افتح القائمة الرئيسية

جاها دوكريه

نسويّة غامبية
Circle-icons-typography-ar.svg
هذه المقالة تحتاج لتدقيق لغوي أو إملائي. فضلًا ساعد في تحسين هذه المقالة بإجراء التصحيحات اللغوية المطلوبة.

جاها دوكريه (مواليد 1989- 1990)[1][2] ناشطة غامبية لحقوق المرأة و مناضلة لمكافحة تشويه الأعضاء التناسلية الأنثوية . وهى المؤسس المدير التنفيذى للأيادي الأمنة من أجل البنات ، وهى منظمة تهدف إلى القضاء على ختان الاناث ،[3] كما أنها تعتبر رائدة الحملة الاعلامية الدولية لجريدة الجارديان للقضاء على ختان الاناث .[4] في ابريل 2016 ، كانت على قائمة التايمز لأفضل 100 شخصية لهذا العام .[5]

جاها دوكريه
معلومات شخصية
الميلاد سنة 1989 (العمر 29–30 سنة)  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
غامبيا  تعديل قيمة خاصية مكان الولادة (P19) في ويكي بيانات
الإقامة أتلانتا  تعديل قيمة خاصية الإقامة (P551) في ويكي بيانات
مواطنة
Flag of The Gambia.svg
غامبيا  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة نسوية  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات

النشأةعدل

ولدت جاها بغامبيا . وتعرضت لعملية تشويه الأعضاء التناسلية الأنثوية عندما كانت في عمر الاسبوع .[1] بعد وفاة والدتها انتقلت إلى نيويورك من أجل أ تتزوج زواج مرتب وكانت في الخامسة عشر من عمرها أنذاك .[1] وبعد أن عانت من الألم الشديد أثناء الزواج ، خضعت لعملية جراحية للرجوع عن الختان ، والتى قالت انها تشبه " ختان الاناث بالكامل مرة أخرى " .[1][2] انتهى زواجها وانتقلت مع أفراد عائلتها .

تمكنت جاها من الالتحاق بالمدرسة الثانوية في نيويورك بعد أن رُفضت من 10 مدراس أخرى وذلك لعدم وجودموافقة من الوصي القانونى . وهى في السابعة عشر من عمرها ،[1] انتقلت إلى اتلانتا وتزوجت مرة أخرى .[1]

فى عام 2013 . حصلت على بكالوريوس إدارة أعمال من جامعة ولاية جنوب غرب جورجيا ،[6] وفي نفس العام أسست منظمة الأيادى الأمنة من أجل البنات ، وهى منظمة غير ربحية لمكافحة ختان الاناث .[7] وفي أواخر عام 2015 أصبحت جاها مواطنة أمريكية .[2]

كما أن نشاطها أدى إلى حظر ختان الاناث في غامبيا .[7][8]

جاها تقيم حاليا في اتلانتا ، وتقوم الجارديان بتصوير فيلم عن حياتها .[4]

مراجععدل