افتح القائمة الرئيسية

الوكالة الوطنية لإنجاز وتسيير جامع الجزائر

Edit-find-replace.svg
هذه المقالة ربما تحتوي بحثًا أصليًّا. ربما تجد نقاشًا حول هذا في صفحة نقاش المقالة. فضلًا ساعد في تحسينها بالتحقق من الادعاءات وإضافة الهوامش إليها. يجب إزالة المعلومات التي تُعد بحوثًا أصلية. (يونيو 2016)
Commons-emblem-issue.svg
بعض المعلومات الواردة هنا لم تدقق وقد لا تكون موثوقة بما يكفي، وتحتاج إلى اهتمام من قبل خبير أو مختص. فضلًا ساعد بتدقيق المعلومات ودعمها بالمصادر اللازمة. (يونيو 2016)
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (يونيو 2016)

إحداثيات: 36°47′6″N 3°3′38″E / 36.78500°N 3.06056°E / 36.78500; 3.06056

الوكالة الوطنية لإنجاز وتسيير جامع الجزائر

الهدف الصلاة
منطقة التأثير  الجزائر

تاريخ التأسيس 17 نوفمبر 2007م
فكرة التأسيس إنجاز وتسيير مسجد

المقر الرئيسي الجزائر العاصمة -  الجزائر
الهيكل هيئة حكومية إدارية
اللغة الرسمية عربية، أمازيغية.
الرئيس محمد عيسى،
محمد لخضر علوي،
محمد قشي.
المنظمة الأم وزارة الشؤون الدينية والأوقاف
الانتماء مديرية الشؤون الدينية والأوقاف لولاية الجزائر
الميزانية ميزانية حكومية
الموقع الرسمي djamaa-el-djazair.com

الوكالة الوطنية لإنجاز وتسيير جامع الجزائر مؤسسة رسمية جزائرية مختصة في إنجاز وتسيير جامع الجزائر، ويقع مقرها في ولاية الجزائر.

هذه الوكالة تشرف عليها مديرية الشؤون الدينية والأوقاف لولاية الجزائر تحت وصاية وزارة الشؤون الدينية والأوقاف.

الموقععدل

الجوارعدل

يقع مقر الوكالة الوطنية لإنجاز وتسيير جامع الجزائر على بعد 10 كلم إلى الشرق من مدينة الجزائر العاصمة، وعلى بعد 1 كلم عن البحر الأبيض المتوسط[1].

تقع هذه الوكالة بلدية المحمدية بـمتيجة ومنطقة القبائل[2].

الأرضية والعقارعدل

انصب الاهتمام على البحث عن موقع وأرضية لاحتضان المشروع باعتبار أن الموقع والساحة هما عنصران أساسيان في تجسيده.

ولذلك كلفت ولاية الجزائر باقتراح الموقع المناسب وأسندت بدورها هذه المهمة إلى المركز الوطني للدراسات والأبحاث التطبيقية حيث تم بهذا الصدد مسح عدد من المواقع (10) في البلديات التالية : بوزريعة، سطاولي، الشراقة، حسين داي، الخروبة، وأخيرا بلدية المحمدية.

وتم في 5 أكتوبر 2006م إصدار المرسوم التنفيذي رقم 06-349 المتضمن التصريح بالمنفعة العمومية للعملية المتعلقة بإنجاز جامع الجزائر الذي يحدد الأرضية بمساحة تقدر بــــ 20 هكتار ببلدية المحمدية.

تاريخعدل

تم إنشاء الوكالة الوطنية لإنجاز وتسيير جامع الجزائر بموجب المرسوم التنفيذي رقم 05-137 الصادر بتاريخ 25 أفريل 2005م[12].

ثم تم تعديل وإتمام مرسوم الإنشاء بواسطة المرسوم التنفيذي رقم 14-317 الصادر بتاريخ 12 نوفمبر 2014م[13].

وقد نقل نفس المرسوم رقم 14-317 بتاريخ 12 نوفمبر 2014م وصاية الوكالة الوطنية لإنجاز وتسيير جامع الجزائر من وزير الشؤون الدينية والأوقاف إلى وزارة السكن.

وهذان المرسومان التنفيذيان يجعلان الوكالة الوطنية لإنجاز وتسيير جامع الجزائر هي الهيئة الحكومية المكلفة بمتابعة إنجاز وتسيير جامع الجزائر[14].

