بولاق

حي من أحياء القاهرة

بولاق أو بولاق أبو العلا هو حي قديم من أحياء مدينة القاهرة، يقع على ضفة النيل الشرقية مقابل جزيرة "الزمالك" وبولاق يعني الميناء.

بولاق
NileCityTowers.JPG
 

تقسيم إداري
البلد Flag of Egypt.svg مصر  تعديل قيمة خاصية (P17) في ويكي بيانات[1]
التقسيم الأعلى محافظة القاهرة
المنطقة الغربية  تعديل قيمة خاصية (P131) في ويكي بيانات
إحداثيات 30°03′11″N 31°13′48″E / 30.053°N 31.23°E / 30.053; 31.23  تعديل قيمة خاصية (P625) في ويكي بيانات
السكان
التعداد السكاني 99403 (11 نوفمبر 2006)[2]  تعديل قيمة خاصية (P1082) في ويكي بيانات
الرمز الجغرافي 358683  تعديل قيمة خاصية (P1566) في ويكي بيانات
Bulak from Ghezireh.jpg
«شركس» أو «مثلث ماسبيرو» منطقة عشوائية أثارت خطط تطويرها الجدل.[3]

التَسميَّةعدل

اختلف العديد في سبب التَسميَّة، فالبعض قال إن أصل الكلمة هو «بو» أي «الجميلة» بالفرنسيَّة، و«لاك» تعني بحيرة، أي أن معنى الكلمة «البحيرة الجميلة»، ثُمَّ تَمَّ تغييرها من «بولاك» إلى «بولاق»، ولكن لا يوجد ما يؤكد صحَّة هذا الكلام، حيث أن «بولاق» كانت موجودة قبل الحملة الفرنسية على مصر.[4]

التاريخعدل

أدى تحول نهر النيل باتجاه الغرب خاصةً بين عامي 1050 و 1350، إلى إتاحة الأرض على جانبه الشرقي. هناك بدأ تطور منطقة البولاق تَحديدًا في القرن الخامس عشر. وفي نفس القرن (القرن الخامس عشر)، وتحديدًا في عهد السلطان برسباي، أصبح بولاق الميناء الرئيسي للقاهرة، في مصر.[5]

تعتبر منطقة كثيفة السكان مليئة بورش صغيرة من الصناعات مثل المطبعة القديمة وصناعات المعادن ومحلات الآلات، والتي دعمت المراحل الأولى من بناء القاهرة. يسكنها طبقة عاملة مختلطة من جميع أنحاء مصر، الذين هاجروا إلى المدينة خلال القرن التاسع عشر للعمل في مشاريع الحاكم محمد علي. وفي الاتجاه الشمالي من المنطقة يقع الجزء الأكبر من أحدث المنشآت الصناعية في المدينة. يعود تاريخ بولاق إلى الحكم المملوكي في القرن الرابع عشر عندما كان موقع الميناء الرئيسي للقاهرة مليئًا بالعديد من الوكلاء والمساجد ومنازل التجار المتواجدة بالقرب من الميناء. [6]

المساجدعدل

في بولاق توجد ثلاثة مساجد أشهرها مسجد السلطان أبو العلا، وأكبرها مسجد سنان باشا، وأقدمها مسجد زين الدين يحيى، فالأول بُنِيَ عام 1485م، والثاني عام 1571م والثالث عام 1448م.[7]

المشاكلعدل

تعانى منطقة بولاق من العشوائيات والتي شملت سكان معظمهم قادمين من الأرياف والصعيد سكنت بعض المناطق مثل الفرنساوى والصحافة والعدوية ومنطقة الكنيسة والتي من خلال الإحصائيات تبين ان بها 10% من الهاربين من أحكام قضائية أو مسجلين خطرين.

كما تعانى معظم المبانى من تهالك واضح البنية القديمة وعدم وجود وعى سكانى للترميم والتحسين مما يعرض معظم السكان لخطر الانهيارات وقد تجلى هذا بوضوح في زلزال 92 حيث تعد بولاق المنطقة الأولى في مصر من حيث الخسائر خلال هذه الفترة.

انظر أيضاعدل

مصادرعدل

  1. ^    "صفحة بولاق في GeoNames ID"، GeoNames ID، اطلع عليه بتاريخ 1 أكتوبر 2022.
  2. ^ http://www.webcitation.org/69rYG28I2
  3. ^ اليوم السابع نسخة محفوظة 10 أبريل 2016 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ "قصة حي.. بولاق عرف الفرنسيون أهمية موقعه.. تنوعت أسواقه بين الراقي والعشوائي واحتضن قطبي الصحافة"، بوابة الأهرام، مؤرشف من الأصل في 1 يونيو 2019، اطلع عليه بتاريخ 24 يوليو 2022.
  5. ^ Parker, Richard B.؛ Sabin, Robin؛ Williams, Caroline (1985)، Islamic monuments in Cairo (ط. 3)، Cairo: American University in Cairo Press، ص. 276، ISBN 977-424-036-7.
  6. ^ Selim, Gehan (2016)، Unfinished Places: The Politics of (Re)making Cairo's Old Quarters، Routledge، ISBN 9781317506256، مؤرشف من الأصل في 24 يوليو 2022.
  7. ^ "لكل اسم حكاية .. ماذا تعرف عن حي بولاق وسبب تسميته"، صدى البلد، 09 نوفمبر 2019، مؤرشف من الأصل في 11 ديسمبر 2019، اطلع عليه بتاريخ 24 يوليو 2022.

رَوابط خَارجيَّةعدل