باولو (رواية)

رواية من تأليف يوسف رخا

باولو رواية للروائي المصري يوسف رخا.[2] صدرت الرواية لأوّل مرة عام 2016 عن دار التنوير للطباعة والنشر في بيروت. ودخلت في القائمة الطويلة للجائزة العالمية للرواية العربية لعام 2017، المعروفة باسم "جائزة بوكر العربية".[3]

باولو[1]
Youssef-Rakha Paolo.jpg

معلومات الكتاب
المؤلف يوسف رخا
اللغة العربية
الناشر دار التنوير للطباعة والنشر في بيروت
تاريخ النشر 2016
النوع الأدبي رواية
الموضوع تاريخ، ثورة 25 يناير في مصر، حقوق إنسان، نقد سياسي
التقديم
نوع الطباعة ورقي غلاف عادي
عدد الصفحات 160
القياس 14 * 21
المواقع
ردمك 978-9776-48-358-3

حول الروايةعدل

يروي الكاتب المصري "يوسف رخا" في هذه الرواية حكاية تتضمن شهادة أحد الأطراف الناشطين في صفوف "الحراك الثوري المصري" منذ 2011 عن الفترة السابقة على انتخاب محمد مرسي والصراعات السرّية المشتعلة حينذاك. لكن الناشط الثوري الذي يدلي بأقواله هنا ليس كما يبدو للوهلة الأولى مجرد مصور فوتوغرافي أو مدير مكتبة خاصة من مثقفي وسط القاهرة. إن "باولو" أيضا عميل لدى مباحث أمن الدولة ودونجوان لم تنج واحدة ممن وقعن في غرامه من الموت، وهو كما يرى نفسه الزعيم الأعلى الخفي للثورة المصرية، الذي يحمل للثوار نبوءة هزيمتهم المؤكدة. خلف الوجه البريء لالربيع العربي هناك حكاية أتعس لأحداث تاريخية لم يفهمها أبطالها.[4]

المصادرعدل

  1. ^ "باولو – يوسف رخا" , موقع شبكة جودريدز الأدبية نسخة محفوظة 12 فبراير 2017 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ "ترجمة يوسف رخا" ، الموقع الرسمي للجائزة العالمية للرواية العربية نسخة محفوظة 15 ديسمبر 2019 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ "القائمة الطويلة لجائزة (بوكر) لعام 2017" ، الموقع الرسمي للجائزة العالمية للرواية العربية نسخة محفوظة 03 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ "عن رواية (باولو) ليوسف رخا" ، الموقع الرسمي للجائزة العالمية للرواية العربية [وصلة مكسورة]
 
هذه بذرة مقالة عن الأدب بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.