جيلبار النقاش (كاتب)

كاتب وناشط سياسي تونسي

جيلبار النقاش (15 يناير 1939 - 26 ديسمبر 2020كاتب وناشط سياسي يساري تونسي ولد في تونس العاصمة.

جيلبار النقاش
Gilbert Naccache-1 (22e Maghreb des Livres, Paris, 13 et 14 février 2016).jpg
جيلبار النقاش في 2016.

معلومات شخصية
اسم الولادة جوزيف جيلبار النقاش
الميلاد 15 يناير 1939[1][2][3]  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
تونس العاصمة[4][2][3]  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 26 ديسمبر 2020 (81 سنة) [5][3]  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
الدائرة الثالثة عشرة في باريس[3]  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
مكان الدفن مقبرة بورجل  [لغات أخرى][6]  تعديل قيمة خاصية (P119) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of Tunisia.svg تونس  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الديانة اليهودية[7]  تعديل قيمة خاصية (P140) في ويكي بيانات
عضو في الحزب الشيوعي التونسي[8]،  وتجمع الدراسات والعمل الاشتراكي في تونس[2][8]  تعديل قيمة خاصية (P463) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم معهد بورقيبة النموذجي بتونس (1944–1956)[2]
المعهد الزراعي الوطني  [لغات أخرى] (–1962)[4][2]  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة كاتب  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغة الأم العربية  تعديل قيمة خاصية (P103) في ويكي بيانات
اللغات الفرنسية،  والعربية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
موظف في وزارة الفلاحة[2]  تعديل قيمة خاصية (P108) في ويكي بيانات
P literature.svg بوابة الأدب

السيرة الذاتيةعدل

زاول جيلبار النقاش تعليمه في المعهد الزراعي الوطني في باريس. عند عودته لبلاده، عمل كمهندس زراعي في وزارة الفلاحة بين 1962 وأكتوبر 1967. عمل أيضا في مكتب دراسات فلاحية ضمن منظمة الأغذية والزراعة (FAO)، وكان قبل وفاته يعمل مديرا لدار نشر.[9]

السجنعدل

حكم عليه بشدة في 16 سبتمبر 1968 بأربعة عشر سنة سجنا لنشاطاته السياسية مع تجمع الدراسات والعمل الاشتراكي في تونس (يعرف بحركة آفاق)، وتعرض لشتى أنواع التعذيب، قبل أن يطلق سراحه بعد عشرة سنوات في 3 أغسطس 1979، وبقي تحت الإقامة الجبرية وخضع للمراقبة الإدارية.[10][11] أول مؤلفاته «الكريستال»، كان في الحقيقة قد كتبها في السجن على أغلفة علب سيجارة لعلامة كريستال التونسية.[9]
كان منفي في فرنسا، وعاد لتونس بعد الثورة التونسية في 2011. استمع له كشاهد في أول جلسة استماع علنية نظمتها هيئة الحقيقة والكرامة في 16 نوفمبر 2016، وروى فيها ما تعرض له من تعذيب ومضايقات في عهد الحبيب بورقيبة وزين العابدين بن علي.[9]

مؤلفاتهعدل

  • 1982: Cristal، دار نشر صلامبو، تونس العاصمة.
  • 2005: Le Ciel est par-dessus le toit: nouvelles, contes et poèmes de prison et d'ailleurs، دار نشر Cerf، باريس (ردمك 978-2204078313).
  • 2009: Qu'as-tu fait de ta jeunesse? Itinéraire d'un opposant au régime de Bourguiba (1954-1979) suivi de Récits de prison، دار نشر Cerf، باريس (ردمك 978-2204088671)
  • 2011: ?Vers la démocratie، دار نشر Mots Passants، تونس العاصمة (ردمك 978-9973024909).
  • 2013: Le Manchot (et autres nouvelles)، دار نشر Chama، تونس العاصمة (ردمك 978-9973753113).
  • 2015: Comprendre m'a toujours paru essentiel. Entretiens avec Mohamed Chagraoui، دار نشر Chama، تونس العاصمة (ردمك 978-9973753137)

المصادرعدل

  1. ^ https://catalogue.bnf.fr/ark:/12148/cb12679582n — تاريخ الاطلاع: 31 ديسمبر 2019 — المؤلف: المكتبة الوطنية الفرنسية — الرخصة: رخصة حرة
  2. أ ب ت ث ج http://www.ivd.tn/audition-publique-gilbert-naccache/?lang=fr
  3. أ ب ت ث Fichier des personnes décédées — تاريخ الاطلاع: 21 يناير 2021 — الرخصة: Open Licence 2.0
  4. أ ب https://www.businessnews.com.tn/deces-de-lecrivain-et-militant-gilbert-naccae,520,104671,3
  5. ^ https://www.espacemanager.com/kais-saied-rend-hommage-gilbert-naccache-qui-sera-inhume-en-tunisie-selon-ses-dernieres-volontes
  6. ^ http://kapitalis.com/tunisie/2020/12/30/tunis-gilbert-naccache-accompagne-a-sa-derniere-demeure-photos/
  7. ^ https://nawaat.org/portail/2012/04/02/tunisie-gilbert-naccache-va-porter-plainte-contre-les-salafistes-auteurs-dappels-au-meurtre-de-juifs/
  8. ^ https://referenceworks.brillonline.com/entries/encyclopedia-of-jews-in-the-islamic-world/naccache-gilbert-SIM_000179
  9. أ ب ت (بالعربية) جلسة الاستماع العلنية الأولى، هيئة الحقيقة والكرامة. نسخة محفوظة 8 مايو 2019 على موقع واي باك مشين.
  10. ^ (بالعربية) جيلبار نقاش مناضل "زج" بكل سنوات سجنه في كتاب، العرب، 23 مارس 2014. نسخة محفوظة 15 ديسمبر 2019 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ (بالعربية) جيلبار نقاش : تم تعذيبي بوضع الدجاجة والحرق والصعق بالكهرباء وقلع الأظافر وبيت الصابون، إكسبراس أف أم، 18 نوفمبر 2016. نسخة محفوظة 20 نوفمبر 2016 على موقع واي باك مشين.

روابط خارجيةعدل