تضطلع هذه الوكالة بمهام إنجاز وتسيير جامع الجزائر باعتبارها صاحبة المشروع المتعلق بهذا الصرح الديني لفائدة الدولة الجزائرية[15].

وتتمثل هذه الأهداف في:

  • إنجاز جامع الجزائر بالتوافق مع الملفالتقني المنجز لهذا الغرض بالتنسيق مع المصالح المختصة في الوزارةالوصية.
  • تنسيق أعمال المؤسسات والهيئات المشاركة في إنجاز هذا المشروع.
  • المبادرة إلى الأعمال التي تساهم فيتنفيذ المشروع.
  • تسيير جامع الجزائر مع ملحقاته مع التكفل بصيانته وتطويره وعصرنته.
  • التكفل بكل العمليات التجارية، الصناعية والمالية المتعلقة بموضوع هذا المشروع.
  • نسج علاقات تعاون مع كل المؤسسات والهيئات المشابهة للوكالة.

المدراءعدل

مدراء الوكالة الوطنية لإنجاز وتسيير جامع الجزائر
رقم° المدير البداية النهاية
01 محمد لخضر علوي 2008م 13 نوفمبر 2013م[16]
02 محمد قشي 25 أكتوبر 2015م[17] (حاليا)

الإنجازعدل

لجأت الوكالة الوطنية لإنجاز وتسيير جامع الجزائر إلى الشركة الصينية الشركة الصينية الحكومية لهندسة البناء التي تم تكليفها بإنجاز جامع الجزائر.

وقد انطلقت العمليات الأولى لإنجاز أساسات البناء المسجدي بالإسمنت بتاريخ 16 أوت 2012م بعد تنظيم حفل الشروع في الأشغال.

وقد وفر مشروع بناء هذا المسجد ما يربو عن 17000 منصب شغل ما بين عمال صينيين وجزائريين.

مكاتب الدراساتعدل

لقد تكفل بتصميم جامع الجزائر مهندسو المجمع الألماني المكون من مكتبي الدراسات الألمانيين « KSP Jürgen Engel Architekten[18] » و« Krebs und Kiefer[19] » إلى غاية سنة 2016م[20].

المهامعدل

يندرج جامع الجزائر ضمن برنامج ديني و ثقافي و علمي عظيم أقرتـــــه الدولة الجزائرية في إطار برامج التنمية الشاملة للبلاد.

سيصبح هذا الجامع مكانا جامعا يقصده الزوار للقاء و العبادة و النزهة يلتقي فيه المجتمع العاصمي و المجتمع الجزائري عامة، يكون ذا طابع مزدوج، ليس فقـــــط باعتباره فضاء يلتقي فيه عباد الرحمان لتأدية فرائض الصلاة.

ولكنه أيضا، قطب جذاب يلتقي في رحابه الباحثون و المؤرخون و الفنانون والمبدعون، طلبة العلم و المعرفة و السواح و العامة.

ينتظر من هذا الفضاء الرحب أن يصبح قطبا جديدا للنشاط و التبادل، و شاهدا روحيا يصرخ بأعماق البعد الثقافي و النمط الهندسي المعماري لهذه الأمة.

جامع الجزائر هو شاهد و رمز في ذات الوقت ، يؤرخ لمرحلة هامة من تاريخ الجزائر المجيد فيصبح جامع الاستقلال واستعادة السيادة الوطنية، كما أرخ من قبله الجـــامع الكبير الذي بناه المرابطون في القرن الحادي عشر(11) و مسجد كتشاوة الذي شيد في القرن السابع عشـــر (17) أثناء الفترة العثمانية

مجسم و مهيكل بجميع المقاييس يندرج ضمن التهيئة الجديدة لخليج العاصمة الخلاب، فجامع الجزائر بطابعه الخاص سيضم بين أحضانه أيضا أنشطة ذات طابع روحي و ثقافي و علمي، كما هو دائما الإسلام في الجزائر، يبرز ضمن خصائص العاصمة بأبعاد إستراتيجية ليس فقط كإنجاز لمجموعة من التجهيزات العمومية المتناسقة و لكنه، بالأخص كمعلم حقيقي يجمع بين الأصالة و العصرنة يكون في مستوى عاصمة بلد مثقل بالأحداث التاريخية الزاخرة بالأمجاد والبطولات.

