الموت أصبح هي

فيلم أُصدر سنة 1992، من إخراج روبرت زيميكس

الموت أصبح هي (بالإنجليزية: Death Becomes Her)‏ هو فيلم كوميدي تم إنتاجه في الولايات المتحدة وصدر في سنة 1992. الفيلم من إخراج روبرت زيميكس.

الموت أصبح هي
(بالإنجليزية: Death Becomes Her)‏  تعديل قيمة خاصية (P1476) في ويكي بيانات
Death Becomes Her.jpg

الصنف كوميدي، فنتازيا
تاريخ الصدور 1992
مدة العرض 104 دقيقة
البلد الولايات المتحدة
اللغة الأصلية الإنجليزية
مواقع التصوير لوس أنجلوس[1]  تعديل قيمة خاصية (P915) في ويكي بيانات
الطاقم
المخرج روبرت زيميكس
الإنتاج روبرت زيميكس
مصمم الإنتاج ريك كارتر  تعديل قيمة خاصية (P2554) في ويكي بيانات
سيناريو
البطولة ميريل ستريب، بروس ويليس، غولدي هاون
موسيقى آلان سيلفستري  تعديل قيمة خاصية (P86) في ويكي بيانات
صناعة سينمائية
تصوير سينمائي دين كوندي[2]  تعديل قيمة خاصية (P344) في ويكي بيانات
تصميم الأزياء جوانا جونستون  تعديل قيمة خاصية (P2515) في ويكي بيانات
التركيب آرثر شميدت  تعديل قيمة خاصية (P1040) في ويكي بيانات
إستوديو
توزيع يونيفرسل ستوديوز
الميزانية 55 مليون دولار
الإيرادات
149,022,650 دولار
الجوائز
جائزة البافتا لأفضل تأثيرات بصرية خاصة  [لغات أخرى] (الفائز:دوغ تشيانغ، ‏توم وودروف جير، ‏كين رالستون و Michael Lantieri) (1993)
جائزة الأوسكار لأفضل تأثيرات بصرية  (الفائز:كين رالستون، ‏دوغ تشيانغ، ‏Douglas Smythe و توم وودروف جير)  تعديل قيمة خاصية (P166) في ويكي بيانات
معلومات على ...
allmovie.com v12860  تعديل قيمة خاصية (P1562) في ويكي بيانات
IMDb.com tt0104070  تعديل قيمة خاصية (P345) في ويكي بيانات
السينما.كوم 2027074  تعديل قيمة خاصية (P3135) في ويكي بيانات
FilmAffinity 123679  تعديل قيمة خاصية (P480) في ويكي بيانات

بطولةعدل

القصةعدل

تدور أحداث الفيلم حول امرأتين تشتعل الغيرة بينهما منذ الصغر وتتصارع كل منهما كي تصبح أفضل من الأخرى إلى أن تسرق إحداهما (ميريل ستريب) من الأخرى (غولدي هون) خطيبها (بروس ويليز) وتغريه حتى تتزوج منه، ولذلك يزداد الصراع بينهما، ولكن بعد أن يتقدم بهما العمر تحاول كل منهما أن تكون الأجمل حتى تعثر إحداهما على دواء سحري يجعلها تعيش للأبد، ويحافظ على شبابها. وبعد ذلك تعود غولدي لخطيبها السابق وتخطط معه لقتل ميريل ولكنهما يقتلانها وهي لا تموت!

الميزانية والإيراداتعدل

بلغت تكلفة إنتاج الفيلم حوالي 55 مليون دولار بينما حقق أرباحا تقدر بـ 149,022,650 دولار.

وصلات خارجيةعدل


 
هذه بذرة مقالة عن فيلم أمريكي بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.