تفجير حافلة شموئيل هنفي

تفجير حافلة شموئيل هنفي هو تفجير حافلة النقل العام (حافلة ايجد 2) في حي شمويل هانافي في مدينة القدس، في 19 أغسطس 2003 م، مما أدى لمقتل 24 شخصًا وإصابة أكثر من 130 شخصًا بجروح.[1] وقد أعلنت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) مسؤوليتها عن الهجوم.

تفجير حافلة شموئيل هنفي
جزء من حملة الكفاح القتالي للانتفاضة الثانية
Israel outline jerusalem-ar.png
Red pog.svg
موقع
الهجوم

المعلومات
البلد Flag of Israel.svg إسرائيل  تعديل قيمة خاصية (P17) في ويكي بيانات
الموقع القدس
الإحداثيات 31°47′40.28″N 35°13′15.09″E / 31.7945222°N 35.2208583°E / 31.7945222; 35.2208583
التاريخ 19 أغسطس 2003
نوع الهجوم عملية انتحارية
الخسائر
الوفيات 23 مدني وطفل واحد غير مولود (+ مفجر واحد)
الإصابات 130+ مدني
المنفذ تبنت حماس المسؤولية عن الهجوم.

الهجومعدل

في 19 أغسطس 2003 م، أُرسَل مُنفِّذ الهجوم من قبل فرع حركة حماس في الخليل، وكان متنكرًا في زي اليهود الحريدية، ثم قام بتفجير نفسه بعد ركوبه حافلة النقل العام (ايجد 2) في مدينة القدس في حي شمويل هانافي، حيث قام بتفجير نفسه بعد دخوله من الباب الخلفي للحافلة.[2] وكان في الحافلة مجموعة من طائفة اليهود الأرثوذكسية العائدين من زيارة حائط البراق، وقد أدى التفجير لمقتل 24 شخصًا، وإصابة أكثر من 130 شخصًا، وقالت حركة حماس إن منفذ العملية كان واعظًا في أحد المساجد يبلغ من العمر 29 عامًا من مدينة الخليل.

المُنفِّذونعدل

كلًا من «حركة حماس» و"الجهاد الإسلامي" أعلنا مسؤوليتها عن الهجوم.[3][4][5] وكان العملية بمثابة إنهاء الهدنة التي تم الإعلان عنها في يوليو 2003 م، أرسل جورج دبليو بوش (رئيس أميركا حينيذٍ) تعازيه إلى أسر الضحايا، واستنكرت المفوضية الأوروبية ما أسمته «هجوم إرهابي مدمر» ودعت السلطة الفلسطينية إلى التدخل لوقف هذه الأعمال.

انظر أيضاعدل

مراجععدل

  1. ^ "Remember these children"، Remember these children، 04 أبريل 2013، مؤرشف من الأصل في 15 أبريل 2019، اطلع عليه بتاريخ 26 ديسمبر 2013.
  2. ^ Cole, Leonard A. (2007)، Terror: How Israel Has Coped and What America Can Learn، Indiana University Press، اطلع عليه بتاريخ 26 ديسمبر 2013.
  3. ^ "The attack tonight was claimed by members of both Hamas and Islamic Jihad.
  4. ^ "The militant Palestinian groups Hamas and Islamic Jihad both said they carried out the attack."
  5. ^ "...a bus bomb in Jerusalem earlier this week – for which both groups claimed responsibility – left 20 people dead."

وصلات خارجيةعدل