل ذلك استخدم المبشرين نهجا غير مباشر حيث سعوا إلى تنشيط الإيمان بين الناس الذين كانوا بالفعل مسيحيين. حظرت الحكومة العثمانية التبشير المباشر للأجانب.[15] كان كانتين مهتما في المقام الأول بنشر المسيحية وهكذا خلق علاقات مع البعثات المسيحية الأخرى في المنطقة لكنه أراد أيضا من مهمتهم العربية البقاء نشطين وأحيانا الانحناء عند الضغوط السياسية للقيام بذلك. كان زويمر لغوي موهوب وكاتب وخطيب وأصبح صوت البعثة العربية. "كانت لديه شخصية لا يمكن كبتها وعدوانية جادة حيث كان كانتين معطاء وقيادي بينما كان زميله تأمليا".

تأخرت خططهم لإنشاء المهمة الطبية المطلوبة بسبب قضايا التوظيف والتمويل لكنها نفذت مع عمل الكتاب المقدس والاستيلاء على جهود دار الكتاب المقدس البريطانية والأجنبية. في عام 1893 تم إنشاء بؤر استيطانية في البحرين ومسقط من قبل زويمر وشقيقه بيتر على التوالي. منذ بدايتها جاء المبشرين والأطباء لدعم عمل البعثة العربية وموظفيها. باعوا حوالي 200 نسخة للكتاب المقدس في غضون عامين. في عام 1894 تم نقل إدارة البعثة المستقلة إلى مجلس الخارجية للكنيسة.

استأجر المبشرين الدكتور ورال في عام 1895 لكنه كان مريضا للغاية في صيفه الأول. عاد كانتين إلى الولايات المتحدة لجزء من السنة لزيادة الاهتمام والأموال للبعثة. في هذه الأثناء كانت هناك حروب بين القبائل المحلية مع نهب في مسقط. تم إغلاق متجر الكتاب المقدس من قبل الحكومة وتم افتتاح محطة أخرى في عمارة وكان الدكتور ورال جيدا بما فيه الكفاية لرؤية المرضى في البصرة والناصرية وخلق وسيلة لبناء علاقات مع السكان المحليين. كانوا يبيعون أيضا المزيد من الكتب المقدسة حوالي 80٪ منهم للمسلمين.[16]

استقر زويمر في عام 1895 أو عام 1896 في البحرين والتي كان يعتقد أنها تعاني من ظروف معيشية سيئة للغاية مثل الملاريا والكوليرا والإسهال والجدري بسبب الرطوبة الكبيرة ودرجات الحرارة المرتفعة. في بحثه عن معلومات عن الظروف المعيشية وجد كانتين أنه يعتبر "المكان الأكثر عدم صحية في كل المنطقة".[17]

مجالات أخرىعدل

«» – كان رجلا يتمتع بروح الدعابة. كان ينظر إلى أجزاء العطاء من روح الإنسان وكان لديه قدرة عميقة على محبة الناس. كان لديه موهبة لفهم كيفية عمل العلاقات بين شخصيات متنوعة. لكنه ظل في النهاية مهندس ميسولوجي. لم يكن لديه ذوق كبير للتفكير الجانبي. تركه لزميله زويمر ...، تأبين في جنازته، يوليو، 1940.[18]

في عام 1898 غادر كانتين البصرة على وجه الاستعجال إلى مسقط لأن صامويل زويمر وزميل آخر قد أصيبا بالمرض. في وقت لاحق عرفت مسقط باسم "محطة كانتين". في عام 1901 ساعد كانتين في بناء مبنى من طابقين وهو مستشفى ميسون التذكاري بعد مفاوضات واسعة مع حاكم البحرين عيسى بن علي آل خليفة.

إليزابيث ديبري ممرضة من غراند رابيدز جاءت إلى شبه الجزيرة العربية وكانت أول امرأة تعمل مبشرة في شبه الجزيرة العربية[19][20] وتم تجنيدها من قبل البعثة ودرست لأول مرة وعملت في البحرين قبل القدوم إلى البعثة في عمان.[21] تزوج كانتين ديبري في عام 1904 وواصلوا عملهم معا. بقيا في مسقط، عمان حيث قامت إليزابيث بإجراء زيارات منزلية وعملت في عيادة يومية وتدرس في مدرسة الخياطة للفتيات. أصبحت تعرف باسم "أم الطب الحديث في عمان".[22]

عاد إلى الولايات المتحدة وتحدث مع زويمر عن البعثة العربية في كنيسة وست إند الجماعية في 1 نوفمبر 1908[23] وبعد ذلك بأسبوعين في كنيسة لينوكس الجادة الجماعية وكلاهما في مدينة نيويورك.[24]

افتتح كانتين وزوجته عيادة نسائية في مسقط وكان تعمل بها الدكتورة سارة هسمان. في عام 1921 تم نقل كانتين إلى بغداد إلى جمعية تبشير الكنيسة الإصلاحية للمساعدة في إعادة البناء بعد الحرب العالمية الأولى.

