بيئة قاسية

البيئة القاسية تحتوي على ظروف قاسية تشكل تحديًا لأغلب أنواع الحياة.[1][2] وقد تتمثل البيئة القاسية في نطاقات شديدة الارتفاع أو الانخفاض من درجات الحرارة والإشعاع والضغط والحموضة والقلوية والهواء والماء والملح والسكر وثاني أكسيد الكربون والكبريت والنفط والعديد من الظروف الأخرى.

إن البيئة القاسية مكان لا يمكن أن يعيش فيه الإنسان بشكل عام ويمكن أن يكون سببًا لموته. وهناك كائنات حية يُشار إليها باسم إكستريموفيلز يمكنها أن تعيش في هذه الأماكن وتتأقلم جيدًا بحيث تنمو وتتكاثر فيها بسهولة.

تتضمن أمثلة البيئات القاسية القطبين الجغرافيين والصحراء الجافة جدًا والبراكين والخنادق في أعماق المحيطات والغلاف الجوي العلوي وجبل إفرست والفضاء الخارجي وكواكب أخرى.

وتتكيف الكائنات الحية التي يمكنها أن تعيش بشكل جيد في هذه الظروف مع هذه الظروف تمامًا. وبطريقة ما، تتكيف الحيوانات والطبيعة مع بعضها البعض. ويشمل هذا التكيف أيضًا تطور الحيوانات التي تعيش هناك. وفي بعض الأحيان في البيئات المتطرفة، تموت الكائنات بسبب محاولة الإنسان البحث عن استخدامات لهذه الأرض أو لمجرد إجراء التجارب، وفي كثير من الأحيان يؤثر الإنسان على هذه المواطن باستخدام الأراضي أو بتلويثها.

معرض الصورعدل

انظر أيضًاعدل

المراجععدل

  1. ^ "معلومات عن بيئة قاسية على موقع babelnet.org"، babelnet.org، مؤرشف من الأصل في 14 ديسمبر 2019.
  2. ^ "معلومات عن بيئة قاسية على موقع meshb.nlm.nih.gov"، meshb.nlm.nih.gov، مؤرشف من الأصل في 8 سبتمبر 2019.