جمعة الزبارقة

سياسي إسرائيلي

جمعة الزبارقة، (بالإنجليزية: Juma Azbarga)‏ (بالعبرية: ג'מעה אזברגה‏)، (15 أغسطس 1956)، هو سياسي فلسطيني من مواطني إسرائيل العرب، ولد ويعيش في قرية اللَقِّية في النقب، بدأ يشغل منصب نائب في الكنيست الاسرائيلية في 21 مارس 2017[1]، ضمن القائمة المشتركة، ممثلا لحزب التجمع الوطني الديمقراطي.[2]

جمعة الزبارقة
Juma Azbarga.png
 

نائب في الكنيست الإسرائيلي
في المنصب
نائب منذ 2017 – حتى الآن
معلومات شخصية
الميلاد 15 أغسطس 1956 (العمر 66 سنة)
اللقية،إسرائيل
الإقامة اللقية
الجنسية إسرائيل
الديانة مسلم
الأولاد +9
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة بن جوريون
المهنة نائب كنيست
الحزب التجمع الوطني الديمقراطي
اللجان عضو في لجنة الاقتصاد

حياته ونشأتهعدل

ولد جمعة الزبارقة عام  1956، في محيط قرية اللَقِّية شمال صحراء النقب، وانتقلت عائلته إلى القرية التي اقيمت عام 1990 كواحدة من بين سبع قرى انشئت لتجميع سكان القبائل البدوية في المنطقة في مجمعات سكنية ثابتة[3]، تعلم في الكُتَّاب حتى عام 1967, وفي 1973 انتقل إلى مدينة الطيبة ليكمل دراسته الثانوية وذلك لعدم توفر مدارس ثانوية في النقب أنذاك، كان ناشطًا في مجلس الطلاب في المدرسة وفي مظاهرات يوم الارض الأول عام 1976. في العام الدراسي 1977/8 أنهى دراسته الثانوية وانتقل للتعليم في دار المعلمين في مدينة بئر السبع، الا انه تعرض للفصل من قبل إدارة الكلية في الأشهر الأولى للتعليم في اعقاب نقاش سياسي مع أحد المحاضرين. انتقل بعدها للعمل مقاولا في مجال الحفريات. عام 1994 قام بمبادرة شخصية بتأسيس وافتتاح فروع لعيادات صندوق المرضى «مكابى» في المجتمع العربي في النقب. من ثم عاد إلى الدراسة في جامعة بن غوريون في بئر السبع وحصل على لقب «إدارة خدمات طبية» وعمل مديرًا لفروع  مدينة رهط، اللقية، كسيفة وعرعرة النقب، وشغل مركزاً للوسط العربي في نفس صندوق المرضى.

مسيرته السياسيةعدل

في العام 1999 انضم إلى حزب التجمع الوطني الديمقراطي وانتخب عضواً للجنة المركزية للحزب، ومسؤول الحزب في النقب. عام 2004 انتخب لعضوية المجلس المحلي في قرية اللَقِّية عن قائمة النهضة الانتخابية ممثلاً للتجمع الوطني الديمقراطي، هو أحد مؤسسي «لجنة التوجيه العليا لعرب النقب» التي اقيمت من اجل افشال مخطط برافر لتهجير عرب النقب[4]، وشارك في عضوية اللجنة الشعبية من اجل توسيع الخارطة الهيكلية لقرية اللقية.[5]

مطلع 2012 وبعد اعتزاله العمل في القطاع الخاص باشر بالتفرغ للنشاط الاجتماعي، السياسي والجماهيري على المستوى المحلي والقطري. تم انتخابه في المكان الرابع ضمن قائمة التجمع الوطني الديمقراطي في انتخابات الكنيست التاسعة عشرة عام 2013، الا ان القائمة حصلت على ثلاثة مقاعد فقط، في الانتخابات العشرين للكنيست عام 2015، انتخب في المكان الرابع عشر ضمن القائمة المشتركة التي تشمل حزبه، وكان من المفترض ان يدخل إلى الكنيست منتصف العام 2017 ضمن اتفاقية تناوب[6]، بين احزاب القائمة المشتركة، بعد ان حصلت القائمة على ثلاثة عشر عضواً، الا ان دخوله تم قبل ذلك في مارس 2017 بسبب استقالة زميلة باسل غطاس من عضوية الكنيست في اعقاب الحكم عليه بالسجن في قضية تهريب هواتف خلوية لأسرى سياسيين في السجون الإسرائيلية.[7]

انظر أيضاًعدل

المراجععدل

  1. ^ صفحة النائب جمعة الزبارقة في موقع الكنيست الاسرائيلية
  2. ^ i24NEWS. "جمعة الزبارقة يدخل الكنيست الإسرائيلي بدلا من غطّاس". i24NEWS (بar-AR). Archived from the original on 2019-12-16. Retrieved 2017-08-15.{{استشهاد بخبر}}: صيانة CS1: لغة غير مدعومة (link)
  3. ^ "خارج حدود الخريطة". Human Rights Watch. 30 مارس 2008. مؤرشف من الأصل في 2017-01-30. اطلع عليه بتاريخ 2017-08-15.
  4. ^ "الزبارقة: عودة برافر إعلان حرب". www.arn.ps (بالإنجليزية). Archived from the original on 2019-12-16. Retrieved 2017-08-15.
  5. ^ نضال وتد, عــ48ـرب (22 Dec 2012). "لقاء| جمعة زبارقة: قضية النقب هي قضية كل عربي في الداخل". موقع عرب 48 (بالإنجليزية). Archived from the original on 2017-08-28. Retrieved 2017-08-15. {{استشهاد بخبر}}: النص "-جمعة-زبارقة-قضية-النقب-هي-قضية-كل-عربي-في-الداخل" تم تجاهله (help)
  6. ^ "قائمة عربية مشتركة للكنيست الإسرائيلي بعد مفاوضات عسيرة". وكالــة معــا الاخبارية. مؤرشف من الأصل في 2015-07-31. اطلع عليه بتاريخ 2017-08-15.
  7. ^ "رسميا: جمعة الزبارقة نائبا جديدا في الكنيست.. وهذا ما قاله في اول خطاب له". Panet. مؤرشف من الأصل في 2017-06-08. اطلع عليه بتاريخ 2017-08-15.