سنوات لاحقةعدل

في عام 1924 تم دمج البؤر الاستيطانية والمحطات التي أنشأتها مع بعثات أخرى في بلاد ما بين النهرين وشبه الجزيرة العربية لتشكيل البعثات المتحدة في بلاد الرافدين وكان كلا الزوجين ممثلين عن كنيسة الإصلاح الأمريكية للمنظمة. زويمر جمع الأموال وكانتين نفذ خطط لبناء كنيسة الاتحاد ومركز ديني في بغداد بحلول منتصف عام 1926.[25]

انخفضت صحة إليزابيث وعادت إلى الولايات المتحدة في أبريل 1926.[20][26] توفيت في ستون ريدج في 30 أغسطس 1927. واصل عمله التبشيري في شبه الجزيرة العربية لمدة سنتين إضافيتين بعد وفاتها عندما لم يعد في صحة جيدة عاد إلى منزله في ستون ريدج واستمر في الترويج لعمل المهمة العربية من خلال التحدث إلى أقسام مختلفة من الكنيسة الإصلاحية.

كان كانتين مؤلفا مشاركا لكتاب "المعلم الذهبي: ذكريات الأيام الرواد خمسين عاما في شبه الجزيرة العربية" مع زويمر[27] والتي تحدث عنها في الولايات المتحدة.[28][29] تم تكريم كانتين لعمله طوال 50 عاما في العمل التبشيري في 27 أكتوبر 1938 من قبل الكنيسة الإصلاحية في شارع العادلة حيث تم ترسيمه هناك.

الوفاةعدل

أصيب بنوبة قلبية في 1838 خلال عطلة في ولاية فلوريدا وأزمة قلبية حادة في مايو 1940 عندما نقل إلى مستشفى بنديكتين في كينغستون، نيويورك. ظل هناك حتى وفاته في 1 يوليو 1940.[30] دفن مع زوجته في مقبرة فيرفيو في ستون ريدج، نيويورك حوالي 5 يوليو 1940.[20][31]

«سنوات طويلة من الارتباط مع العرب حيث جلب الدكتور كانتين شيئا من تلك الروح من التقديم الذي هو مفتاح الإسلام وهذا الشعور الساحق من القهر والعلم الشامل من الله وبالتالي معه كان معتمدا من قبل إيمان واسع في حب الله. وجد سر هدوءه الذي لا يزعج إيمانه الثابت الذي مكنه من مواجهة خيبة الأمل والمعاناة والفشل الظاهري في تلك الابتسامة الحلوة وفلسفية الثقة المطلقة في الحق الأساسي للأشياء التي لا يمكن لأي شخص يعرفه أن ينسى أبدا.» – ف. م. بوتر، تمثال بروتشور.[32]

