افتح القائمة الرئيسية

بوابة:الأندلس/شخصية مختارة/19

MonAlhakenII01.jpg
الحكم المستنصر بالله (302هـ/915م - 366هـ/976م) تاسع أمراء الدولة الأموية في الأندلس وثاني خلفاء الأندلس بعد أبيه عبد الرحمٰن الناصر لدين الله الذي أعلن الخلافة في الأندلس عام 316هـ. كان عصره امتدادًا لفترة زهوة الدولة الأموية في الأندلس الذي بدأ في عهد أبيه. وقد اشتهر الحكم بعشقه للعلم واقتناء الكتب، حتى عجت مكتبته بنحو أربعمائة ألف مجلد، بذل جهدًا في جمعها من مختلف الأقطار. ولد الحكم بن عبد الرحمٰن في 24 جمادى الأولى، وقيل غرة رجب 302هـ في قرطبة، وأمه أم ولد تدعى مرجان. استمر عهد أبيه الناصر لدين الله خمسين عامًا، حتى إن أباه كان يداعبه قائلاً: «لقد طوّلنا عليك يا أبا العاصي». وقد أوكل إليه أبوه العديد من المهام في حياته، أنضجته قبل أن يتولى الخلافة. بعد وفاة أبيه، تولى الحكم الخلافة بعهد من أبيه، وبويع في اليوم التالي لوفاة أبيه في 3 رمضان 350 هـ، واتخذ لقب المستنصر بالله. في بداية عهده، نكث سانشو البدين العهد الذي كان بينه وبين عبد الرحمٰن الناصر الذي كان يتضمن أن يعاون الناصر سانشو على استرداد ملكه من أردونيو الرابع في نظير هدم بعض الحصون المسيحية على الحدود وتسليم بعضها الآخر للمسلمين. كما استقل الكونت فرنان غونثالث بقشتالة التي تقع غرب الثغر الأعلى وشمال الثغر الأوسط عن مملكة ليون وبدأ في الإغارة على أراض المسلمين.