البعد الحضاريعدل

هذه المدينة هي التي أسست لدولة الجزائر في مطلع القرن السادس عشر (16)، و قد فرضت نفسها من خلال مميزاتها الطبوغرافية و المورفولوجية التي يتصدر موقعها في اليابسة المثلث المهيكل بضريح الولي الصالح سيدي عبد الرحمان الثعالبي.

انطلاقا من هذه المعطيات التاريخية و المعمارية للعاصمة، و نظرا للموقع الذي تم اختياره لتشييد جامع الجزائر، و هو موقع يتميز عن العاصمة القديمة و عن رياض الفتح بوجوده في الوجهة البحرية، و من ذلك فإنه سيصبح قطبا جديدا يفرض نفسه من خلال هندسة تكون مفعمة بالبعد الروحي و الجانب الجمالي في تناسق تام مع مجموعة التهيئة الخاصة بخليج العاصمة و بصورة تسمح بهيكلة المنظر العام.

إن تحديات الهندسة المعمارية لمشروع جامع الجزائر كانت عديدة ومتنوعة، لأنه من خلالها كان ينبغي أن نقرأ بصورة واضحة انتماءا إلى تاريخ مجيد و إلى حضــارة راسخة مع الاندماج الكلي في عالم العصرنة و التطور.

وعليه فإن صاحب الإبداع " المهندس المعماري" كان يتحتم عليه أن يضع نصب عينيه هدفا أساسيا يتمثل في التوفيق بين العصرنة و الأصالة بين العظمة و البساطة و الاندماج بصورة تجعل مجرد النظرة إلى هذا القطب الجذاب يبرز شعور قوي بالانتماء إلى هوية هذا البلد.

إن مكان عبادة الرحمان هذا، سيصبح موقعا محوريا في حياة الجزائريين بإنشائه لمركب وحيد أين يمكن للمواطن أن يقصده للصلاة و لحضور نشاطات عديدة و متنوعة دينية و ثقافية و اجتماعية و علمية و النزهة و الترفيه.

ونظرا للطابع السيادي للمشروع، فسيصبح من الضروري أن يكتسي موقــــع جامع الجزائر بكامله توقيعا هندسيا مستمدا من الروح المغاربية بخصوصية جزائريــة تأخذ بالحسبان تطور التقنيات و التكنولوجيات لتعبر عن التطــــور باستنطاق الأنمـــاط التقليدية التي تستجيب للحاضر و تقاوم الزمن.

مكتبة الصورعدل

المراجععدل

  1. ^ "TerraServer – Viewer Aerial Photos & Satellite Images - The Leader In Online Imagery". 
  2. ^ "Panoramio - Photos of the World". 
  3. ^ "Bing". 
  4. ^ "Wikimapia - Let's describe the whole world!". 
  5. ^ http://www.arcgis.com/home/webmap/viewer.html?center=3.1434649,36.7348678&level=16&basemapUrl=http://services.arcgisonline.com/ArcGIS/rest/services/World_Imagery/MapServer/MapServer
  6. ^ "OpenStreetMap". 
  7. ^ "Flash Earth". 
  8. ^ "Google Maps". 
  9. ^ "maps - Yahoo Search Results". 
  10. ^ "ScanEx Web Geomixer - просмотр карты". 
  11. ^ "HERE Maps - City and Country Maps - Driving Directions - Satellite Views - Routes". 
  12. ^ http://www.joradp.dz/FTP/jo-francais/2005/F2005030.pdf
  13. ^ http://www.joradp.dz/FTP/jo-francais/2014/F2014067.pdf
  14. ^ Djamaa El Djazair نسخة محفوظة 18 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  15. ^ http://www.lesoirdalgerie.com/articles/2010/10/12/article.php?sid=107239&cid=2
  16. ^ http://www.joradp.dz/FTP/jo-francais/2015/F2015038.pdf
  17. ^ http://www.joradp.dz/FTP/jo-francais/2015/F2015061.pdf
  18. ^ KSP Jürgen Engel Architekten نسخة محفوظة 30 يناير 2018 على موقع واي باك مشين.
  19. ^ Krebs+Kiefer نسخة محفوظة 27 أغسطس 2018 على موقع واي باك مشين.
  20. ^ Grande Mosquée d’Alger : les Allemands contre-attaquent | Info & Actualités depuis 2007 نسخة محفوظة 16 مارس 2017 على موقع واي باك مشين.

وصلات خارجيةعدل

مقالات إضافيةعدل