طالع أيضاعدل

المراجععدل

  1. ^ Corwin، Charles Edward (1922). A Manual of the Reformed Church in America (formerly Reformed Protestant Dutch Church), 1628-1922. Board of Publication and Bible-School Work of the Reformed Church in America. صفحة 275. 
  2. ^ Louise Hasbrouck Zimm (1946). Southeastern New York: A History of the Counties of Ulster, Dutchess, Orange, Rockland and Putnam. Lewis Historical Publishing Company, Incorporated. صفحة 154. 
  3. ^ Arabian Mission of the Reformed Church in America (1916). "A Mother in Israel". Neglected Arabian. New York: The Arabian Mission. صفحة 18. اطلع عليه بتاريخ December 18, 2016. 
  4. ^ American Reformed Church Mission in Arabia؛ Reformed Church in America. Arabian Mission. "Dr. James Cantine". Neglected Arabia. Archive Editions. 
  5. ^ "History". American Mission Hospital. مؤرشف من الأصل في 24 ديسمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ December 18, 2016. 
  6. ^ "Pastors, Peoples, and Churches". The Kingston Daily Freeman. October 1, 1889. صفحة 4 - 4th column. اطلع عليه بتاريخ December 19, 2016 – عبر newspaper.com. 
  7. ^ Good، James Isaac (1903). Famous Missionaries of the Reformed Church. Sunday-School Board of the Reformed Church in the United States. صفحة 290. 
  8. ^ Scudder، Lewis R. (1998). The Arabian Mission's Story: In Search of Abraham's Other Son. Wm. B. Eerdmans Publishing. صفحة 146. ISBN 978-0-8028-4616-7. 
  9. ^ "Dr. James Cantine, Noted Missionary, Dies at Benedictine". The Kingston Daily Freeman. July 2, 1940. صفحة 15. مؤرشف من الأصل في 14 يناير 2018. اطلع عليه بتاريخ December 18, 2016 – عبر newspaper.com. 
  10. ^ Werff، Lyle L. Vander (1977). Christian Mission to Muslims: The Record : Anglican and Reformed Approaches in India and the Near East, 1800-1938. William Carey Library. صفحة 175. ISBN 978-0-87808-320-6. 
  11. ^ Scudder، Lewis R. (1998). The Arabian Mission's Story: In Search of Abraham's Other Son. Wm. B. Eerdmans Publishing. صفحة 147. ISBN 978-0-8028-4616-7. 
  12. ^ Corwin، Charles Edward (1922). A Manual of the Reformed Church in America (formerly Reformed Protestant Dutch Church), 1628-1922. Board of Publication and Bible-School Work of the Reformed Church in America. صفحة 216. 
  13. ^ Armerding، Paul L. (2003). Doctors for the Kingdom: The Work of the American Mission Hospitals in the Kingdom of Saudi Arabia, 1913-1955. Wm. B. Eerdmans Publishing. صفحة 159. ISBN 978-0-8028-2683-1. 
  14. ^ "Samuel Zwemer: Missionary to the Arabs". Leben – A Journal of Reformation Life. مؤرشف من الأصل في 21 ديسمبر 2016. اطلع عليه بتاريخ December 9, 2016. 
  15. ^ Scudder، Lewis R. (1998). The Arabian Mission's Story: In Search of Abraham's Other Son. Wm. B. Eerdmans Publishing. صفحة 29. ISBN 978-0-8028-4616-7. 
  16. ^ Corwin، Charles Edward (1922). A Manual of the Reformed Church in America (formerly Reformed Protestant Dutch Church), 1628-1922. Board of Publication and Bible-School Work of the Reformed Church in America. صفحة 217. 
  17. ^ Onley، James (November 22, 2007). The Arabian Frontier of the British Raj: Merchants, Rulers, and the British in the Nineteenth-Century Gulf. OUP Oxford. صفحة 67. ISBN 978-0-19-922810-2. 
  18. ^ Scudder، Lewis R. (1998). "Obey, Not Object". The Arabian Mission's Story: In Search of Abraham's Other Son. Wm. B. Eerdmans Publishing. صفحة 139. ISBN 978-0-8028-4616-7. 
  19. ^ Kansfield، Mary L. (2004). Letters to Hazel: Ministry Within the Woman's Board of Foreign Missions of the Reformed Church in America. Wm. B. Eerdmans Publishing. صفحة 75. ISBN 978-0-8028-2870-5. 
  20. أ ب ت "Local Death Record". The Kingston Daily Freeman. Kingston, New York. Aug 31, 1927. صفحة 10 – عبر newspaper.com. 
  21. ^ Scudder، Lewis R. (1998). The Arabian Mission's Story: In Search of Abraham's Other Son. Wm. B. Eerdmans Publishing. صفحة 172. ISBN 978-0-8028-4616-7. 
  22. ^ Funsch، Linda Pappas (September 1, 2015). Oman Reborn: Balancing Tradition and Modernization. Palgrave Macmillan US. صفحة 85. ISBN 978-1-137-50201-8. 
  23. ^ "Church and Religious News and Notes". New York Tribune. October 31, 1908. صفحة 10–3rd column. مؤرشف من الأصل في 14 يناير 2018. اطلع عليه بتاريخ December 18, 2016 – عبر Chronicling America: Historic American Newspapers. Library of Congress. 
  24. ^ "Religious Notices". New York Tribune. November 13, 1908. صفحة 10 - bottom of 3rd column. مؤرشف من الأصل في 12 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ December 18, 2016 – عبر Chronicling America: Historic American Newspapers. Library of Congress. 
  25. ^ "94th Annual Report of the Board of World Missions". Grand Rapids, Michigan: Reformed Church in America. June 1926: xvii. 
  26. ^ "94th Annual Report of the Board of World Missions". Grand Rapids, Michigan: Reformed Church in America. June 1926: 65. 
  27. ^ Scudder، Lewis R. (1998). The Arabian Mission's Story: In Search of Abraham's Other Son. Wm. B. Eerdmans Publishing. صفحة 13. ISBN 978-0-8028-4616-7. 
  28. ^ "Serve Arabian Dinner". The Sheboygan Press. Sheboygan, Michigan. October 4, 1938. صفحة 3–5th column. اطلع عليه بتاريخ December 19, 2016 – عبر newspaper.com. 
  29. ^ "Raritan Classis Conference Held". The Courier-News. Bridgewater, New Jersey. November 9, 1938. صفحة 19- 6th column. اطلع عليه بتاريخ December 19, 2016 – عبر newspaper.com. 
  30. ^ "Dr. James Cantine, Noted Missionary, Dies at Benedictine". The Kingston Daily Freeman. July 2, 1940. صفحة 15. مؤرشف من الأصل في 14 يناير 2018. اطلع عليه بتاريخ December 18, 2016 – عبر newspaper.com. 
  31. ^ "Co-Worker Gives Funeral Tribute". The Kingston Daily Freeman. July 5, 1940. صفحة 11. مؤرشف من الأصل في 14 يناير 2018 – عبر newspapers.com. 
  32. ^ Scudder، Lewis R. (1998). The Arabian Mission's Story: In Search of Abraham's Other Son. Wm. B. Eerdmans Publishing. صفحة 140. ISBN 978-0-8028-4616-7.