افتح القائمة الرئيسية

عدد مقاطع المقالات التي تم إحصاؤها هو : 2.

الشخصيات المختارة

المقالة رقم 1

 ع - ن - ت  
Fausto Elhuyar.jpg

فوستو إيلهويار (بالإنجليزية: Fausto Elhuyar) ، كيميائي وعالم كيمياء إسباني باسكي ولد في 11 أكتوبر 1755 في مدينة لوغرونيو، إسبانيا , اكتشف مع شقيقه خوان خوسيه إيلهويار عنصر تنجستن وتوفي في مدريد في 6 فبراير 1833 .

المقالة رقم 2

 ع - ن - ت  
Dolores002.jpg

دولوريس إيباروري و تسمى أيضا لاباسيوناريا هي مناضلة شيوعية إسبانية ولدت في الباسك من أسرة فقيرة يعمل أعضاؤها في المناجم. انضمت عام 1917 إلى الحزب الاشتراكي العمالي الإسباني، ثم ما لبثت أن التحقت في 1921 بالحزب الشيوعي الإسباني الذي أسسه عمال ثوريون تأثروا إلى حد كبير بتجربة الحزب الشيوعي السوفييتي. وفي سنة 1925 بدأت تكتب في الجرائد العمالية المحلية، و توقع باسم "لاباسيوناريا" والذي يعني: خيوط دائرية من الزهر شبيهة باكليل الشوك الموضوع على رأس السيد المسيح. أصبحت في العام 1931 عضو في المكتب السياسي للحزب الشيوعي الإسباني. سجنت ثلاث مرات بين 1932 و 1936 و قاست عذاب الجوع والحرمان والنفي . و تزوجت من عامل شيوعي من مقاطعة أستوريا و رزقت منه بستةأولاد فقدت منهم خمسة وهم على الترتيب إيستر (1916-1919)، روبين (1921-1942)، أماجويا (1923-1923)، أثوثينا (1923-1925)، أمايا (1923)، إبا (1928-1928). شاركت في انتفاضة عمال أستوريا عام 1934 واشتهرت بعدها ببلاغتها الخطابية و بقدرتها الفائقة على التأثير على الجماهير، وأصبح لقبها "لاباسيوناريا" يعني الدعوة الدائمة إلى العمل والنضال.

المقالة رقم 3

 ع - ن - ت   استحدث المقطع

المقالة رقم 4

 ع - ن - ت   استحدث المقطع

المقالة رقم 5

 ع - ن - ت   استحدث المقطع

المقالة رقم 6

 ع - ن - ت   استحدث المقطع

المقالة رقم 7

 ع - ن - ت   استحدث المقطع

المقالة رقم 8

 ع - ن - ت   استحدث المقطع

المقالة رقم 9

 ع - ن - ت   استحدث المقطع

المقالة رقم 10

 ع - ن - ت   استحدث المقطع

المقالة رقم 11

 ع - ن - ت   استحدث المقطع

المقالة رقم 12

 ع - ن - ت   استحدث المقطع

المقالة رقم 13

 ع - ن - ت   استحدث المقطع

المقالة رقم 14

 ع - ن - ت   استحدث المقطع

المقالة رقم 15

 ع - ن - ت   استحدث المقطع
Dolores002.jpg

دولوريس إيباروري و تسمى أيضا لاباسيوناريا هي مناضلة شيوعية إسبانية ولدت في الباسك من أسرة فقيرة يعمل أعضاؤها في المناجم. انضمت عام 1917 إلى الحزب الاشتراكي العمالي الإسباني، ثم ما لبثت أن التحقت في 1921 بالحزب الشيوعي الإسباني الذي أسسه عمال ثوريون تأثروا إلى حد كبير بتجربة الحزب الشيوعي السوفييتي. وفي سنة 1925 بدأت تكتب في الجرائد العمالية المحلية، و توقع باسم "لاباسيوناريا" والذي يعني: خيوط دائرية من الزهر شبيهة باكليل الشوك الموضوع على رأس السيد المسيح. أصبحت في العام 1931 عضو في المكتب السياسي للحزب الشيوعي الإسباني. سجنت ثلاث مرات بين 1932 و 1936 و قاست عذاب الجوع والحرمان والنفي . و تزوجت من عامل شيوعي من مقاطعة أستوريا و رزقت منه بستةأولاد فقدت منهم خمسة وهم على الترتيب إيستر (1916-1919)، روبين (1921-1942)، أماجويا (1923-1923)، أثوثينا (1923-1925)، أمايا (1923)، إبا (1928-1928). شاركت في انتفاضة عمال أستوريا عام 1934 واشتهرت بعدها ببلاغتها الخطابية و بقدرتها الفائقة على التأثير على الجماهير، وأصبح لقبها "لاباسيوناريا" يعني الدعوة الدائمة إلى العمل والنضال.