بريك ثرو ستارشوت

مشروع بحث وهندسة من خلال مبادرة بريك ثرو

بريك ثرو ستارشوت (بالإنجليزية: Breakthrough Starshot)‏ هو برنامج بحثي يَهدِف لاستكشاف النجم ألفا القنطور وهو أقرب نظام نجمي إلى للمجموعة الشمسية.[1] وقام بهذه المبادرة العلمية الملياردير الروسي يوري ميلنر وعالم الفيزياء الفلكية ستيفن هوكينغ، بالإضافة للمدير التنفيذي لفيسبوك مارك زوكربيرج. المشروع سيقوم بإرسال مركبة فضائية صغيرة لا تتجاوز وزنها بضعة غرامات بسرعة 60,000 كم/ث مدفوعة بأشعة ليزر شديدة القوة في رحلة تستغرق عشرين عاماً.[2]

الهدف النهائي من المشروع هو تحديد الجدوى من عملية إرسال مركبة فضائية خفيفة الوزن للغاية تسمى مركبة نانوية، ومدمجة بشكل فائق، إلى ألفا قنطورس. تكمن الفكرة هنا في استخدام مركبات تعتبر بمثابة نسخة فضائية عن القوارب الشراعية. وقد أُطلق على هذه النوع من المركبات اسم الشراع الشمسي (lightsails)؛ وذلك نظراً لاستخدامها طاقة الضوء كقوة دفع.

المراجععدل

  1. ^ "ستيفن هوكينغ يبدأ مشروعا طموحا للوصول إلى نجم الفا قنطورس". ناسا بالعربي. 13 ابريل 2016. مؤرشف من الأصل في 10 نوفمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  2. ^ "عالم الفيزياء ستيفن هاوكين وثري روسي يبحثان عن حياة ذكية خارج المجموعة الشمسية". يورونيوز. 14 ابريل 2016. مؤرشف من الأصل في 14 مارس 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
 
هذه بذرة مقالة عن علم الفلك بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.